الاتحاد

الرياضي

اليابانيون يبكون في جولة الصدمة والترويع


الجولة الخامسة من النسخة الرابعة لدوري أبطال آسيا كانت محط الأنظار في الأسبوع الماضي خاصة أن المنافسة بين الكبار بلغت الذروة ودرجة الغليان··وأورد الاتحاد الدولي لكرة القدم 'الفيفا' تقريراً مفصلاً عن المباريات وموقف الفرق في المجموعات المختلفة مع التركيز على الأندية التي اقتربت من اللحاق باتحاد جدة السعودي بدور الثمانية وكذلك الفرق التي رفعت راية الخروج المبكر بصرف النظر عن نتائج الجولة السادسة والأخيرة يوم 17 مايو الحالي·
ولم يكن غريباً أن يكون التقرير مركزاً على صدمة خروج الأندية اليابانية على عكس الحال بالنسبة لأندية الصين وكوريا الجنوبية بعد وصول أوسان وشنغهاي إلى دور الثمانية بعد أن حصد الفريقان العلامة الكاملة '6 نقاط' في مواجهة المنافسين فيردي الياباني ودونج تام الفيتنامي في المجموعتين السادسة والسابعة على الترتيب·
وجاء في التقرير أن أوسان وشنغهاي أصبحا أول فريقين يحسمان الموقف لصالحهما وبالتالي قطعا تأشيرة المرور إلى الدور المقبل··وعلى العكس كان مساء الأربعاء الماضي مظلماً بالنسبة لممثلي الكرة اليابانية طوكيو فيردي وجامبا أوساكا اللذين ودعا البطولة وبالتالي تصبح اليابان الدولة المنظمة لبطولة العالم للأندية بدون ممثل لها للمرة الثانية على التوالي·
وشهدت الجولة قبل الأخيرة عودة الحياة إلى المجموعتين السادسة والسابعة حيث أقيمت مباراتان في جولة العودة بعد أن شهدت الجولة الأولى مباراتي الذهاب حيث يقتصر العدد في المجموعتين على فريقين فقط·· وبعد الهزيمة التي لحقت به على 'يد' أوسان بهدفين نظيفين وجد فيردي نفسه في النار وهو يلعب في ضيافة أوسان الذي تمسك بفرصة التأهل وبالفعل حقق هدفه المنشود بهدف حمل توقيع لي تشون في الدقيقة 43 من أحداث الشوط الأول··
واكتمل سيناريو المأساة اليابانية بسقوط جامبا أوساكا في المجموعة الخامسة عندما تعادل مع شون بوك الكوري 1/1 وهي النتيجة التي قصمت ظهر أوساكا لأن ضياع نقطتين أنهى الفرصة في المنافسة بعد أن تجمد رصيده عند 7 نقاط احتل بها المركز الثالث·· ويأتي داليان الصيني في المركز الأول وله 12 نقطة بفارق نقطتين عن شون بوك صاحب المركز الثاني وانحصرت المنافسة على تذكرة المجموعة بين الفريقين ·
وتطرق التقرير إلى باقي المجموعات وأشار إلى أن سابا باتري الإيراني تلقى صدمة مروعة عندما تقدم ضيفه الغرافة القطري بهدف في الدقيقة 55 ولو استمرت النتيجة على هذا الحال لأطاحت بالأحلام الإيرانية··ولكن النجم الهداف علي دائي أظهر قدراته التهديفية الكبيرة في الوقت المناسب ليقود سابا بالفوز الرباعي ليتقدم الإيرانيون إلى قمة المجموعة الثالثة برصيد 10 نقاط بفارق نقطة عن الكرامة السوري الذي تراجع إلى المركز الثاني بعد الهزيمة الثقيلة أمام الوحدة 4/2 وتبقى مباراة الكرامة وسابا الفاصلة والحاسمة في تأهل أحد الفريقين إلى دور الثمانية ولابديل للكرامة عن الفوز أما سابا فيدخل مواجهة الختام بخيار الفوز أو التعادل··وفي المقابل حقق الوحدة فوزاً معنويا على الكرامة برباعية ولكن تفوق سابا على الغرافة لم يكن في مصلحة الوحدة·
وعن الجولة الثانية التي تضم العين والهلال وماشال والميناء قال التقرير إن ساحة المنافسة مفتوحة بين ثلاثة أندية وهي العين المتصدر بفارق نقطة عن الهلال ونقطتين عن ماشال ويحتاج العين صاحب الفرصة الكبيرة في التأهل لأنه سوف يستضيف ماشال على ملعبه وبين جماهيره وبالتالي فان حصول العيناوية على النقاط الثلاث يعني خروج الهلال مهما كانت نتيجة مباراته أمام الميناء وبلاشك فان خروج الهلال سوف يمثل صدمة كبيرة··ورغم أن السد لعب على أرضه وبين أنصاره فان البطل القطري تلقى الهزيمة أمام الشباب السعودي الذي قفز إلى قمة المجموعة الرابعة وعزز حظوظه في التأهل إلى ربع النهائي··وفي المجوعة الأولى أكملت هزيمة باختاكور الأوزبكي صدمات الجولة الخامسة عندما سقط أمام الاتحاد السوري ليفسح الطريق أمام القادسية الكويتي للتقدم إلى قمة المجموعة الأولى وبفارق نقطة عن باختاكور الذي يحتاج إلى الفوز في المباراة الحاسمة مع القادسية في طشقند إذا كان يريد اللحاق بقافلة الثمانية الكبار·

اقرأ أيضا

الفيكتوري تيم يتقدم أبطال العالم في حفل موناكو السنوي العاشر