الاتحاد

الاقتصادي

«جاما» تفتتح محطة للطيران الخاص في مطار الشارقة

 مبنى مطار الشارقة الدولي (الاتحاد)

مبنى مطار الشارقة الدولي (الاتحاد)

افتتحت شركة جاما للطيران أمس محطة الطيران الخاص التابعة لها في مطار الشارقة الدولي، لتكون مركزاً متكاملاً لتقديم الخدمات الجوية المخصصة للطيران الخاص في الشارقة ودبي والإمارات الشمالية.
وبحسب بيان صحفي أمس، تعد هذه المنشأة الجديدة أحدث مشاريع «جاما للطيران»، التي تتألف محفظة مستثمريها من «الهلال للمشاريع» و«جروث جيت كابيتال» و«دائرة الطيران المدني في الشارقة». وافتتح الشيخ عبد الله بن محمد آل ثاني المحطة الجديدة خلال حفل خاص أقيم أمس الأول، بما يتوافق مع روح شهر رمضان المبارك.
وتشهد المحطة الجديدة في مطار الشارقة الدولي في الوقت الحالي حركة جوية ممتازة تتجاوز المستوى المستهدف للعمليات الأسبوعية، في الوقت الذي يسعى فيه مالكو ومشغلو الطائرات إلى خفض زمن انتظار الركاب والطاقم في وتسهيل تنقلهم إلى الإمارات الشمالية.
وقال علي سالم المدفع، رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي «إن مكانة الشارقة كمركز للطيران التجاري ومشغلي طائرات رجال الأعمال تتعزز باستمرار، نظراً لما توفره من سهولة في تنفيذ العمليات وسرعتها».
وستسهم شراكتنا مع «جاما الطيران» ومبادرتها الرامية إلى توفير محطة للطيران الخاص عالمية المستوى في مطار الشارقة الدولي، في تعزيز المكانة الرائدة التي تتبوأها الإمارة بما يشكل رافداً حيوياً لمساعيها الرامية لتكون وجهة أولى في قطاع الطيران الخاص على مستوى المنطقة».
من جهته، قال مروان خالق، الرئيس التنفيذي لشركة جاما للطيران: «ندرك الميزات الاستراتيجية التي تتمتع بها الشارقة كمركز للطيران الخاص منذ فترة طويلة. وتمثل هذه المحطة الجديدة إضافة بارزة إلى حظائر الطائرات ومرافق الصيانة وخدمات الوقود التابعة لنا في المطار. وسنبدأ قريباً بإنجاز المرحلة الثانية التي تتضمن حظيرة طائرات جديدة تضم منشأة واسعة للصيانة ومساحة تخزين أكبر للطائرات».
وتحدث بدر جعفر، الرئيس التنفيذي لشركة «الهلال للمشاريع» وأحد مساهمي «جاما للطيران»، عن أهمية افتتاح المحطة الجديدة في الشارقة قائلاً: «رسخت الشارقة على مدى العقد الماضي مكانتها الرائدة عالمياً في قطاع الطيران الاقتصادي والشحن الجوي، وتسعى في الوقت الحالي إلى تعزيز عملياتها في قطاع الطيران الخاص، مدعومة بافتتاح محطة «جاما للطيران» الجديدة في مطار الشارقة.
وعلاوة على ذلك، سوف تساهم هذه الخطوة في تنمية قطاع الطيران في الشارقة من خلال خلق فرص عمل جديدة وتعزيز وتنمية الكفاءات في هذه المنطقة». وقال كريم سويعد، المدير الشريك لشركة «جروث جيت كابيتال» للشراء الشامل، وأحد مساهمي «جاما للطيران» في منطقة الشرق الأوسط: «أود التأكيد على ما ذكره مروان بأن إمارة الشارقة تتمتع بفرص نمو قوية».
وفي الوقت الذي قام فيه مطار دبي الدولي بإغلاق أحد المدرجات وفرض القيود على حقوق الهبوط للطيران الخاص خلال الأشهر القليلة الماضية، وفي حين لا يزال مشروع دبي ورلد سنترال قيد التطوير، فإن أهمية مطار الشارقة الدولي والمرافق التي تقدمها «جاما الطيران» تبدو خياراً طبيعياً للراغبين بالوصول إلى الإمارات الشمالية بسرعة وفعالية». وعلى الرغم من أن حفل افتتاح المنشأة الجديدة قد جرى أمس الأول إلا أن المحطة تقدم خدماتها بالكامل منذ 15 يونيو.
وجاءت تقييمات المستخدمين والركاب وطواقم الطيران إيجابية بشكل مذهل وفقاً لريتشارد لينفيلد، المدير العام لشركة «جاما للطيران» في الشرق الأوسط، الذي علق بالقول: «لدينا منتج من الطراز العالمي يتكامل مع موقع استراتيجي متميز، حيث لا يبعد وسط مدينة دبي عن مطار الشارقة الدولي سوى 30 دقيقة فقط. كما ساهمت علاقتنا القوية مع هيئة مطار الشارقة الدولي ودائرة الطيران المدني في الشارقة في تسهيل حصولنا على حقوق الهبوط واستخدام المدرجات، وهذا ما يسهم بدوره في تقديم فوائد ملموسة لا تضاهى للعملاء من حيث السرعة والخصوصية».(الشارقة-الاتحاد)

اقرأ أيضا

هزاع بن زايد يدشن إحدى أكبر منصات النفط البحرية في العالم