الخميس 19 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
«نكسة مزدوجة» لـ «إيرباص» في افتتاح «لوبورجيه» للطيران
«نكسة مزدوجة» لـ «إيرباص» في افتتاح «لوبورجيه» للطيران
20 يونيو 2011 21:16

انطلق معرض “لوبورجيه” للطيران التاسع والأربعون، وهو أكبر معرض طيران في العالم، بمطار لوبورجيه على مشارف باريس أمس على خلفية تزايد ملحوظ في سوق الطائرات التجارية. ولكن شركة “إيرباص”، التي مقرها فرنسا، تترنح من نكسة مزدوجة مع قرب بداية المعرض. فقد ألغي عرض جوي كان من المقرر أن تقوم به أمس ناقلة الجنود التي تأخر بدء تصنيعها (ايه400أم) بسبب مشكلة في صندوق التروس. ومنعت أيضاً من الطيران طائرة “إيرباص إيه380” بعدما ارتطم أحد جناحيها بمبنى عقب الهبوط في مطار لوبورجيه أمس الأول واستبعدت من عروض الطيران. ويتوقع أن تشهد الشركتان الكبيرتان المتنافستان في مجال صناعة الطائرات “إيرباص” و”بوينج” تأثراً في طلبات شراء أحدث الطائرات من إنتاجهما خلال المعرض. وكانت “بوينج” أعلنت الأسبوع الماضي أنها تتوقع أن يتم بيع 33 ألفاً و500 طائرة ركاب وشحن جديدة في الفترة من الآن إلى 2030، حيث يتعافى السوق من الاضطراب الذي أحدثته الأزمة المالية العالمية 2008 - 2009. ومن المتوقع أن تشهد شركتا “إيرباص” و”بوينج” منافسة من الصين التي ستقدم طائرتها ذات السعة الصغيرة “سي 919” والتي تخطط لانطلاقها في عام 2016. إلا أن نجمة المعرض يحتمل أن تكون طائرة “سولار إمبلز” وهي طائرة تعمل بالطاقة الشمسية تم تطويرها في سويسرا والتي هبطت في باريس الأسبوع الماضي عقب رحلة طيران 16 ساعة مباشرة من بروكسل. في الوقت نفسه، أعلنت “بوينج” والخطوط الجوية القطرية عن طلبية لعدد ست طائرات من طراز “777-300 إي.آر”. وقالت “بوينج” إن قيمة الطلبية تبلغ 1,7 مليار دولار بالأسعار المعلنة. وأبلغ أكبر الباكر الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية الصحفيين بأن الشركة تأمل في الاتفاق على صفقة لشراء طائرات إيرباص “إيه320-نيو” خلال المعرض الذي يقام هذا الأسبوع. وقال “آمل أن نبرم شيئاً لكننا نواصل المحادثات”. وحث على التريث عندما سئل إن كانت قطر سترفع حجم طلبيتها من الطائرة العملاقة “إيرباص إيه380” خلال المعرض الجوي. وأضاف بخصوص الفئة “سي” من بومباردييه “أرجأنا اتخاذ قرار لكنها طائرة جيدة”. وفازت “إيرباص” بطلبية من الخطوط الجوية السعودية لأربع طائرات إضافية من طراز “إيه330-300” عريضة البدن، لتبلغ الطلبية الإجمالية للشركة 12 طائرة. وتبلغ قيمة الطلبية 890 مليون دولار، وفقاً للأسعار المعلنة. وأثار حادث الطائرة “إيرباص إيه380” ساعات من الفزع ووقع بعد وصول منافستها الجديدة من “بوينج” الطائرة العملاقة طويلة البدن “747-8” التي تستعرض خطوطها التصميمية المميزة للمرة الأولى في الخارج. وحطت النسخة الأحدث من الطائرة الأسطورية “747” مزينة برسوم ترمز لشروق الشمس باللونين البرتقالي والأحمر في إشارة إلى أهمية آسيا التي من المتوقع أن يهيمن نموها الاقتصادي على صناعة الطيران في الأعوام المقبلة. وتتوقع مصادر بالصناعة بعض المبيعات للطائرتين “إيه380” و”747-8” خلال المعرض الذي يقام من 20 إلى 26 يونيو، لكن المنافسة الأشد على السوق ستكون في شريحة الطائرات متوسطة المدى ذات المئة وخمسين مقعداً. وقد يشهد المعرض الجوي صفقتين قياسيتين مع محاولة إيرباص إقناع المشترين بنسخة معدلة من الطائرة “إيه320نيو” مزودة بمحركات أعلى كفاءة ستوفر على شركات الطيران 15% من تكاليف الوقود. وقال ديفيد هيس، الرئيس التنفيذي لشركة “برات آند ويتني” لصناعة المحركات، “نثق تماماً في الجدوى الاقتصادية والطلبيات التي سيشهدها المعرض، ستكون مذهلة”. ويرابط المشترون بالفعل في فنادق باريس للتفاوض على التفاصيل النهائية لصفقات كبيرة، لكنهم يدركون أن “إيرباص” تراهن بالكثير للفوز بعدد وافر من الطلبيات على الطائرة “إيه320نيو” خلال معرض باريس ويتردد أن البعض منهم يتشبث بمواقفه. وطال أمد مفاوضات تجريها “إندي جو” لشراء 180 طائرة ايه320-نيو في صفقة مبدئية بقيمة 16 مليار دولار، أعلن عنها في يناير وقد تمتد لما بعد المعرض. وإذا أبرمت الصفقة بشكل نهائي، فإنها ستحقق رقماً قياسياً لعدد الطائرات في صفقة واحدة. لكن مصادر تقول إنه إذا سار كل شيء وفقاً للخطة، فإن من المنتظر أن تتجاوزها طلبية لشراء 200 طائرة يجري التفاوض عليها بين “إيرباص” وإير آسيا” الماليزية. ويشهد الطلب على الطائرات انتعاشاً كبيراً مدفوعاً بالطلب من مطارات آسيا والشرق الأوسط سريعة النمو. وقال فيليب توي، العضو المنتدب في أليكس بارتنرز، “إنهما سوقان ستستحوذان على ما لا يقل عن ثلث نمو الطلب على النقل الجوي العالمي في العقدين المقبلين وربما أكثر من ذلك”. وتستفيد الطائرة “إيرباص إيه320-نيو” من قلق شركات الطيران إزاء تكاليف الوقود. وكانت “بوينج” قالت يوم الأحد الماضي إنها ستقرر بنهاية العام إن كانت ستحدث طائرتها “737” بمحركات جديدة ابتداء من حوالي 2016 كما فعلت “إيرباص” أو تبني طائرة جديدة بالكامل في 2019. وقال ريتشارد أبو العافية، المحلل لدى “تيل جروب”، متحدثاً عن الطائرة “إيه 320-نيو”: “ستبيع بالمئات لكن التفرقة صعبة بين الإجمالي والصافي وما هو تحول عن طلبية سابقة. التعقيدات كثيرة”. ومن المرجح أن تشمل الطلبيات تأكيداً لطلبية بثمانية مليارات دولار لعدد 100 طائرة من عملاق التأجير “آي.ال.اف.سي” وطلبية ثانية لكل من “إيرباص” و”بوينج” من شركة التأجير الكبيرة الأخرى “جي.إي.سي.ايه.اس”.

المصدر: لوبورجيه
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©