الاتحاد

الإمارات

قرينة الرئيس الكوري: الشيخة فاطمة حققت إنجازات للمرأة في زمن قياسي

خديجة الكثيري:
أشادت قرينة فخامة الرئيس روه مو هيون رئيس جمهورية كوريا السيدة كوان ينج سوك بشخصية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام ، مشيرة إلى أنها سمعت عن إنجازات سموها الكثير والجدير بالتعرف عليه على أرض الواقع، وقالت إنني سعيدة جدا بزيارة سمو الشيخة فاطمة وتبادل الحديث مع سموها فيما يهم قضايا المرأة والأسرة بين البلدين· جاء ذلك خلال زيارة السيدة كوان ينج سوك والوفد الرسمي المرافق لها صباح أمس للاتحاد النسائي العام، للتعرف بشكل أوسع على نشاطات المرأة الإماراتية، والاطلاع على الدور الذي يلعبه الاتحاد النسائي لخدمة قضايا المرأة على كافة النواحي والمستويات·
وكانت في استقبالها سعادة نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام، حيث اصطحبت الضيفة والوفد المرافق في جولة تفقدية لأقسام ومراكز الاتحاد النسائي بداية من مسرح الاتحاد حيث عرض فيلم تسجيلي وثائقي يقدم لمحات عن أهم الإنجازات التي حققها الاتحاد النسائي العام تحت قيادة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للمرأة والطفل والأسرة في المجتمع·
كما تعرفت الضيفة على قاعة الجوهرة التي تضم العديد من الجوائز والأوسمة وشهادات التقدير التي نالتها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك تثمينا لجهود سموها فى مجال الأعمال الخيرية والإنسانية ودعمها للأفكار النبيلة خاصة في مجالات المرأة والطفل والأسرة على الأصعدة المحلية والإقليمية والدولية·
وثمنت قرينة الرئيس الكوري دور سمو الشيخة فاطمة في تحقيق هذه الإنجازات الكبيرة ، وقالت إنها معجبة بتلك الجهود وكيف استطاعت سموها تحقيقها في هذه الفترة القصيرة من الزمن، بحيث أصبحت علامة مميزة على الأصعدة المختلفة خصوصا فيما يهم الأعمال الإنسانية والمجالات المتعلقة بالنهوض بالمرأة وتمكينها من أخذ دورها المساهم في بناء المجتمع·
وقالت كوان ينج سوك إنها ستبحث مع سمو الشيخة فاطمة سبل تعزيز التعاون المشترك في كثير من القضايا التي تهم الأسرة والمرأة، بحيث يتم تبادل الخبرات والزيارات بين البلدين الصديقين في إطار تلك الموضوعات·
وأكدت أنها منبهرة بما تشهده اليوم في دولة الإمارات العربية المتحدة التي تزورها لأول مرة، مشيرة إلى مدى التقدم الحضاري والعمراني الذي تشهده الدولة، بالإضافة إلى الاهتمام التنموي الشامل، ولاسيما قطاع المرأة وهو القطاع الحيوي والهام، مؤكدة على أن دولة الإمارات لم تغفل حق المرأة وقدمت لها كافة فرص النجاح والتقدم والتطور·
وابدت كوان اعجابها بالمعروضات التراثية والتقليدية والمشغولات اليدوية والتي تشاهد اعتزاز الإماراتية بها والمحافظة عليها، بالرغم من مواكبة ابنة الإمارات لمتغيرات العصر، وهو ما يعكس قدرتها على المزج بين التراث والمعاصرة من خلال حفاظها على التراث وتمسكها بهويتها الوطنية وتسلحها بالعلم والمعرفة، كما أبدت الضيفة اعجابها بالأزياء الإماراتية للمرأة خصوصا أزياء العرس الإماراتي وغيرها من العادات التراثية الأصيلة· وأخيرا أعربت قرينة فخامة الرئيس الكوري عن إعجابها بالاتحاد النسائي العام، وما يقدمه من خدمات متعددة في مجال الإسهام بتمكين المرأة الإماراتية من دورها الريادي في عملية التنمية في المجتمع·
وأكدت أنها ستكرر الزيارة لدولة الإمارات مستقبلا لأنها من الدول الجميلة والتي تستحق العودة إليها·
من جانب آخر أكدت سعادة نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام، أن الاتحاد النسائي وبتوجيهات من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ، يسعى دائما للعمل ضمن إطار المساهمة والتعاون والتكامل مع كافة الجمعيات والمنظمات الشقيقة والصديقة في مجال خدمة المرأة، وذلك من أجل الارتقاء بالمرأة، وخدمتها على جميع المستويات، وتمكين دورها وتعزيز عملها في المساهمة الفاعلة بمجتمعها، مشيرة إلى أن الاتحاد النسائي دائما على استعداد لتقديم خبراته في كل المجالات الخاصة بقضايا المرأة للتعاون المثمر وتحقيق النتائج المشرفة للعمل النسائي·
وقالت إنها سعيدة بزيارة قرينة فخامة الرئيس الكوري للاتحاد وإعجابها الشديد بما رأته في الاتحاد النسائي وما تعرفت عليه من إنجازات المرأة الإماراتية التي لم تكن لتتحقق لولا جهود وتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رائدة الحركة النسائية في الدولة 'حفظها الله'·

اقرأ أيضا

انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة غداً مع فرصة لسقوط أمطار