الاتحاد

الملحق الرياضي

كلوب: بيرنلي غيّر فلسفتي!

يورجن كلوب (من المصدر)

يورجن كلوب (من المصدر)

في حوار حصري لمجلة «فرانس فوتبول»، تحدث الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول عن «الريدز» والدوري الإنجليزي «البريميرليج» وفرص المنافسة هذا الموسم، واعترف أن إصابة محمد صلاح في مباراة نهائي الشامبيونزليج الموسم الماضي كان لها تأثير كبير على أداء فريقه، ما حرمه من الفوز بالبطولة.
وفي بداية الحوار سألته المجلة عن فلسفته في اللعب فقال: أزاول مهنة التدريب منذ 18 عاماً، ولم أفكر في مثل هذا السؤال، ولكنني ببساطة أحب كرة القدم، لأنها تجعلني منتعشاً طوال الوقت، فأهم شيء في هذه اللعبة هو أن تلعبها وكأنها تسلية أو لهو للاستمتاع وإمتاع الآخرين، لأن العالم جاد أكثر من اللازم، وتعددت مشكلاته لدرجة جعلت كرة القدم تبدو مزعجة وتبعث على السأم.
وأضاف كلوب: أحب مشاهدة لاعبي فريقي، وهم ينتفضون في الملعب، وأكون في قمة سعادتي، عندما يفاجئونني بأداء مذهل في المباريات.
وعن أهمية الحيازة والاستحواذ في كرة القدم، قال كلوب: بالنسبة لي ليس الاستحواذ هو المهم، وإنما المهم ما نفعله في الملعب من تحركات وتبادل مراكز وانطلاقات متنوعة وقدرة على استرداد الكرة عند فقدها. وأضاف قائلاً، على سبيل المثال منذ عامين كنا نلعب ضد فريق بيرنلي، وكنا مستحوذين على الكرة بنسبة 82% ومع ذلك خسرنا صفر/‏‏2، إذ نجح الفريق المنافس في تسجيل هدفين من الفرصتين الوحيدتين اللتين لاحتا له.
وتابع: لهذا أرى أن الاستحواذ ليس هو المعيار الوحيد للتفوق والنجاح، أو إمكانية تحقيق الفوز، وإنما الأهم هو أن يكون فريقك قادراً على استرداد الكرة عندما يفقدها، وقادراً أيضاً على التحرك واللعب والجماعي من خلال تنظيم خطوطك في الملعب، منعاً للتعرض للخطر. وعن مباراة نهائي دوري الأبطال «الشامبيونزليج» الموسم الماضي، اعترف كلوب بأن أحداً لم يكن ينتظر أو يتوقع وصول ليفربول لنهائي هذه البطولة، ورغم ذلك نجحنا في قلب كل التوقعات وتحدث كثيرون، وقالوا إن إصابة محمد صلاح كانت سبباً مباشراً لعدم القدرة على انتزاع كأس البطولة، ولكننا لن نعيد الآن كتابة التاريخ فما حدث قد حدث.
وأكد كلوب أن فريقه قدم موسماً رائعاً رغم عدم الفوز بهذه البطولة وقال: لعبنا آخر شهرين في الموسم الماضي بـ 12 لاعباً فقط جاهزين، واضطررنا للدخول في منافسة شرسة مع فريق تشيلسي حتى نهاية الموسم من أجل حجز مكان بين الأربعة الكبار في الدوري الإنجليزي، ونجحنا في ذلك لنضمن مكاناً جديداً في الشامبيونزليج.
وقال المدير الفني الألماني، إن الصفقات الجديدة التي أبرمها الفريق هذا الموسم مفيدة جداً، وأشاد بوجه خاص باللاعب الغيني نابي كيتا والسويسري شاكيري، ولكنه اعترف بأنها ليست كافية للحكم على إمكانية الفوز بالدوري الإنجليزي، لأن البريميرليج ليس بطولة سهلة، والمنافسة فيه معقدة للغاية، في ظل وجود أكثر من فريق جيد جداً، ولعل هذا ما جعله يكرر تأكيده على صعوبة المنافسة في البريميرليج، وأيضاً في الشامبيونزليج.
وأضاف قائلاً: علينا أن نكون جاهزين للفوز في جميع المباريات، سواء تلك التي نلعبها في الآنفيلد أو خارجه، حتى لا نندم على ضياع النقاط السهلة مثلما حدث في الموسم الماضي.

أنور إبراهيم (القاهرة)

اقرأ أيضا