الاتحاد

الاقتصادي

أبوظبي للسياحة تنظم دورة تأهيل المرشدين السياحيين


نظمت هيئة أبوظبي للسياحة بالتعاون مع الاتحاد العالمي لمنظمات الإرشاد السياحي أمس دورة تدريبية لتأهيل المرشدين السياحيين، وشارك في الدورة أكثر من 15 مرشدا سياحيا يعملون في قطاع الإرشاد السياحي بالدوائر والمؤسسات الحكومية مثل هيئة أبوظبي للسياحة أو القطاع الخاص كوكالات السياحة والسفر الرئيسية في إمارة أبوظبي· وتهدف الدورة إلى تعزيز كفاءاتهم وتطوير المهارات الأساسية التي تلزم المرشد السياحي في عمله وتعامله اليومي مع السياح من بينها مهارات الاتصال واللغة والمعلومات المتخصصة حول المواقع السياحية في الدولة، والمعلومات المحدّثة فيما يخص النهضة السياحية في أبوظبي بما فيها المشاريع السياحية الرائدة· كما تتناول الدورة أهمية الثقافة العامة حول الوجهات السياحية العالمية الأخرى في تعزيز التواصل مع السياح، وتركز الدورة على مهارات وفن التعامل مع الجنسيات والثقافات المختلفة على اختلاف مستوياتهم بمن فيهم كبار الزوار أو المتخصصين في جانب سياحي معين دون غيره·
وقال ناصر الريامي، مدير قطاع التراخيص والتصنيف بالوكالة في هيئة أبوظبي للسياحة، إن الدورة سوف تستمر 14 يوما وتشتمل على برنامج ميداني سياحي تدريبي يتم من خلاله التعريف بالمواقع السياحية المهمة والتركيز على الطرق العلمية السليمة في شرح وتعريف هذه المواقع وإظهار خصائصها المنافسة التي تميزها عن غيرها من الوجهات السياحية في العالم، وأضاف أن برنامج الدورة يغطي كافة المقومات السياحية المتنوعة في الإمارة، منها المتاحف والمواقع التراثية والتاريخية والطبيعية مثل الواحات والصحارى والشواطئ والمحميات، فضلا عن أهم المعالم الحضارية التي تظهر الجوانب الثقافية والمدنية في إمارة أبوظبي· وأشار إلى أن الدورة تعزز الكفاءات في قطاع العمل السياحي وتوحد المعلومات وتؤسس لاهتمامات ومعرفة مشتركة بين المرشدين، وتوثق العلاقات المتبادلة بينهم، الأمر الذي يسهم في توحيد جهود المرشدين السياحيين ويسهم في إنجاح دورهم في التعريف والتسويق لإمارة أبوظبي·
من جانبه قال أحمد الشامسي، رئيس قسم التدريب، إن الدورة تشتمل على ورشة عمل متخصصة تستمر لمدة أربعة أيام وتهدف إلى تأهيل الكوادر الوطنية لتكون قادرة على التدريب في مجال الإرشاد السياحي وإنتاج مرشدين سياحيين يطبقون معايير الإرشاد السياحي· ويكون بمقدورهم إعداد مرشدين سياحيين أكفاء· وأضاف أن الورشة التي تستمر لمدة أربعة أيام تركز على طرق التدريب الحديثة للمرشدين السياحيين باستخدام أحدث التقنيات، وكيفية إعداد دورات تدريبية وإنتاج المواد العلمية المرافقة واللازمة، وكذلك تعليم مهارات التعامل مع الخرائط السياحية· وأشار الشامسي إلى أن الدورة لاقت إقبالا كبيرا من شركات القطاع الخاص والتي أبدت عبر مشاركتها وسعيها إلى تطوير وتعزيز كفاءات مرشديها يعكس مدى اهتمام القطاع الخاص بالنهضة السياحية التي تشهدها أبوظبي· وقال إن الدورة تعقد لأول مرة على مستوى الدولة وتحاضر فيها خبيرة الإرشاد السياحي جيني أولتون ولديها التجربة الواسعة في إعداد مدربين ومرشدين سياحيين من مختلف أنحاء العالم وهي خبيرة معتمدة من قبل الاتحاد العالمي لمنظمات الإرشاد السياحي ومن المعهد البريطاني للإرشاد السياحي· وذكر أن المشاركين سيخضعون لاختبارات كفاءة لقياس أدائهم المهني في الإرشاد السياحي وسوف يمنح الناجحون شهادات علمية تقديرية معتمدة من قبل الاتحاد العالمي للمنظمات السياحية·

اقرأ أيضا

"أوبر" تستحوذ على "كريم" ب3.1 مليار دولار