السبت 21 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
راشد عبدالرحمن: أحدد مصيري مع الكرة خلال أسبوعين
راشد عبدالرحمن: أحدد مصيري مع الكرة خلال أسبوعين
18 يونيو 2011 23:05
أكد اللاعب الدولي السابق راشد عبد الرحمن مدافع الجزيرة أنه سوف يحدد مصيره مع كرة القدم في موعد أقصاه نهاية الشهر الجاري، ولو حصل على عرض مناسب، سوف يكمل مسيرته لموسم آخر، لثقته الكبيرة في قدرته على العطاء بشكل متميز لموسم جديد، وإذا لم يجد العرض المناسب الذي يرضيه، ويلبي طموحه في دوري المحترفين، سوف ينضم إلى فريق القوات المسلحة الذي ينتمي إليه لأنه يخدم بالقوات المسلحة. وعن موقفه من الجزيرة قال: لم يتحدث معي أحد حتى الآن، وبالطبع تبقى “قلعة الفورمولا” أولويتي الأولى لأنني قضيت فيها أفضل فترات حياتي، ولم يقصر معي أي شخص فيه طوال مسيرة الـ 6 سنوات، ولن أنسى أنني قبل أن أستكمل 4 مباريات رسمية في الجزيرة قرر المدرب الفرنسي ميتسو ضمي للمنتخب الأول الذي خاض منافسات “خليجي 18”، وفاز بلقبها، وهو أفضل إنجاز أعتز به كلاعب، فضلاً عن أنني شاركت مع الجزيرة في حصد 4 ألقاب، هي بطولة أندية التعاون، وكأس رابطة المحترفين، وثنائية الدوري والكأس، وكلها تسعدني جداً وتجعلني أشعر بأنني قدمت ما يرضيني ويضيء سجلي كلاعب. وأضاف: حتى اللحظة الأخيرة قبل إصابتي كنت لاعباً أساسياً مع المدرب البرازيلي براجا، ولكن الإصابات قدر، وتحديداً فإن إصابة الرباط الصليبي تتطلب الغياب كثيراً عن الملاعب، وفي فترة الغياب من الطبيعي أن يعتمد المدرب على عناصر جديدة ويستقر عليها، ومن ناحيتي أشيد بالدور الذي قدمه اللاعبون جمعة عبد الله، وصالح بشير، وسامي ربيع، حيث إنهم قدموا موسماً رائعاً، وكانوا عند حسن الظن بهم، والجزيرة دائماً يثبت بأنه بمن حضر. وقال راشد عبدالرحمن: من جهتي أتمنى أن تمنحني إدارة الجزيرة الفرصة حتى يراني المدرب الجديد، ويتعرف على مستواي، خصوصاً أنني جاهز تماماً الآن وتعافيت من الإصابة بنسبة 100%، وسوف أرضى بأي قرار يتخذه المدرب بشأني في نهاية المعسكر الإعداد. أفضل الفترات وعما إذا كان قد تلقى عروضاً من أندية دوري المحترفين قال: تلقيت اتصالات شفهية من ناديين، ولكني لم أتفق بشكل نهائي مع أي منها في انتظار تحديد موقفي النهائي من الجزيرة، وفي كل الأحوال سوف أحدد مصيري بنهاية الشهر الحالي، ولابد أن أعترف بأنني أعيش حالياً أفضل فترات فرحتي بتتويج الجزيرة بـ “الثنائية”، لأنه كان حلماً كبيراً طال انتظاره. تعاقدات جديدة علي صعيد آخر انتشرت أنباء كثيرة أمس عن سعي إدارة الجزيرة لإتمام عدد من الصفقات الخاصة، بالتعاقد مع لاعبين مواطنين جدد، في المراكز الدفاعية، وقد ترددت أنباء تخص اللاعبين عبد الله أحمد لاعب الأهلي، ووليد عباس لاعب الشباب، وفاضل أحمد لاعب الوصل، فيما ظل الجميع يلتزمون الصمت فيما يخص اللاعب الدولي السابق عبد الرحيم جمعة لاعب الوحدة الذي اتفق مع الوحدة على فك الارتباط. الأرجنتيني الثاني من ناحية أخرى تناول الموقع الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” نبأ تعاقد الجزيرة مع المدرب الأرجنتيني الجديد أليخاندرو سابيلا لمدة عام قابل للتجديد، بديلاً للبرازيلي آبل براجا، وأكد أن الطرفين سواء الإدارة أو المدرب الجديد لم يعلنا عن قيمة العقد، إلا أن الصحف الأرجنتينية أكدت أن المقابل المادي هو 2,5 مليون دولار. وأكد الموقع أن سابيلا سوف يكون ثاني مدرب أرجنتيني في الدوري الإماراتي الموسم المقبل، بعد مواطنه دييجو مارادونا الذي سيقود الوصل. وكان سابيلا المولود في 5 نوفمبر 1954 قد برز لاعباً في صفوف ريفر بلات في مطلع السبعينات، وقاد فريقه إلى اللقب المحلي عام 1975 للمرة الأولى، بعد صيام دام 18 عاماً. ولعــب سابيــلا موسمين في صفوف شيفيلد يونايتد الإنجليزي (1978-1980)، ثم مع جاره ليدز يونايتد موسماً واحداً قبل أن يعود إلى الأرجنتين، حيث أنهى مسيرته عام 1988. أما خلال مسيرته التدريبية فقد كان سابيلا مساعداً لدانيال باساريلا في تدريب منتخب الأرجنتين ونادي بارما ومنتخب أوروجواي ونادي مونتيري المكسيكي وكورينثيانز البرازيلي ثم مع ريفر بلات. وفي 15 مارس 2009 بات سابيلا مدرباً لإستوديانتيس، حيث قاده في الموسم ذاته إلى إحراز كأس ليبرتادوريس، وشارك في كأس العالم للأندية في أبوظبي 2009 أيضاً، حيث بلغ النهائي وخسر أمام برشلونة، قبل أن يستقيل من منصبه في 3 فبراير الماضي بسبب خلافات مع مجلس الإدارة.
المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©