صحيفة الاتحاد

دنيا

«يا سلام».. السعادة والمرح على كورنيش أبوظبي

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

مهرجان «ياسلام 2016».. الحدث الترفيهي الأكبر على مستوى المدن المستضيفة لسباقات «فورمولا- 1».. وتتميز دورته الثامنة بمقومات تجعله تجربة مليئة بالأنشطة الرائعة والممتعة، حيث استهل المهرجان هذا العام عروضه بمسيرة افتتاحية ذات طابع كرنفالي عصر أمس، تضمنت عروض دمى تمثل كل منها الدول المستضيفة للسباق، وتخلله مجموعة فعاليات غير مسبوقة غطت العاصمة أبوظبي، فضلاً عن تنوع الفقرات التي تناسب كل الأذواق في جو من الترفيه والمرح.

وتتعدد نشاطات وفعاليات «يا سلام 2016»، حيث عادت مسابقة المواهب الناشئة، بعد انطلاقتها الناجحة عام 2015، بفرص جديدة لا تعوض للفنانين الموسيقيين المحليين، لإظهار إبداعاتهم على مسرح «يا سلام»، وبعد أسابيع عدة من التدريبات وورش العمل، فضلاً عن أدائهم مؤخراً في «ياس مول»، اقتربت مسابقة «يا سلام للمواهب الناشئة» لعام 2016، من مرحلتها النهائية بالإعلان عن اختيار ثلاثة مرشحين للنهائي، فبعد منافسة شرسة استطاع «حسن مالك» و«راشد النعيمي» و«جميل جبور» الوصول إلى المرحلة النهائية من المسابقة التي تسعى للبحث عن أفضل المواهب الموسيقية في الإمارات، ويتنافس المرشحون خلال الليلة الافتتاحية لفعالية «معزوفات على الشاطئ» 24 نوفمبر الجاري.

وعلى الرغم من صعوبة القرار، إلا أنه تم اختيار المشتركين من قبل لجنة التحكيم المكونة من أولي وود من فرقة هولافونيك الحائزة جوائز عدة، ورينيه إيرلينجز المنتج والمؤلف الموسيقي وقائد الأوركسترا، وبيل براجن المدير الفني التنفيذي في جامعة نيويورك أبوظبي، ورانيا حمادة، نائب رئيس قسم التسويق والترويج في شركة يونيفرسال ميوزيك الشرق الأوسط، ويسعى «حسن وراشد وجميل» إلى استغلال شغفهم وتشوقهم للمنافسة لإقناع أعضاء لجنة التحكيم الأربعة، بأدائهم أمام آلاف الجماهير في مسرح معزوفات على الشاطئ على كورنيش أبوظبي.

وحول خوضه هذه المنافسة، قال حسن مالك: «مشاركتي في هذه المسابقة فرصة عظيمة لإظهار إبداعي وصوتي إلى الناس، فأهم ما يميز «يا سلام» هو أنه منصة لدعم المواهب الشابة، والوقوف إلى جانبهم ليكونوا منافسين أقوياء في المستقبل».

وأوضح الموسيقي الإماراتي راشد النعيمي الذي يتميز بغنائه الأوبرالي والبوب والجاز، أن المنافسة في مسابقة المواهب ستكون قوية هذا العام، خصوصاً مع وجود مواهب متميزة، وقال: «يا سلام» منصة مثالية للنجوم الصاعدين لعرض مواهبهم، ويرى المغني والكاتب جميل جبور أن «يا سلام» من أهم المهرجانات الموسيقية في المنطقة التي تسعى لتقديم الفن الراقي العالمي.ومن المقرر أن يغني المتسابق الفائزة في مسابقة المواهي، في حفل ضخم يوم 26 نوفمبر، ضمن فعالية «معزوفات على الشاطئ»، في ميدان دو على مسرح «ذا فيلذج».

مستويات استثنائية

وتعليقاً على النسخة الثانية من مسابقة «يا سلام للمواهب الناشئة»، قالت ريفا بينز، نائب الرئيس لشؤون التسويق والاتصال في «فلاش» للترفيه المنظمة للحدث: «أذهلتنا المستويات الاستثنائية التي شهدناها من المتنافسين الإماراتيين، وأثبتت موهبتهم.

حياة صحية

وانطلقت على كورنيش أبوظبي فعالية «تمتع بلياقة سائقي السيارات» كجزء رئيس من نسخة مهرجان «يا سلام 2016»، تقدم الفعالية برنامجاً عن اللياقة البدنية، وشهد مشاركة أكثر من 2000 فرد، حيث يستهدف الجميع من المجتمعات كافة في أبوظبي للمشاركة في هذا البرنامج الذي يمتد لسبعة أسابيع.

وقدم المهرجان هذا العام فرصة فريدة لتشجيع جيل الشباب ليتمتعوا بلياقة بدنية أفضل من خلال برنامج «جامعة تمتع بلياقة» المخصص للطلاب الجامعات، والذي انطلق 9 أكتوبر الماضي. وشمل البرنامج العديد من حصص التدريب المجانية، حول اللياقة البدنية، في أماكن عدة من العاصمة أبوظبي، منها حديقة «أم الإمارات» واستوديو بودي تري وحلبة مرسى ياس ونادي هادنز الرياضي في مدينة زايد الرياضية، و«ريزيدنس بيتش» بمنتجع «سانت ريجيس» جزيرة السعديات.

الفن الحضري

ولإثبات أن مهرجان «يا سلام» يلائم الأذواق كافة، يستطيع محبو الفن الاطلاع على آخر المستجدات في منطقة الفن الحضري ضمن فعالية «كورنيش أبوظبي» الذي يستمر حتى 27 نوفمبر الجاري، وذلك في فعاليات تجمع كل أفراد العائلة لمشاهدة العروض والتشكيلات الفنية.

معزوفات على الشاطئ

وتعود فعالية «معزوفات على الشاطئ» المجانية والأكثر شعبية بين جمهور «يا سلام» بعروض رائعة من نجوم محليين وعالميين من يوم 24 نوفمبر، حيث ستقدم المغنية الفلبينية المشهورة ينغ كونستانتينو حفل الافتتاح، وتغني أجمل أغانيها للجالية الفلبينية في الدولة، ويشعل الثنائي البريطاني كريبت وكونان مسرح «معزوفات على الشاطئ» في الافتتاح.

ويحيي مجموعة من الفنانين العرب والعالميين حفلات وأمسيات غنائية ضمن «معزوفات على الشاطئ» من بينهم: الإماراتية شما حمدان وفرقة S.O.S والنجم شون بول وفرقة «ذا فايف» وأدهم نابلسي وترافيس سكوت ونانسي عجرم.

حفلات ما بعد السباق

والمقرر أن يحيي حفلات ما بعد سباق الكبرى للفورمولا-1 عام 2016، نخبة من النجوم العالميين، يبدأها مغني الراب الأميركي بيتبول يوم 24 نوفمبر، والثنائي الموسيقى الأسطوري ذا كيميكال بروذرز 25 نوفمبر، ويتبعهما ليونيل ريتشي الذي سيحيي حفل 26 نوفمبر، وتختتم ريهانا الموسم 27 نوفمبر.