الاتحاد

الاقتصادي

3,2 مليار درهم مكاسب الأسهم المحلية بدعم من البنوك والاتصالات

يوسف البستنجي (أبوظبي)

قاد قطاعا البنوك والاتصالات مؤشر سوق الإمارات المالي أمس للإغلاق مرتفعاً نسبته 0,48? ليكسب 3,22 مليار درهم، وتمكنت أسواق الأسهم من تخفيض أثار الضغط الذي تعرضت له نتيجة تراجع أسهم العقار، بدعم استمرار الطلب وعمليات الشراء.
وارتفع مؤشر قطاع البنوك 0,86?، فيما ارتفع مؤشر قطاع الاتصالات 0,85? في الوقت الذي تراجع فيه مؤشر قطاع العقار 0,43? خلال الجلسة.
وشهدت الجلسة تداول 620 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 710 ملايين درهم من خلال 7416 صفقة.
وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 69 من أصل 128 شركة مدرجة في الأسواق المالية.
وحققت أسعار أسهم 32 شركة ارتفاعاً في حين انخفضت أسعار أسهم 22 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات.
وقال فادي الغطيس، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة ثنك للدراسات المالية في الإمارات: إن ربط حركة أسواق المال المحلية مع حركة أسواق النفط في العالم، تستغل لمصلحة مضاربين في أسواق المال، ورغم أن تأثيرات أسعار النفط على الاقتصاد الوطني لا يمكن استبعادها، إلا أن عملية الربط الكامل لحركة أسعار الأسهم ومؤشرات أسواق المال تعتبر مبالغة كبيرة.
وقال:نتائج الشركات جيدة، وخاصة البنوك كانت نتائجها أفضل من التوقعات وكذلك التوزيعات المقترحة أعلى من المتوقع أيضاً، لكن العديد من الشركات الأخرى جاءت نتائجها قريبة من حدود التوقعات، ولذا فإن تأثير النتائج على أسعار الأسهم كان مستوعباً في الأسعار مقدماً.
وأشار إلى أن تذبذبات شهر يناير 2016 بلغت في معدلها اليومي نحو 2,5? هامش الحركة بين أدنى وأعلى مستوى للمؤشر خلال جلسة واحدة، ما يعتبر هامشاً واسعاً جدا في سوق تعتبر قيمة تداولاته ضحلة، الأمر، الذي يرجح كفة التعامل المضاربي في السوق على حساب الاستثمار طويل الأجل.
وتفصيلاً، جاء سهم «شركة إعمار العقارية» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 108,67 مليون درهم موزعة على 19,73 مليون سهم من خلال 991 صفقة.
وجاء سهم «شركة داماك العقارية دبي» في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطاً، حيث تم تداول ما قيمته 69,68 مليون درهم موزعة على 26,66 مليون سهم من خلال 654 صفقة.
وحقق سهم «رأس الخيمة العقارية» أكثر نسبة ارتفاع سعري، حيث أقفل سعر السهم على مستوى 0,56 درهم مرتفعاً بنسبة 14,29% من خلال تداول 58,44 مليون سهم بقيمة 31,21 مليون درهم.
وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «الشركة العالمية لزراعة الأسماك» ليغلق على مستوى6,00 درهم مرتفعا بنسبة 13,64% من خلال تداول 8900 سهم بقيمة 51,19 ألف درهم.
وسجل سهم «الجرافات البحرية» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول، حيث أقفل سعر السهم على مستوى 4,41 درهم مسجلا خسارة بنسبة 10,00% من خلال تداول 10000 سهم بقيمة 44,15 ألف درهم.
تلاه سهم «شركة أبوظبي الوطنية للتأمين» الذي انخفض بنسبة 9,91% ليغلق على مستوى 1,91 درهم من خلال تداول 40 ألف سهم بقيمة 83,3 ألف درهم.
ومنذ بداية العام بلغت نسبة الانخفاض في مؤشر سوق الإمارات المالي 2,93% وبلغ إجمالي قيمة التداول 18,65 مليار درهم.
و بلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعاً سعرياً 25 من أصل 128 وعدد الشركات المتراجعة 63 شركة.
ويتصدر مؤشر قطاع «الاتصالات» المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى ومحققا نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 1,9169% ليستقر على مستوى 3265,74 نقطة مقارنة مع 3204,32 نقطة تلاه مؤشر قطاع «العقار» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 2,7% ليستقر على مستوى 4709,90 نقطة مقارنة مع 4840,81 نقطة تلاه مؤشر قطاع «السلع الاستهلاكية» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 3,0% ليستقر على مستوى 1859,80 نقطة مقارنة مع 1918,63 نقطة تلاه مؤشر قطاع «التأمين» بنسبة انخفاض 4,3%.

أرباح «أسماك» ترتفع إلى 94,6 مليون درهم
أبوظبي (الاتحاد)

ارتفعت الأرباح الصافية للشركة العالمية القابضة لزراعة الأسماك «أسماك» بأكثر من الضعف، لتصل إلى 94,6 مليون درهم عام 2015 مقارنة مع 43,8 مليون درهم عام 2014.
وزادت ربحية السهم إلى 1,11 درهم عن نتائج أعمالها العام الماضي مقارة مع 0,51 درهم عام 2014، بحسب الإفصاح الصادر عن الشركة أمس.
وقالت الشركة إن إيرادات مبيعاتها بلغت 354,13 مليون درهم عام 2015 مقارنة مع 299,1 مليون درهم عام 2014.
وتظهر بيانات الشركة ارتفاع حقوق المساهمين إلى 544 مليون درهم بنهاية 2015 مقارنة مع 452 مليون درهم بنهاية 2014، وارتفع إجمالي الموجودات إلى 641 مليون درهم مقارنة مع 559 مليون درهم خلال الفترة نفسها.

مجلس إدارة «الأغذية» يوصي بتوزيع الأرباح
أبوظبي(الاتحاد)

تبحث الجمعية العمومية لشركة الأغذية المتحدة في اجتماعها المقرر 9 مارس المقبل، اقتراح مجلس الإدارة بتوزيع 10? نقدا و10? أسهم منحة من رأس المال على المساهمين عن أعمال الشركة في عام 2015، بحسب الإفصاح الصادر عن الشركة أمس.
وقالت الشركة إن مجلس إدارتها اعتمد البيانات المالية المدققة للشركة لسنة 2015 في اجتماعه أول أمس. وحققت الشركة أرباحاً صافية بلغت قيمتها 27,8 مليون درهم عام 2015 مقارنة مع أرباح بلغت قيمتها 16,13 مليون درهم عام 2014، وارتفعت حصة السهم الواحد من الأرباح إلى 0,94 درهما عن نتائج أعمالها لعام 2015 مقارنة مع 0,54 درهماً لعام 2014.

اقرأ أيضا

"الفيدرالي" يتخلى عن صبره ويمهد لخفض الفائدة