الاتحاد

عربي ودولي

الرومانيون يتظاهرون لليوم الثالث على التوالي ضد الحكومة

صدامات بين قوات الأمن ومتظاهرين في رومانيا

صدامات بين قوات الأمن ومتظاهرين في رومانيا

 

لليوم الثالث على التوالي نزل آلاف المتظاهرين إلى شوارع بوخارست، أمس الأحد، للمطالبة باستقالة الحكومة اليسارية بعد الصدامات التي دارت بين قوات الأمن ومتظاهرين الجمعة وأوقعت مئات الجرحى، كما أفاد مراسلو وكالة فرانس برس.
ورفع المتظاهرون الأعلام الرومانية واحتشدوا على وقع النشيد الوطني قبالة مقر الحكومة في ساحة النصر حيث جرت التظاهرتان السابقتان يومي الجمعة والسبت، واللتين كانتا أضخم بكثير من تظاهرة الأحد، إذ شارك في كل منهما عشرات الآلاف بينما كان المتظاهرون الأحد بالآلاف.
وعلى غرار يومي الجمعة والسبت أطلق المتظاهرون هتافات مناوئة للحكومة اليسارية المتهمة بالفساد، مطالبين باستقالة رئيسة الوزراء فيوريتشا دانسيلا .
وكان حوالى ثمانين ألف روماني، بينهم آلاف من المغتربين الذين عادوا خصيصاً إلى بلدهم للمشاركة في تظاهرة تحت اسم "تجمّع الشتات" تجمعوا في ساحة النصر في بوخارست الجمعة للاحتجاج على "فساد" الحكومة. وحاول عشرات منهم اقتحام الطوق الذي ضربته الشرطة حول مقر الحكومة ورشقوا قوات الأمن بالحجارة وزجاجات المياه.
وردّت قوات الأمن باستخدام الغازات المسيلة للدموع ثم خراطيم المياه لتفريق المتظاهرين، مما أشعل مواجهات بين الطرفين أوقعت أكثر من 450 جريحاً بينهم 30 دركياً.

اقرأ أيضا

انتقادات حادة لخطاب «الجزيرة» أثناء زيارة البابا الإمارات