الاتحاد

رسائلكم وصلت

مفارقة عجيبة
إلى صحيفة الاتحاد ··
تحية طيبة وبعد··
أحب أن أكتب تعليقي حول ما جاء بخصوص المشرفات والمشرفين العاملين في ادارة الاسكان الداخلي المنشور بتاريخ 28/3/2005 وحيث أنني موظف في الجامعة فإن الوضع الدائر في الجامعة غير مطمئن ولا مشجع بسبب التغيرات غير المفهومة والتي لا نستطيع أن نقول عنها انها تصب في مصلحة التطور والترقي! بل يجب أن يطلق عليها تغيرات نحو تخفيض الميزانية لصالح ملء جيوب الأجانب بالنقود فنرى ان ادارة الجامعة كل شهر أو شهرين تستقدم عمالة أجنبية يطلق عليهم خبراء لتقييم أداء الموظفين وتوصيف وتحديد مهام عملهم والتشكيك بما يقومون به من الساعة 30:7 وحتى الساعة 30:4 وهناك موظفون يمتد عملهم الى الساعة 6 مساء أي ما يقابل الـ 9 و 11 ساعة عمل في اليوم، والمثير في الموضوع ان ادارة الجامعة قد وضعت علامات استفهام على جميع الموظفين العاملين وبدأت في التدقيق في عملهم الذي يتصل مباشرة بالطلبة والأعمال الادارية وذلك ليس لمرة واحدة أو مرتين بل امتد الموضوع لسنة كاملة من البحث والتقصي عن أعمال الموظفين وهذا مشروع ولكن التشكيك في أحقية الموظفين برواتبهم فإن هذه القشة التي قسمت ظهر البعير·· واذا كانت ادارة الجامعة ترى ان مشرفين ادارة السكنات لا يستحقون مبالغ تصل من 8 - 10 آلاف درهم فإن الموضوع يستحق وقفة جدية منا حيث ان الاستشاريين أو الخبراء الذين تجلبهم الجامعة من دول أجنبية يقبضون ما لا يقل عن 30 ألف درهم في الشهر مع تسهيلات في المواصلات والسكن والاقامة، تلك المفارقة العجيبة التي فعلاً تستدعي أن نضحك عليها حزناً·
إن الجامعة حتى تتطور عليها أن تثق بموظفيها الذين عملوا ما لا يقل عن 15 سنة لا أن تكافئهم بالتقاعد واجبارهم على الاستقالة·
علي محمد

اقرأ أيضا