الاتحاد

الاقتصادي

الآمال الأميركية تقود البورصات العالمية للصعود

صيني يتابع حركة أسهم شنغهاي التي ارتفعت أمس

صيني يتابع حركة أسهم شنغهاي التي ارتفعت أمس

صعدت مؤشرات البورصات العالمية أمس مدعومة بآمال في إطاق خطة أميركية جديدة لدعم قطاع الرهون العقارية المتداعي في الولايات المتحدة، وهي الآمال التي دفعت أسهم وول ستريت للصعود أمس الأول الأمر الذي انعكس إيجاباً على الأسواق الآسيوية والأوروبية·
وارتفع مؤشر نيكي للأسهم اليابانية واحداً بالمئة أمس وذلك بعد ثلاثة أيام من الخسائر مدعوماً بالآمال في برنامج جديد للحكومة الأميركية يهدف إلى مساعدة أصحاب المنازل المتعثرين ومكاسب في أسهم شركات التكنولوجيا مثل تي·دي·كيه كورب·
وأغلقت الأسهم الأميركية مرتفعة في معظمها أمس الأول إذ سجلت انتعاشة أواخر التعامل بعد أن أفادت وكالة أنباء رويترز ان حكومة الرئيس الأميركي أوباما تدرس برنامجاً لدعم أقساط القروض العقارية لأصحاب المنازل المعسرين·
واستمدت السوق دعماً اضافياً من مكاسب في الأسهم الآسيوية، لكن أسهم بايونير كورب تراجعت وخسرت خمس قيمتها بعدما قالت شركة صناعة الالكترونيات اليابانية إنها ستستغني عن عشرة آلاف وظيفة وتخرج من نشاط التلفزيونات المسطحة الذي يتكبد خسائر في خطوة قد تشير إلى مزيد من الاهتزازات في القطاع المتراجع·
وارتفع مؤشر نيكي القياسي 74,4 نقطة إلى 7779,40 نقطة بعدما صعد في وقت سابق من المعاملات أكثر من اثنين بالمئة· وتقدم مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0,6 في المئة مسجلاً 764,59 نقطة·
كما ارتفعت اسهم بورصة هونج كونج في نهاية جلسة تداولاتها الصباحية أمس عند 13463,71 نقطة مرتفعة 235,41 نقطة او 1,78%، وكانت علامة مؤشر هانج سنج صعدت 86,51 نقطة او 0,65% لتفتح عند 13314,81 نقطة في أعقاب انتعاش بورصة وول ستريت أمس الأول·
وصعد مؤشر بورصة شانغهاي المجمع في بورصة شانغهاي إلى 2320,79 نقطة أمس، بارتفاع 72,7 نقطة أو بنسبة 3,23 في المئة مقارنة بإقفاله الأسبق·
وكذلك ارتفعت الأسهم الأوروبية أوائل معاملات أمس تقودها الشركات المالية إثر أنباء الخطة الأميركية لدعم أقساط الرهون العقارية لأصحاب المنازل المتعثرين، وأيضاً مع صعود شركات الموارد الأساسية بفضل ارتفاع أسعار المعادن الصناعية· وبحلول الساعة 08,12 بتوقيت جرينتش ارتفع مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 1,6 في المئة إلى 804,8 نقطة معوضاً بذلك خسائر أمس الأول التي بلغت 1,5 في المئة·
وفي القطاع المالي ارتفعت أسهم بنك باركليز البريطاني 3,5 في المئة وشركة التأمين الفرنسية أكسا بالنسبة ذاتها 3,5 في المئة ومجموعة آي·ان·جي الهولندية 2,5 في المئة·
وعلى صعيد شركات الموارد الأساسية ارتفعت أسهم أرسيلور ميتال لصناعة الصلب 4,6 في المئة ومنافستها الألمانية تايسن كروب 3,4 في المئة وقد أعلنت الأخيرة عن أرباح فصلية فاقت توقعات السوق·
وفي أنحاء أوروبا ارتفع مؤشر فايننشال تايمز 100 في بورصة لندن واحداً بالمئة في حين تقدم مؤشر داكس لأسهم الشركات الألمانية الكبرى في بورصة فرانكفورت 1,2 في المئة· وزاد مؤشر كاك 40 في بورصة باريس 1,4 في المئة

اقرأ أيضا

التنبؤ بالأعطال .. أحدث حلول التقنيات الذكية لصيانة العقارات