الاتحاد

ألوان

صالون نسائي متحرك في حافلة 5 نجوم

الصالون المتحرك يجول  في أحياء أبوظبي (الصور من المصدر)

الصالون المتحرك يجول في أحياء أبوظبي (الصور من المصدر)

أحمد النجار (دبي)

دشن المواطن الشاب نهيان القبيسي، مشروع صالون نسائي متحرك، التقط فكرته بالمصادفة أثناء تجواله في أميركا، حيث كان مصمماً داخل شاحنة، وطبقها في أبوظبي.
نهيان، خريج جامعة سانبراندينو الأميركية في كاليفورينا، أوضح أن مشروع حافلة «التجميل المتحركة» انطلق قبل نحو ثلاثة أشهر، وقد حظي باهتمام كبير لدى أوساط السيدات، حيث تم تداول صور الصالون في مواقع التواصل الاجتماعي ليحقق قفزة معنوية في تسويق خدماته.
تجميل احترافي
وقال «إن الصالون يوفر خدمة تجميلية باحترافية، وما يميزه ويجعله تجربة جاذبة، أنه يصل إلى النساء في أي وقت وأي مكان إلى باب منازلهن، بعد حجز موعد للجلسة، وتحديد الوقت، وإرسال إحداثيات الموقع».
وأوضح أن السيدة التي تتطلب الخدمة، يتم إحاطتها بالعناية الفائقة، وضيافة راقية داخل الصالون المتحرك الذي يصفه بـ «حافلة تجميل 5 نجوم»، حيث يشتمل على الخدمات كافة، وبأحدث الوسائل، مشيراً إلى حجم الإقبال والمردود الإيجابي لنجاح المشروع في الأشهر الأولى منذ تدشينه، وأعرب عن ارتياحه لما حققه من صيت وسمعة طيبة، ورأى أن المشروع يزداد انتشاراً كل يوم، لكونه تجربة تجميل جديدة من دون أي رسوم إضافية نظير الخدمة.
تصاميم وديكورات
الصالون، حمل توقيع شركة رائدة في مجال تصميم وتركيب ديكورات مطعمة بألوان أنثوية، وأرضية مريحة، كما أن معداته وتجهيزاته مصممة بديكورات جذابة داخل الحافلة.
ويسير نهيان على خطى حثيثة نحو تطوير فكرة المشروع، حيث يعتزم زيادة عدد الصالونات المتحركة، خاصة مع وجود طلبات كبيرة لتوفير الخدمة في إمارات أخرى، وإنشاء «علامة خاصة» للمشروع ليكون أيقونة مرموقة في عالم الجمال. صعوبات كثيرة رافقت بدايات المشروع، خلال تجهيز الحافلة والتفاوض مع شركات التجميل العالمية للتعاقد معها لتوفير المستلزمات والمواد اللازمة، تحدث عنها صحاب المشروع مشيراً إلى أنه أول مواطن يحصل على هذه الرخصة من أبوظبي، ولقد وجد تشجيعاً ودعماً وتسهيلات كثيرة تجعل لديه الطموح الكبير في التطوير والانطلاق لأفكار مشاريع أخرى.
وينصح الشباب باستثمار الفرص المتاحة، والإمساك بزمام المبادرة بتحويل أفكارهم إلى واقع مادي ملموس، في ظل توفر أنواع الدعم كافة، وتقدم التسهيلات اللازمة المحفزة على الانخراط في سوق العمل، والبدء بتدشين مشاريع تدر عليهم دخلاً، يكفل لهم الاعتماد على أنفسهم وتأمين احتياجاتهم.

اقرأ أيضا

نمر يقتل زوجته المستقبلية في أول لقاء بينهما بحديقة الحيوان في لندن