الاتحاد

عربي ودولي

العثور على يورانيوم عالي التخصيب بإيران

عواصم - وكالات الانباء: عثر المفتشون الدوليون على اثار لليورانيوم العالي التخصيب الذي يمكن استخدامه كوقود نووي او لصنع قنبلة نووية، في اجهزة تفريغ هواء في موقع نفت ايران اجراء اي انشطة نووية فيه· وقال دبلوماسيون في فيينا امس ان جزيئات اليورانيوم الذي يمكن استخدامه لانتاج الاسلحة جاء من عينات حصل عليها مفتشو الوكالة الدولية للطاقة الذرية من موقع 'لافيزان-شيان' في طهران حيث تم تفكيك مركز للابحاث الفيزيائية وجرت ازالة الطبقة العلوية من التربة في عام 2004 بعدما ثارت شبهات حول الانشطة التي جرت هناك·
وقال دبلوماسي مقرب من الوكالة الدولية ان المفتشين 'عثروا على جزيئات لليورانيوم عالي التخصيب الا انه لم يتضح ما اذا كان ذلك تلوثا من اجهزة الطرد المركزي التي عثر عليها سابقا (من مواد مستوردة) او من شيء اخر'· واذا ما كانت تلك الاثار جديدة فانها تظهر ان ايران تخفي عملها على انتاج يورانيوم عالي التخصيب·
وذكر دبلوماسيان اخران ان اليورانيوم العالي التخصيب عثر عليه بكميات ميكروسكوبية متناهية في الصغر في اجهزة تفريغ الهواء، واكدا ان الايرانيين يشعرون بالقلق بشان العثور على تلك الكميات·
وصرح دبلوماسي 'شيء ما يجري هناك'، الا انه لم يكشف عن مزيد من التفاصيل ومثل الاخرين طلب عدم الكشف عن هويته بسبب حساسية المسألة· وعثر مفتشو الوكالة الدولية على جزئيات اليورانيوم العالي التخصيب وكذلك على جزئيات يورانيوم بتخصيب منخفض· ويمكن استخدام هذا اليورانيوم لانتاج الوقود النووي كما يمكن تكريره بشكل يكفي لاستخدامه في انتاج الاسلحة النووية في اجهزة طرد مركزي في العديد من المواقع في ايران·
جاء ذلك في وقت اصر فيه الاتحاد الاوروبي طبقا لمسودة اعلان على ان تعلق ايران كل انشطة تخصيب اليورانيوم رغم مطالبة طهران بالسماح لها بالقيام ببعض انشطة التخصيب لاغراض البحث·
وجاء في مسودة اعلان يصدر عن اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي في بروكسل يوم الاثنين ان مجلس الاتحاد الاوروبي 'يدعو السلطات الايرانية الى التعاون بشكل كامل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وان تعلق كل انشطة التخصيب والمعالجة بما في ذلك البحث والتطوير'·
على ذات الصعيد قال الامين العام للامم المتحدة كوفي عنان امس ان على الولايات المتحدة اجراء محادثات مباشرة مع ايران حول برنامجها النووي لان طهران لن تتفاوض جديا اذا لم تشارك واشنطن في المفاوضات·
واوضح عنان للصحافيين في فيينا 'طالما شعر الايرانيون انهم يتفاوضون مع الاوروبيين (·) وان ما يناقشونه معهم يجب ان يناقش مع الاميركيين قبل ان يعود الاوروبيون اليهم ثانية، فأنا غير متأكد من انهم سيطرحون كل ما لديهم على الطاولة'· واوضح عنان 'لقد طلبت من كافة الاطراف ان تخفف من خطابها وتكثف الجهود الدبلوماسية لايجاد حل'·
وتابع 'كما اوضحت بشكل جلي في اللقاءات الخاصة وفي اتصالاتي مع الادارة الاميركية وعلنا، فانني اعتبر انه من المهم ان تشارك الولايات المتحدة في المفاوضات كما يجب ان تشترك مع كافة الدول الاوروبية وايران في ايجاد حل'·
واكدت الولايات المتحدة امس الاول رفضها التفاوض مباشرة مع طهران، معتبرة ان لدى النظام الايراني 'كثيرا' من وسائل الاتصال اذا ما اراد ابلاغها رسالة ما· وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية شون ماكورماك 'اعرف ان دعوات علنية كثيرة صدرت في الولايات المتحدة للتفاوض مباشرة مع الايرانيين'·
واضاف ان 'موقفنا هو في الوقت الراهن ان ثمة كثيرا من وسائل الاتصال اذا ما اراد الايرانيون ان ينقلوا الينا معلومات او اذا ما اردنا ان ننقل اليهم معلومات'· بالمقابل اتهم الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الولايات المتحدة بشن 'حرب دعائية' عبر التلميح بشن حملة عسكرية ضدها، مواصلا هجومه على الغرب بعد يوم من تصريحه بان اسرائيل ستختفي من الوجود يوما ما· واكد احمدي نجاد، ان شعبه قوة عظمى لن تخضع للولايات المتحدة او حلفائها·
وقال 'ربما يستخدمون الدعاية لبدء حرب ايدولوجية الا انهم في الواقع يعرفون ان جمهورية ايران الاسلامية هي قوة عظمى'· وتابع الرئيس الايراني 'يشنون حملة لاذعة علينا ويستخدمون كلاما قويا لترهيب شعبنا لكني اقول لكم ان شعب ايران لا يخشاهم'· وردا على سؤال حول ما اذا كانت ايران تستعد لمواجهة ضربة عسكرية محتملة، قال الرئيس الايراني 'نحن نعتبر ان امكانية حدوث هذا الامر بعيدة' ·والقى احمدي نجاد كذلك كلمة امام غرفة التجارة الاندونيسية قال فيها ان بعض الشعوب تواجه تحديات 'تنبع من الظلم والاضطهاد في العالم بما في ذلك الاحتكار الذي تمسك بزمامه القوى الكبرى في مجال الاقتصاد والتجارة والعلوم والتكنولوجيا'·

اقرأ أيضا

ضبط أسلحة مهربة في المهرة