الاتحاد

الاقتصادي

الليرة تنخفض بعد توعد واشنطن بفرض عقوبات جديدة على تركيا

أوراق نقدية من الدولار والليرة التركية

أوراق نقدية من الدولار والليرة التركية

توعد وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين، اليوم الخميس، بفرض مزيد من العقوبات على تركيا إذا لم يتم الإفراج سريعاً عن القس الأميركي اندرو برانسون، ما أدى إلى انخفاض الليرة التركية على الفور.

وقال خلال اجتماع في البيت الأبيض لحكومة الرئيس دونالد ترامب وأبرز وزرائه حضره الصحافيون "فرضنا عقوبات على عدة وزراء في حكومتهم. ننوي اتخاذ تدابير إضافية إذا لم يفرجوا عنه سريعاً".
وقال الرئيس الأميركي إن تركيا لم تكن دولة "صديقة". وأضاف "لديهم قس مسيحي مميز. إنه رجل بريء".

وعقب تصريحات الوزير مباشرة، انخفضت الليرة التركية إلى 5.8561 مقابل الدولار.

واعتقلت السلطات التركية برانسون في أكتوبر 2016 بتهمة التجسس وممارسة أنشطة "إرهابية" وهو حاليا قيد الإقامة الجبرية.

وكان الرئيس الأميركي أمر، الأسبوع الماضي، بمضاعفة الرسوم الجمركية على واردات الصلب والألومنيوم من تركيا، وهو ما ساهم في دفع الليرة التركية إلى هبوط حاد. 

اقرأ أيضا