الاتحاد

الرياضي

اتفاقية تعاون بين مجلس دبي الرياضي ومؤسسة الجليلة

 الشريف والعلماء يتوسطان عددا من منسبي المؤسستين المشاركتين في مشروع التعاون (من المصدر)

الشريف والعلماء يتوسطان عددا من منسبي المؤسستين المشاركتين في مشروع التعاون (من المصدر)

عقد مجلس دبي الرياضي ومؤسسة الجليلة مؤتمراً صحفياً بمقر المجلس بالجداف امس الأول للإعلان عن توقيع اتفاقية تعاون بين الطرفين تهدف الى توحيد الجهود في مجال خدمة المجتمع وفي مقدمتها رفع مستوى الحياة الصحية ومحاربة أمراض السمنة والسكري وتصلب الشرايين، ووقع عن مجلس دبي الرياضي الأمين العام د.أحمد الشريف ومن جانب مؤسسة الجليلة الدكتور عبدالكريم سلطان العلماء الرئيس التنفيذي للمؤسسة.
ونصت الاتفاقية على تعاون الطرفين في تنفيذ البرامج والمبادرات والمشروعات التي تعزز نمط الحياة الصحية وترفع من مستوى الوعي الصحي، بين افراد المجتمع، وتنظيم الفعاليات والمناسبات الرياضية للترويج عن اهمية ممارسة الرياضة للاستمتاع بحياة مليئة بالصحة والنشاط وبعيدة عن الأمراض التي يمكن ان تهدد حياة الناس.
وبحسب ما جاء في الاتفاقية يقوم مجلس دبي الرياضي بالترويج لمشاريع المؤسسة ويسعى لاستقطاب الدعم لها عبر تشجيع افراد المجتمع على التبرع لها من خلال الفعاليات التي يقوم المجلس بتنظيمها، وذلك بتوفير مكان لجمع التبرعات ومساعدة المؤسسة في تحصيل اموال التبرعات، على ان تخصص الأموال المتحصلة لدعم أبحاث أمراض السمنة والسكري.
من جانبها تقوم مؤسسة الجليلة بالمشاركة في المناسبات الرياضية لمجلس دبي الرياضي، وتقدم الدعم اللوجيستي اللازم، وتشمل الفعاليات التي تشارك فيها مؤسسة الجليلة: الماراثون الصحراوي ونبض دبي واليوم العالمي للنشاط البدني وبرنامج اسبوع التغذية وطواف دبي، باعتبارها فعاليات تهتم بالجانب الصحي وتعزز نمط الحياة الصحية.
وأوضح د.احمد الشريف الأمين العام لمجلس دبي الرياضي ان توقيع الاتفاقية يأتي استمراراً لتعاون المجلس مع المؤسسات الوطنية المهتمة بالجوانب الصحية، مشيداً بمؤسسة الجليلة التي تبذل جهوداً كبيرة من أجل مجتمع وأفراد يتمتعون بصحة أفضل، مؤكداً حرص المجلس على المساهمة في تنفيذ برامج المؤسسة.
وقال: “تجمعنا مع مؤسسة الجليلة الكثير من الأهداف المشتركة التي نعمل من أجلها، وفي مقدمتها السعي لتعزيز نمط الحياة الصحية، وتشجيع افراد المجتمع على ممارسة الرياضة باعتبارها واحدة من أنجع الوسائل لمحاربة الأمراض خاصة ذات العلاقة بالنشاط والحركة مثل السمنة وتصلب الشرايين”.
وأضاف: “نسعد كثيرا بالتعاون مع هذه المؤسسة الكبيرة التي تم تأسيسيها بتوجيهات مباشرة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي (رعاه الله) لتسهم في رفع مستوى الحياة الصحية في دبي، وسنعمل مع المؤسسة من أجل تحقيق أهدافها في المجال الصحي من خلال الأنشطة الرياضية لنكون قد طبقنا رؤية سموه في جعل الرياضة أسلوب حياة، سعيا للوصول الى مجتمع صحي معافى خال من الأمراض، وكذلك من خلال دعم جهود البحث في المجال الصحي لأفراد المجتمع”.
من جانبه ابدى د. عبدالكريم سلطان العلماء الرئيس التنفيذي لمؤسسة الجليلة سعادته بتوقيع الاتفاقية، مشيرا إلى أن اختيار مجلس دبي الرياضي ليكون شريكا للمؤسسة جاء بعد دراسة وافية للاحتياجات وما يمكن ان يقدمه المجلس من مساعدة في تنفيذ برامج مؤسسة جليلة، مبدياً ثقته في مساهمة المجلس في إنجاح برامج المؤسسة والمساعدة في تحقيق أهدافها.
وقال: “مؤسسة الجليلة مؤسسة مجتمعية غير ربحية تعمل في مجال الصحة وخدمة المجتمع، ونفخر كثيرا بالدعم الكبير الذي تجده المؤسسة من قيادتنا الرشيدة التي تسعى دائما لإسعاد شعبها والمقيمين بالدولة، ونثق في أن تعاوننا مع مجلس دبي سيكون مثمرا بإذن الله لما يملكه المجلس من إمكانات وخبرات ستساعدنا كثيرا في تنفيذ برامجنا، كما نؤكد استعدادنا للمساهمة في إنجاح برامج المجلس وتقديم كل ما يمكن ان يعزز هذا التعاون”.
وعقب توقيع الاتفاقية قام د.احمد الشريف بإهداء الدكتور عبد الكريم سلطان العلي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الجليلة درع المجلس، متمنياً أن يوفق الطرفان في إنزال ما اشتملت عليه الاتفاقية من بنود إلى ارض الواقع، فيما قدم الرئيس التنفيذي لمؤسسة الجليلة شكره للمجلس على الاهتمام مشيداً بنهج المجلس في العمل على دعم المؤسسات الوطنية. (دبي - الاتحاد)

اقرأ أيضا

صلاح يرفض عرضين من ريال مدريد ويوفنتوس من أجل ليفربول