الاتحاد

عربي ودولي

السنيورة: الحكومة باقية بثقة الأكثرية


بيروت - الاتحاد: تكثفت الاتصالات بعيداً عن الاضواء الاعلامية في بيروت، في محاولة للتهدئة وتوفير الاجواء المناسبة لاستئناف مؤتمر الحوار الوطني اللبناني في موعده في 16 الجاري·
وذكرت مصادر رئيس البرلمان نبيه بري امس ان الجهود المبذولة لمنع انفراط عقد الحوار مستمرة، وان الاتصالات لم تنقطع لتوفير الحضور الكامل لرؤساء الوفود الـ 14 الى طاولة الحوار في المكان والزمان المحددين·
ووسط السجال الدائر بين قوى الاكثرية والاقلية حول مصير حكومة الرئيس فؤاد السنيورة بعد تكاثر الدعوات لتغييرها على خلفية التظاهرة العمالية يوم 10 مايو، احتجاجاً على سياسة الحكومة الاقتصادية والضرائبية، جدد السنيورة امس تأكيده بان حكومته باقية ··· باقية· وقال في كلمة افتتح بها ندوة لاتحاد جمعيات المعوقين في لبنان: إن الحكومة مستمرة في عملها كالمعتاد، وهي باقية ولن تتغير مادامت تحظى بثقة الاغلبية البرلمانية· وكانت الهجمات على حكومة السنيورة قد تواصلت امس من باب الحملة المتصاعدة ضد خططها الاقتصادية، الاصلاحية، وقال: النائب سليم سلهب عضو كتلة 'التغيير والاصلاح' التي يتزعمها النائب الجنرال ميشال عون الداعي الى اسقاط الحكومة: 'إن اصلاح النظام الاقتصادي يبدأ بمشروع إصلاح القضاء والتدقيق المالي العام بالمديونية وليس بتدقيق محاسبي، والاقتناع بأن الاوضاع المالية والاقتصادية خطيرة جدا، والعلاج لا يمكن الا ان يكون بحجم التشخيص المتوازن لتصحيح مالي واداري وسياسة نمو اقتصادي'·
اما النائب عباس هاشم (ينتمي الى كتلة التنمية والتحرير التي يتزعمها بري) فقال بدوره 'انه يوما بعد يوم يتضح للجميع ان البعض في هذا الوطن يسعى الى استكمال نقل لبنان من موقع الى آخر، مستخدما كل الاساليب والوسائل، ضاربا بعرض الحائط كل الثوابت الوطنية التي اعادت للبنان موقعه·

اقرأ أيضا

رئيسة وزراء نيوزيلندا تتلقى تهديدات بالقتل عبر تويتر