الاتحاد

الرياضي

الأهلي مكتمل الصفوف والزمالك يُعيد الرباعي الموقوف

أحمد عبد المطلب:
طموحات الأهلى الكبيرة بالفوز بلقب الدوري وآمال الزمالك الضعيفة جدا في امكانية حدوث المعجزة جعلت لمباراة الفريقين معاً في القمة 97 غداً في الجولة الرابعة والعشرين مذاقاً خاصاً·· وتحول كل من له علاقة بكرة القدم المصرية لمتابعة السيناريو الأخير قبل انطلاق المواجهة المرتقبة في ظل الاختلاف الواضح بين تطلعات أنصار كل فريق··فالأهلى يريد أن يتوج جهود موسم طويل بحسم اللقب على حساب غريمه اللدود بالفوز أو التعادل وكلاهما يؤدي الغرض··أما الزمالك فيتمسك بحلم هزيمة منافسه وايقاف انتصاراته وإعادة المجال مرة أخرى للحسابات في حال الفوز بأي نتيجة ووقتها سيكون الأهلي في حاجة إلى نقطتين من مباراتي الحرس والاسماعيلي· وخلال الساعات القليلة الماضية أغلق كل فريق معسكره وحالت الاجراءات المشددة بينهما وبين حضور الجماهير للتدريبات والتي تواصلت دون توقف بلا راحة بعد الجولة الأخيرة التي جرت الأربعاء الماضي بسبب ضيق الوقت·
ورفض الجهاز الفني للأهلي بقيادة البرتغالي مانويل جوزيه منح لاعبيه راحة وألزم الجميع بدخول المعسكر المغلق بمدينة 6 أكتوبر اعتبارا من أمس استعدادا للقاء· ورغم أن الأهلي يكفيه التعادل فقط للفوز رسميا بدرع الدوري إلا أن الجهاز الفني يسعى جاهدا للفوز على الزمالك وتأكيد جدارته بالحفاظ على لقبه كبطل للدوري وشدد جوزيه على أن قرار دخول الفريق في معسكر مغلق ليس لابعاده عن الجماهير ولكن من أجل زيادة التركيز لأن تلك المباراة ستحسم لقب الدوري وأنه سمح بحضور الجماهير الغفيرة لأول مرة منذ فترة طويلة في مران الخميس الماضي·
وقال جوزيه إن لاعبيه يدخلون مباراة القمة دون توتر في ظل احتياجهم لنقطة واحدة فقط من اللقاء من أجل التتويج بلقب الدوري للمرة الثانية على التوالي وانه سيلعب للفوز رغم أنه لا يحتاج اليه أن الأهلي سيلعب بهدوء أعصاب نظرا للفارق الكبير الذي يفصله عن الزمالك والذي وصل الى 8 نقاط وأن هدفه هو الاحتفال بالحصول على الدوري· واضاف المدير الفني أن الفريق استعاد عناصر التشكيل الأساسي واكتملت صفوفه بعد عودة محمد بركات ومحمد أبوتريكة ومحمد شوقي رغم أن بركات الغائب منذ شهرين لم يصل بعد لفورمته المعروفة ولكنهم جميعا لديهم المهارات والامكانيات لتعويض فترة الغياب·
في الزمالك عقد البرتغالي كاجودا اجتماعا مع اللاعبين في بداية المران شرح فيه بعض الاخطاء التي حدثت في مباراة انبى الاخيرة لتلافيها في لقاء القمة كما عقد اجتماع مع الرباعي العائد من الايقاف 'ابراهيم سعيد ووائل القباني ووليد صلاح وسامح يوسف' وعودتهم للتدريبات وقال لهم انه قرر رفع الايقاف عنهم بعد التزامهم في الفترة
الاخيرة لكن اشار الى صعوبة مشاركة احدهم في مباراة القمة لابتعادهم عن المباريات منذ فترة كبيرة والارجح ان يتم الاستعانة بهم في كأس مصر·· واستقبل اللاعبون قرار الجهاز الفني بسعادة كبيرة ·
ودخل الفريق معسكره المغلق مساء امس وقرر كاجودا سحب الهواتف الجوالة من اللاعبين منتصف الليل وأوصى استقبال فندق السلام الذى يقيم فيه اللاعبون بعدم توصيل أي مكالمات للغرف لضمان التركيز التام قبل المباراة
وقرر إلغاء الراحة التي كان مقررا لها عقب لقاء إنبي بسب ضيق الوقت قبل لقاء الأهلي··وادى الفريق مرانه بالجرى حول الملعب لمدة 15 دقيقة وانهى المران بعمل تقسيمة لمدة 15 دقيقة أخرى للاعبين الذين أشتركوا في مباراة انبي ·
وضم المعسكر 22لاعبا من بينهم جمال حمزة الذي غاب عن لقاء إنبي وحازم إمام و محمد صديق وإبراهيم سعيد ووائل القباني وأحمد البكري محمد عبد المنصف وتامر عبدالوهاب ومحمد صديق ومحمود محمود ومدحت عبدالهادي ويوسف حمدي وتامر عبدالحميد ومعتز إينو وطارق السيد وعبدالحليم علي وقال كاجودا إن الفوز كان في غاية الأهمية قبل لقاء القمة مؤكدا أنه سيعتمد بشكل كبير على لاعبي الوسط والدفاع لهز شباك الأهلي في ظل الرقابة الصارمة المتوقعة على المهاجمين جمال حمزة وعبد الحليم علي·وأعرب المدرب البرتغالي عن سعادته بحسم المركز الثاني لمصلحة فريقه، وهو المركز الذي يؤهل صاحبه إلى دوري أبطال أفريقيا الموسم القادم، بعد غياب الفريق عن جميع البطولات القارية هذا الموسم لحلوله سادسا في الدوري الممتاز الموسم الماضيمن ناحية أخرى انتهت أزمة المستحقات المالية المتأخرة للاعبي الفريق بعد أن نجح جمال أحمد أمين الصندوق في توقيع شيكات مؤجلة الدفع سيتم تحصيلها من البنوك بعد يوم 15 مايو لحين انتعاش خزينة النادي ببعض الموارد المالية سواء من البوتيكات أو المجلس القومي للرياضة·
وبعيدا عن الفريق توصل اتحاد الاذاعة والتلفيزيون الى حل لازمة اذاعة المباريات ومنها بطبيعة الحال مباراة القمة بعد ساعات قليلة من قرار مرتضى منصور رئيس النادي عدم إذاعتها لعدم الحصول على مستحقات النادي المالية المتأخرة لدى جهاز التليفزيون·
وقرر أنس الفقي وزير الإعلام سداد ربع مليون جنيه كجزء من المستحقات لحين جدولة باقي الديون المستحقة للنادي (أربعة ملايين جنيه) وبالتالي لن يكون هناك مانع لاذاعة المباراة على الهواء مباشرة للقنوات الارضية والفضائية المصرية·

اقرأ أيضا

"الفرسان".. اللقب الرابع بـ "الثلاثة"