الاتحاد

دنيا

فتيحة سلمي: الماكياج لاعب خطير على الخشبة


الشارقة - الاتحاد:
يعرفها كل أهل المسرح في الإمارات فهي الحاضر في الملمات دوما، انها على أهبة الاستعداد، بل ان كثيرا من المسرحيين الاماراتيين يعتقدون ان عملهم لايستقيم بدون وجود فتيحة، فهي تعويذة العمل وتميمته، انها فتيحة سلمي فنانة الماكياج التي أسهمت في مهرجان أيام الشارقة التي أختتمت اعمالها الخميس الماضي والتي نالت حصة الاسد في مكياج حوالي تسعة عروض من أصل 13 عرضا مسرحيا قُدمت في ' الايام' وكانت حاضرة بحيويتها ومهارة اناملها على وجوه الممثلين··فكانت لنا هذه الوقفة معها على هامش المهرجان:
؟ كيف تفهمين دور المكياج في العمل الدرامي المسرحي أو التلفزيوني؟
؟؟ انه دور مهم بل انه لاعب خطير غالبا، وهكذا افهم دور المكياج الدرامي من خلال مشاهدة البروفة في المسرح وقراءة النص، فأدرس ابعاد الشخصية ومتابعة تغيرات الشخصية من حالة إلى أخرى، أما التلفزيون فقراءة النص وتعامل مع حالة وسنّ الشخصية وفهم اطوار تشخيص الحالة·
؟ هل لكِ رؤية خاصة، في فن المكياج عموماً؟
؟؟ رؤيتي تتمثل في محاولة الدعم بين شخصية الممثل وتشخيص حالته الداخلية واعطائه صيغة حالته الخارجية واخراجها وتوصيلها للمتفرج بنوع المكياج الذي يعكس شخصيته وحالته الداخلية·
؟ كيف تتعاملين مع الشخصية التي تقومين بمكياجها، وما هي الخطوات التي تسبق ذلك؟
؟؟ الخبرة في الاحتكاك والتعامل مع الشخصيات ونوعيتها توصل إلى التمكن في ارضاء كل شخصية بما يرضيها لتظهر بالشكل والصورة التي تتبعها والخطوات التي تسبق هي كشف اسرار والتعرف على ملامحها وارساء صيغة كل شخصية على حدة·
؟ هل تضعين تصوراً خاصاً من خلال قراءة العمل ودراسة الشخصية؟ أم انك تستمعين لفهم المخرج فحسب؟
؟؟ كل عمل يحتاج لفهم فكرته أو لتطبيقه ليكون العمل مميزاً،وهي القراءة الفنية واللمسات الأخيرة التي تجعل من الشكل الصورة المرغوبة والاحسن وهذا لا يأتي عبثاً ولكن بالنظرة والحس الدقيق والتمكن من العمل وليس من الغرابة ان اعطي فكرة نوعية المكياج واقتراحها بفهم نمطي الدراما أو نوعية الدور·
؟ كيف تنظرين الى الجمال؟
؟؟ أرى الجمال بانعكاس روح الشخص الداخلية على وجهه، فالشخصية الجرئية لها طابع بالمكياج الخاص بها وكذلك الشخصية البريئة وهكذا تتباين الملامح بتباين الشخصيات وبيئتها وتاريخها وافعالها·
؟ كيف اتيت إلى هذا العالم، أعني عالم المكياج؟
؟؟ كنت اتحسس موهبتي في صنع الدمى ومراقبة شخصيات المسلسلات والأفلام واندمج فيها، الشيء الذي فجر بداخلي حبي المدفون والساكن فعبرت بأناملي وكشفت على هذا الفن بكل اخلاص·
؟ بعد هذا، كيف واصلت مشوارك، كيف وأين درست المكياج وعلى يد من؟
؟؟ سعيت الى صقل موهبتي من خلال دراستي التجميل الفني بالمغرب أولاً ثم صقلتها بفرنسا حيث درست على يد الدكتور بوب في معهد بي او بي بباريس·

اقرأ أيضا