صحيفة الاتحاد

كرة قدم

تشوي: موقف تشونبوك صعب في مباراة الإياب

أسبريلا نجح في إحراز هدف التقدم للعين (تصوير أنس قني)

أسبريلا نجح في إحراز هدف التقدم للعين (تصوير أنس قني)

جيونجو (الاتحاد)

أكد تشوي كانج مدرب تشونبوك الكوري الجنوبي أنهم قدموا مستوى طيباً أمام العين، في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا، خاصة في الشوط الثاني، ما ساعدهم على تحقيق الفوز، مشيراً إلى صعوبة مباراة الإياب التي يشهدها استاد هزاع بن زايد يوم السبت المقبل، وقال: رغم فوزنا في مواجهة الذهاب، إلا أن البطولة لم تحسم بعد، فما زالت هناك جولة أخيرة تحدد هوية البطل ونعمل لها كل حساباتنا، ونستعد لها بشكل مختلف، ونملك خبرة التدريب في ملاعب الإمارات، حيث تدربنا قبل عامين في مدينة دبي، وبدون شك سيكون برنامج إعدادنا قوياً وتحضيراتنا متميزة، وسنركز على الإعداد البدني والنفسي، حيث إننا نسعى لتكرار فوزنا بالبطولة التي حققناها في 2006 ونتطلع لحصد لقب 2016.
وبسؤاله عن تقييمه لعمر عبدالرحمن صانع ألعاب «الزعيم» قال: عندما لم أشاهد اسم البرازيلي دوجلاس في قائمة المباراة، وذلك على عكس ما كان متوقعاً، تأكدت وقتها أن المدرب زلاتكو سيكلف عمر بمهمة أخرى مختلفة عما كان يقوم به من قبل، وفي الغالب أن يسهم بقدر كبير في النواحي الهجومية، وبالفعل حصل على فرصة ثمينة لتسجيل أول أهداف المباراة، إلا أنه لم يوفق، ولكن ربما يختلف الوضع في مباراة الإياب بمدينة العين.
وتابع المدرب حديثه في المؤتمر الصحفي، وقال: لم يقدم لاعبو تشونبوك الأداء المتوقع منهم في الشوط الأول، خاصة المدافعين الذين لم يحكموا سيطرتهم على الكرة بسهولة، ولكن أتوقع أن يكون الموقف غاية في الصعوبة في المباراة الثانية، وواجهنا بعض الصعوبات هذا الموسم، إلا أننا استطعنا أن نتغلب عليها، وظهر ذلك جلياً في مباراة أمس، ونسعى لتقديم الأفضل في لقاء الإياب والعودة من هناك بدرع البطولة.
وقال مدرب تشونبوك إنهم سيغادرون اليوم إلى مدينة دبي برفقة 26 لاعباً، ليبقوا هناك حتى موعد المباراة، للتعود على الأجواء في الإمارات خلال الأيام الستة المقبلة.
وبسؤاله عن مدى قناعته بنتيجة المباراة، وفيما إذا كان يرى أن استقبال شباكهم لهدف ربما يصعب من مهمة فريقه في لقاء الإياب، قال: لم نكن نتمنى أن يستقبل مرمانا أي هدف، ولكننا نؤدي المباراة القادمة، وفي تفكيرنا التسجيل في مرمى العين، وندرك تماماً أن المنافس قوياً ويملك لاعبين يتميزون بالمهارة، ونسعى لتحقيق الفوز والعودة بالكأس.
وتحدث المدرب عن ليوناردو مؤكداً أنه لعب لتشونبوك لمدة 5 مواسم، وصنع الفارق بالفعل مشيراً إلى أنه وبمزيد من التركيز سيكون المهاجم الأخطر في كل المباريات، ويتوقع منه كصانع ألعاب أن يقدم الأكثر والأداء الأفضل في المباراة القادمة.
وتحدث في المؤتمر الصحفي البرازيلي ليوناردو رودريجيز بيريرا لاعب وسط فريق تشونبوك الكوري الجنوبي وصاحب هدفي الفوز في شباك العين حيث قال: توقعت أن تكون المباراة صعبة، ووضح ذلك في الشوط الأول، ولكننا دخلنا الشوط الأول ونحن أكثر قوة وتركيزاً وتحدثنا بين الشوطين على ضرورة اللعب بطريقة أكثر تنظيماً، وسنستعد للمباراة القادمة بشكل أفضل حتى نحقق الفوز ببطولة 2016.
وأضاف أنه يلعب لفريق تشونبوك منذ خمس سنوات وكلما يسجل هدفاً يحتفل بطريقة يلمح فيها لمسؤولي ولاعبي وجماهير النادي أنهم يعملون يداً واحدة.
وبسؤاله عن فقدانه لخطورته في التسجيل في النصف الثاني من الموسم خلافاً لما كان عليه الوضع في النصف الأول، وكيف يرى مباراة الإياب، قال: صحيح أنني لم أسجل كثيراً في النصف الثاني من الموسم، ولكن الآن عدت إلى حالتي الطبيعية، وقبل المباراة طلب مني المدرب أن أسدد نحو المرمى، كلما سنحت لي الفرصة، وفي مباراة الرد سنكون أكثر جاهزية وتنظيماً وتوازناً وسنظهر كل قوتنا في تلك المواجهة.

ليوناردو نجم الذهاب بـ«الثنائية الرابعة»
جيونجو (الاتحاد)

منح الاتحاد الآسيوي جائزة «رجل المباراة» في مواجهة ذهاب النهائي أمس بين تشونبوك والعين، لنجم الفريق المضيف البرازيلي ليوناردو بيريرا صاحب هدفي الفوز لفريقه في المباراة في الدقيقتين 70 و77 من ركلة جزاء، ومثلت الثنائية في شباك العين الرابعة للمهاجم البرازيلي في البطولة ليرفع رصيده الشخصي إلى 10 أهداف في المركز الثاني للائحة الهدافين خلف مواطنه أدريانو مهاجم سيؤول المتصدر برصيد 13 هدفاً.
واستهل ليونادرو سجله التهديفي في مرمى جيانغسو الصيني من ركلة جزاء في الجولة السادسة، ليعود ويسجل هدفه الثاني في مباراة الجولة التالية أمام ميلبورن الأسترالي 1-1 في مباراة الذهاب، ليعود ويبدأ مسلسل «الثنائيات» بتسجيله هدفين أمام نفس الفريق إياباً، أعقبتها ثنائية ثانية في مرمى شانغهاي الصيني، وسيؤول الكوري في ذهاب نصف النهائي، قبل أن يختتم بتسجليه ثنائية رابعة أمس أمام العين، ويلعب ليوناردو «الجناح المهاجم» مع تشونبوك للموسم الخامس على التوالي.