الاتحاد

الإمارات

المركز الإقليمي للتخطيط التربوي يناقش خطته للعامين المقبلين

ناقش مجلس إدارة المركز الإقليمي للتخطيط التربوي في الشارقة أمس الأول حزمة من الموضوعات أبرزها الخطة الإستراتيجية للمركز للأعوام 2009 -،2011 ودراسة الهيكل التنظيمي والنظام الأساسي للمركز ولائحة التدريب·
وأكد معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم لدى ترؤسه الاجتماع حرص دولة الإمارات على المشاركة الفاعلة في كافة برامج ومبادرات المنظمة الدولية بدعم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وإخوانهما أصحاب السمو حكام الإمارات·
وقال معاليه إن إنشاء المركز الإقليمي للتخطيط التربوي بالشارقة جاء في إطار اتفاقية التعاون بين دولة الإمارات ومنظمة ''اليونسكو ''التي حظيت برعاية قيادتنا الرشيدة، مشيرا إلى مكرمة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بإنشاء المركز على نفقته بالمدينة الجامعية بالشارقة، والذي يعد إضافة نوعية لتهيئة بيئة تدريبية وأكاديمية جاذبة·
وشدد الدكتور حنيف على أن مقومات وبرامج الخطة الإستراتيجية للمركز للأعوام المقبلة تستهدف تطوير القدرات الوظيفية للموارد البشرية والمحافظة عليها والاستخدام الأمثل للموارد المتاحة بالمركز والعمل على تنميتها، مؤكدا على أننا نسعى في المركز لتحقيق التوقعات المنشودة، وأن يكون هذا المركز وبرامجه إضافة نوعية للعمل التربوي والتعليمي في المنطقة·
الى ذلك، قالت مهرة المطيوعي مديرة المركز أن اللائحة التدريبية تمثل عنصرا رئيسيا في الخطة الإستراتيجية للمركز التي يسعى من خلالها لتقديم الدعم الفني لوزارة التربية والتعليم بطرح برامج لتدريب الكوادر التربوية على اختلاف مستوياتها في مجال التطوير التربوي والتعليمي، والتي تشمل التخطيط والإدارة والقيادة والسياسات والاستراتيجيات التعليمية وكذلك توفير الدراسات والاستشارات والترجمة المتعلقة بتطوير وتحديث نظم التعليم ونقل المعرفة وتبادل الخبرات والتجارب المتصلة بأحدث المستجدات في المجالات التربوية من خلال النشرات والمطبوعات المتنوعة وترجمة الكتب المتخصصة، وأضافت أن إقرار مجلس الإدارة للهيكل التنظيمي للمركز ونظامه الأساسي يعد خطوة تمهيدية للحصول على اعتماد مجلس الوزراء بدولة الإمارات وتخصيص الموازنة المستقلة للمركز، مشيرة إلى أن مجلس إدارة المركز الذي يترأسه معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم يتكون من وزراء التربية والتعليم بدول مجلس التعاون الخليجي أو من يمثلهم والمدير العام لوزارة التربية والتعليم بالدولة، إلى جانب مدير عام منظمة ''اليونسكو ''ومدير المعهد الدولي للتخطيط التربوي بباريس أو من ينوب عنهما، بالإضافة إلى مدير المركز

اقرأ أيضا

بدعم من الإمارات.. افتتاح مشروع لتعزيز القدرة الإنتاجية للمياه في المخا