الاتحاد

الاقتصادي

أردوغان يهدد بمقاطعة المنتجات الإلكترونية الأميركية

غطاء خلفي ببطارية خارجية لهواتف آيفون

غطاء خلفي ببطارية خارجية لهواتف آيفون

هدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، بأن بلاده ستقاطع المنتجات الإلكترونية الأميركية، وذلك في ظل تصاعد الخلاف التجاري والدبلوماسي بين أنقرة وواشنطن.
ونقلت وكالة "الأناضول" التركية عن أردوغان القول خلال فعالية في أنقرة :"سنصنع ونصدر منتجات بجودة أفضل من تلك التي نستوردها بالعملات الأجنبية، وسنقاطع السلع الإلكترونية الأميركية".
وقال :"إذا كان لديهم آيفون، فلدينا سامسونج على الجانب الآخر".
وأضاف :"لدينا فينوس وفيستل في بلادنا"، في إشارة إلى شركة "فيستيل إلكترونيك" والهاتف الذكي الذي تنتجه.
تجدر الإشارة إلى أن هواتف سامسونج مستخدمة بصورة واسعة في تركيا. إلا أنها، تماماً مثل فينوس، تستخدم نظام تشغيل "أندرويد" من شركة جوجل الأميركية العملاقة.
واستعادت الليرة التركية اليوم بعض خسائرها أمام الدولار واليورو. حيث ارتفعت بأكثر من 4.5% أمام الدولار ليصل سعر الدولار الواحد إلى 6.57 ليرات، بعد أنباء عن أن وزير المالية بيرات ألبيرق يعتزم إطلاع المئات من المستثمرين الأجانب على حقائق الأوضاع في مؤتمر عبر الهاتف بعد غد الخميس.
وأكد أردوغان أن بلاده عازمة على تقديم مزيد من الحوافز لرجال المال والأعمال الراغبين في الاستثمار بتركيا.
وأضاف :" بلادنا تمتلك إحدى أقوى الأنظمة المصرفية في العالم، ولم تُغلق بنوكنا كما حدث في أزمات اقتصادية في آسيا وأوروبا في 1994 و2001 ".
وتابع :"مؤسساتنا المسؤولة عن القطاع الاقتصادي وعلى رأسها وزارة الخزانة والمالية، تعمل على مدار الساعة لاتخاذ التدابير الاقتصادية اللازمة، ونحن نتابع ذلك عن كثب، وإن كنا لا نغفل حقيقة وجود بعض المشاكل الواجب حلها، وعلى رأسها عجز الحساب الجاري، والتضخم، ومعدل الفائدة".

 

اقرأ أيضا

ذياب بن محمد يطلع على خطط «أدنوك للإمداد»