الاتحاد

الإمارات

التنمية الأسرية تنظم «أمن الأسرة مسؤولية مشتركة»

برامج تعزز الاستقرار الأسري (من المصدر)

برامج تعزز الاستقرار الأسري (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

نظمت مؤسسة التنمية الأسرية ملتقى بعنوان «أمن الأسرة مسؤولية مشتركة» ضمن مجلس الأسرة الاجتماعي، وذلك في جميع المراكز التابعة لها في أبوظبي والعين والظفرة، وتتمثل فعاليات المجلس التي تنفذ على مدار العام في إقامة لقاءات أسرية تثقيفية ترفيهية، وذلك لتمكين الأسرة من أن تكون شريكاً فاعلاً في التنمية الاجتماعية.
جاء ذلك تزامناً مع انطلاق الحملة الاجتماعية الثانية، والتي أطلقتها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام
رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية تحت عنوان «أسرة متماسكة..مجتمع متسامح.. وطنٌ آمن» وبالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين. و تركز منهجية المجلس على إشراك أعضاء المجتمع والاستفادة من معارفهم المحلية في تحليل مشكلاتهم والبحث عن أنسب وأفضل الحلول لها، والتي تساعد المؤسسة على التعرف إلى أهم التحديات التي تواجه الأسرة وأوضاع المجتمع في إمارة أبوظبي، واتخاذ القرارات استناداً لهذه المعرفة من خلال مجموعة من الأساليب والأدوات. ويستهدف المجلس كافة أفراد الأسرة ويهدف إلى بناء ثقافة الإبداع والابتكار والمرونة الأسرية لتعزيز علاقات أسرية تحقق سعادة ورفاهية الأسرة، ونشر ثقافة الذكاء المجتمعي وقيم التلاحم والتسامح والاحترام للتمكن من الانفتاح الواعي والتفاعل مع متغيرات العصر مع الالتزام بالهوية والانتماء الوطني.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: فقدت أخي وعضيدي