الثلاثاء 24 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
تجارة الاتحاد الأوروبي تسجل عجزاً خلال أبريل الماضي
17 يونيو 2011 20:55
شهدت التجارة في “منطقة اليورو” عجزاً خلال أبريل مقارنة بالشهر السابق، بينما نمت الواردات المعدلة فصلياً أسرع من الصادرات بنحو المثلين على أساس شهري. وذكر مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي “يوروستات” أمس أن العجز التجاري غير المعدل بلغ 4,1 مليار يورو في أبريل، ارتفاعاً من فائض معدل بالانخفاض يبلغ 1,6 مليار في مارس وعجز قدره 700 مليون يورو في أبريل 2010. وعلى أساس سنوي، ارتفعت الواردات 18% في أبريل، بينما نمت الصادرات 15%. وقال “يوروستات” إن العجز بلغ في أبريل 2,9 مليار يورو بعد تعديله لأسباب موسمية، فيما نمت الصادرات 0,6% خلال الشهر وقفزت قيمة الواردات 1,1%. وذكر “يوروستات” أن ألمانيا حافظت على مركزها كأكبر دولة مصدرة في الاتحاد الأوروبي خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري، بينما نجحت اليونان المتعثرة في خفض عجزها التجاري بمقدار النصف تقريبا. ينظر إلى الموازين التجارية من جانب خبراء الاقتصاد باعتبارها أحد المؤشرات الرئيسية لتحديد قدرة الدولة على المنافسة، وفي أعقاب أزمة الديون السيادية في منطقة اليورو تركز الاهتمام عليها من جديد. وقال “يوروستات” إن الفائض التجاري لألمانيا في الربع الأول من العام نما إلى 40,6 مليار يورو (47,8 مليار دولار) مقابل 37,4 مليار يورو في الأشهر الثلاثة الأولى من العام الماضي. وقال المكتب إنه خلال الفترة ذاتها، تراجع العجز التجاري لليونان من 9,4 مليار يورو إلى 5,5 مليار، وذلك بفضل ارتفاع الصادرات بنسبة 33% وهبوط الواردات 22%. في حين كان الوضع مستقراً في دول أخرى، تلقت حزم إنقاذ، إذ نما الفائض التجاري لأيرلندا من 10,1 مليار يورو إلى 10,2 مليار يورو، وانخفض العجز البرتغالي بشكل طفيف من 4,6 مليار إلى 4,3 مليار يورو. وفي أسبانيا التي ينظر إليها في بعض الأحيان على أنها الدولة التالية على طريق تلقي حزم إنقاذ دولية، استقر العجز على 12,6 مليار يورو، وهو ما يزيد بشكل طفيف عن 12,2 مليار يورو. وسجلت الاقتصادات الكبيرة في الاتحاد الأوروبي عجزاً تجارياً مثل بريطانيا (28,6 مليار يورو) وفرنسا (12,2 مليار) وإيطاليا (14,2 مليار)، بينما سجلت هولندا ثاني أكبر فائض تجاري في الاتحاد الأوروبي بقيمة بلغت 10,7 مليار دولار.
المصدر: لوكسمبورج
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©