الاتحاد

الاقتصادي

«غرفة أبوظبي» تنظم معرض العين للمشاريـع الصغيرة والمتوسطـة

 جانب من الدورة السابقة للمعرض (من المصدر)

جانب من الدورة السابقة للمعرض (من المصدر)

برعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، تنظم غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، معرض العين للمشاريع الصغيرة والمتوسطة في دورته الثالثة، وذلك في الفترة من 17 إلى 18 سبتمبر المقبل في مركز العين للمؤتمرات.
وأكد محمد هلال المهيري، مدير عام غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، أن معرض العين للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، أصبح المنصة الأكثر فاعلية لزيادة القدرات التنافسية، وتوسيع نطاق الفرص بين رواد الأعمال في القطاع الخاص، ويأتي تنظيمه للدورة الثالثة التزاماً من غرفة أبوظبي تجاه تعزيز التنمية المستدامة في الإمارة، فضلاً عن كونه حقق نجاحاً كبيراً في دورتيه السابقتين، حيث يجمع تحت سقفه الجهات العارضة والمستثمرين والوفود التجارية من أرجاء الدولة كافة، ليقدم لهم ملتقيات الأعمال الاقتصادية، وحوافز للاستثمار المبتكر والنمو التجاري، والتعرف إلى فرص الخدمات العالمية المختلفة.
وأشار إلى أن قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة من القطاعات الحيوية التي تدعم اقتصاد الدولة، ويحفز المستثمرين ويشجع المواهب أصحاب المشاريع الريادية والمبتكرة في المجتمع، وتعد دولة الإمارات بشكل عام من الدول السبّاقة التي وضعت استراتيجيات مختلفة لتمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة المحلية من التطور والتقدم لتقف في مصاف كبريات الشركات، منوهاً باستراتيجية غرفة أبوظبي التي تركز أساساً على تقديم وسائل النجاح كافة لرواد الأعمال الإماراتيين، وترسيخ ثقافة الإبداع والابتكار ضمن هذا القطاع النشط والمؤثر.
ونوه المهيري بأن خطة أبوظبي أولت اهتماماً بالغاً بتنظيم الاستراتيجية الاقتصادية لقطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة، باعتباره محركاً رئيساً في عملية النمو الاقتصادي، ويمثل رافداً حيوياً لدعم الناتج المحلي الإجمالي في دولة الإمارة، ومساهماً قوياً في سياسة التنويع الاقتصادي وتنشيط التجارة وتخفيض نسبة البطالة وزيادة الابتكار والإبداع، مشيراً إلى أن ذلك ما جعله يتصدر اهتمامات خطة أبوظبي الاقتصادية.
وأضاف أن إمارة أبوظبي أصحبت اليوم حاضنة مثالية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، ويؤكد ذلك التوجهات التي أتاحت الفرص التنافسية لرواد الأعمال، وتشجيعهم على إطلاق مشروعاتهم في مختلف الأنشطة الاقتصادية، وبما يتناسب مع احتياجات السوق ومؤشراته، ودعم التنوع في القطاعات لتشمل الصناعة والتجارة والسياحة وتكنولوجيا المعلومات والقطاع الغذائي وتجارة الجملة والتجزئة، وغيرها.
وأوضح أن حكومة أبوظبي قامت بتوجيه الجهات والمؤسسات الرسمية للقيام بدور أساسي في تنظيم المعارض والملتقيات للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، بهدف توفير فرص استثمارية رائدة، تعكس حرص الإمارة على خلق بيئة استثمارية تسهم في دعم التنمية نحو القطاعات الاقتصادية الواعدة.
ولفت إلى أهمية زيادة نسبة المشاريع والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، ودعم المواطنين، وتسهيل انخراطهم في القطاع الخاص، والاستفادة من القروض الميسرة والتدريب والتسويق‏? ?من ?خلال ?المعارض ?المختلفة، ?حيث ?يسهل ?ذلك ?عملية ?الوصول ?إلى ?أكبر ?شريحة ?من ?روّاد ?الأعمال ?الشباب ?في ?شتى ?القطاعات، ?ويتسنى ?للمعنيين ?تقديم ?الدعم ?والتوجيه ?لهم، ?ومتابعة ?المشروعات ?الصغيرة ?والمتوسطة ?المبتكرة ?والمشروعات ?الإبداعية ?الناشئة، ?وكل ?ما ?من ?شأنه ?تحقيق ?أهداف ?استراتيجية ?الإمارة ?لصناعة ?واستشراف ?المستقبل. ويبلغ عدد الجهات العارضة في معرض العين للمشاريع الصغيرة والمتوسطة لدورته الحالية ما يزيد على 95 ?جهة ?مؤكدة ?حتى ?الآن، ?ولا يزال ?العدد ?في ?ازدياد، ?كما ?سيضم ?المعرض ?لهذا ?العام ?العديد ?من ?الجهات ?الحكومية ?والمصارف ?والمؤسسات ?المالية، ?ومعاهد ?التدريب، ?ودور ?الأزياء ?والمراكز ?الصحية.

اقرأ أيضا

100 مليون حاوية طاقة "موانئ دبي العالمية" بحلول 2020