الاتحاد

الرياضي

كابيللو يبدأ الحقبة الإنجليزية أمام بلد الحياد

كابيللو مع لاعبي إنجلترا

كابيللو مع لاعبي إنجلترا

يفتتح المدرب الإيطالي القدير فابيو كابيللو حقبة جديدة على رأس الجهاز الفني لمنتخب انجلترا في كرة القدم عندما يقود أول مباراة رسمية له في مواجهة سويسرا اليوم على ملعب ويمبلي الشهير في ضواحي لندن· وكان كابيللو عين مدرباً للمنتخب الانجليزي خلفا لستيف ماكلارين الذي فشل في قيادة ''الاسود الثلاثة'' الى نهائيات كأس اوروبا المقررة في النمسا وسويسرا من 7 الى 29 يونيو المقبل· ويملك كابيللو متسعاً من الوقت لكي يجهز منتخباً قادراً على استعادة هيبته لأنه سيخوض سلسلة من المباريات الودية حتى موعد انطلاق تصفيات مونديال 2010 في سبتمبر المقبل·
ولم يستدع كابيللو قائد المنتخب السابق ديفيد بيكهام الذي خاض 99 مباراة دولية، لكنه ابقى الباب مفتوحاً أمامه لكي يخوض مباراته الرقم 100 في الأشهر المقبلة، في حين يتوجه المدرب إلى إسناد شارة القائد إلى لاعب وسط ليفربول ستيف جيرارد·
واكد كابيللو أن خياره قائد المنتخب لن يكون ثابتاً حتى موعد انطلاق تصفيات مونديال 2010 ومن المتوقع أن يشرك كابيللو الثنائي مايكل اوين وواين روني في خط الهجوم، والحارس المخضرم ديفيد جيمس بين الخشبات الثلاث· وتسبق المباراة دقيقة صمت على أرواح لاعبي نادي مانشستر يونايتد الذي قضوا في حادث تحطم طائرتهم في مطار ميونيخ في 6 فبراير عام 1958 في ذكرى مرور 50 عاماً على تلك المأساة·
ويبرز اللقاء بين إيطاليا والبرتغال المقرر في مدينة زيوريخ السويسرية· وكانت المفاجأة استبعاد مدرب منتخب إيطاليا روبرتو دونادوني للمهاجمين المخضرم اليساندر دل بييرو والمشاكس انطونيو كاسانو على الرغم من تألقهما في صفوف يوفنتوس وسمبدوريا على التوالي·
وسجل دل بييرو 12 هدفاً في 24 مباراة هذا الموسم، في حين سجل كاسانو 3 أهداف في مبارياته الخمس الأخيرة· واستبعد دونادوني أيضاً كلاً من فيتشنزو ياكوينتا والبرتو جيلاردينو، في حين يخوض خط الهجوم مهاجم بايرن ميونيخ الألماني العملاق لوكا توني·· ويسجل أيضاً غياب الحارس جاتنلويجي بوفون لإصابة في ظهره ولاعب الوسط جينارو جاتوسو لإصابة بتمزق عضلي حاد سيبعده شهراً عن الملاعب·
في المقابل يعول مدرب البرتغال البرازيلي فيليبي سكولاري على مهاجم مانشستر يونايتد الانجليزي كريستيانو رونالدو الذي يتألق بشكل لافت هذا الموسم وقد سجل حتى الآن 27 هدفاً في 30 مباراة في مختلف المسابقات· وفي دبلن تلتقي جمهورية ايرلندا مع البرازيل·
ويخوض أصحاب الأرض المباراة من دون مدرب رسمي بعــد إقــالة ستــيف ســـتونتون من منصبه قبل أربعة أشهر·· ويشرف على المنتخب حالياً المدرب المؤقت دون جيفيـــنز علماً بأن الإيطالي جوفاني تراباتوني والانجليزي تيري فينابــلز مرشحـــان لمنصب المديــر الفنـــي·
في المقابل، ستكون الفرصة متاحة امام مدرب البرازيل كارلوس دونجا لإشراك تشكيلة جلها من أفراد المنتخب الأولمبي الساعي إلى إحراز أول ذهبية له في تاريخ الألعاب الأولمبية· ويغيب عن المنتخب أكثر من لاعب أساسي على رأسهم أفضل لاعب في أوروبا والعالم العام الماضي كاكا الذي أصيب في الشوط الثاني من مباراة فريقه ميلان ضد فيورنتينا الاحد الماضي، بالإضافة إلى زميله باتو الذي تعرض لالتواء في كاحله·
وتبرز مباراة اخرى بين كرواتيا وهولندا في سبليت حيث يسعى المنتخب الاول إلى فك عقدته حيث لا تحمل هذه المدينة فأل خير عليه إذ خاض فيها ثماني مباريات منذ حصوله على الاستقلال عام 1991 فتعادل في ست وخسر اثنتين·
ويعاني المنتخب الهولندي من غيابات عدة لابرز لاعبيه على رأسهم هدافه رود فان نيستلروي وروبن فان بيرسي واريين روبن، في حين سيكون اعتماد المدرب ماركو فان باستن على هداف اياكس اسمتردام كلاس يان هونتيلار·
وتلتقي إسبانيا مع فرنسا في مواجهة قوية أيضاً على ملعب ''سانتياجو برنابيو'' في مدريد في مباراة ستكون الانظار مسلطة فيها على نجم اسبانيا وبرشلونة الجديد بويان كركيتش· وسيصبح بويان اصغر لاعب يدافع عن ألوان منتخب اسبانيا إذ يبلغ 17 عاماً و5 أشهر ليحطم الرقم القياسي المسجل باسم انخل زوبييتا عام 1936 وتعتبر المباراة ثأرية بالنسبة إلى إسبانيا التي خسرت أمام فرنسا 1-3 في الدور الثاني من مونديال المانيا عام 2006 ·· وتملك إسبانيا سجلاً ضعيفاً ضد فرنسا حيث فازت عليها مرة واحدة في المباريات العشر الأخيرة بينهما·
وعلى ملعب ''ارنست هابل'' في فيينا تلتقي الجاراتان النمسا والمانيا في مباراة تشهد عودة قائد الاخيرة ميكايل بالاك الى صفوف منتخب بلاده للمرة الأولى منذ مارس الماضي بداعي خضوعه لعمليتين جراحيتين في كاحله· وكان بالاك تعرض لإصابة في رأسه خلال مباراة فريقه تشيلسي الأخيرة ضد بورتسموث واحتاج إلى عدة غرز لكنه سيخوض المباراة وهو مضمد الرأس على الأرجح· وفي المباريات الأخرى، تلتقي التشيك مع بولندا، واليونان مع فنلندا، والمجر مع سلوفاكيا، وايرلندا الشمالية مع بلغاريا، وسلوفينيا مع الدنمارك، وتركيا مع السويد·

اقرأ أيضا

تعادل سلبي بين "النمور" و"البرتقالي"