الاتحاد

الرياضي

«موسيس اميكا» في اختبار القوة بأول أيام «قوس النصر»

موسيس اميكا

موسيس اميكا

محمد حسن (دبي)

تخوض خيول جودلفين، اليوم، مواجهات مثيرة وقوية في ثلاث قارات حول العالم، تسعى من خلالها لمواصلة انتصاراتها القوية، وتستهدف خيول الفريق الأزرق سباقات مهمة في أستراليا وفرنسا والولايات المتحدة الأميركية.
وتشارك مهرة جودلفين «موسيس اميكا» في تجربة قوية اليوم، على المسافة الأطول البالغة 2200 متر بسباق بري دي روياليو للفئة في اليوم الأول من حفل قوس النصر في لونج شامب، فرنسا.
ويمثل جودلفين أيضاً في الحفل، مهر الثلاث سنوات «موونلايت سبريت»، الذي يتطلع لإضافة انتصار جديد إلى فوزه الرائع على ذات المضمار والمسافة خلال سباق بري شودناي على مسافة 2400 متر.
ومن خيول الفريق الأزرق في الحفل جواد الثلاث سنوات «لاين أوف ديوتي»، الذي يعود للمنافسة على مسافة أطول بسباق بري دولار للفئة الأولى لمسافة 2000 متر.
وفي نفس الحفل يتطلع «امبلسيف» لجودلفين لتحقيق فوزه الرابع على التوالي على مسافة الميل بسباق بري دانيال ويلدنشتاين للفئة الثالثة. وفي أستراليا تخوض خيول جودلفين، اليوم مواجهات قوية، حيث يشهد مضمار فلامنغتون مشاركة المخضرم «هارتنل» في سباق تيرن بل ستيكس لمسافة 2000 متر «جروب-1».
ويسعى «هارتنل» بإشراف جيمس كمنغز وقيادة براد راويلر لإظهار قدراته المتجددة عبر مشاركته رقم 32 في سباقات الفئة الأولى.
وفي نفس حفل سباقات فلامنغتون يتطلع المدرب كمنغز للحصول على مشاركة مضمونة بسباق ملبورن كب مع «اتيمولوجي»، على أمل الفوز بسباق لكزس بارت كمنغز للفئة.
كما يدفع كمنغز أيضا بالجوادين «فوتوكاوا» و«سافاتيانو»، في سباق بليزر ستيكس للفئة الثانية، ويدفع جودلفين أيضاً بالجواد صاحب النسب الرفيع «جيريل».
من ناحية أخرى يشارك «أوسبورن بولز» لجودلفين اليوم بسباق بريميير ستيكس للفئة الثانية بمضمار راندويك الأسترالي، في تجربة تحدد ملامح مشاركة جودلفين في أغنى سباق عشبي للخيول في العالم، ذا ايفريست، البالغة جوائزه المالية 14 مليون دولار أسترالي.
ويعزز «فينتاغر» و«ماكسفيلد» حظوظ الفريق الأزرق في كينلاندو في قارة أميركا الشمالية، حيث يشهد مضمار كينلاند في الولايات المتحدة مشاركة مثيرة لصاحب الجاهزية العالية «فينتاغر»، والفائز بشكل مثير في أول مشاركة «ماكسفيلد» حيث يتطلعان للفوز بالفئة الأولى في الحفل. ويتجه «فيناغر» إلى سباق شادويل تيرف مايل للفئة الأولى، على خلفية تحقيقه فوزين بسباقين مصنفين على ذات المسافة في أوروبا.
ويرتقي مهر السنتين «ماكسفيلد» لمنافسة أعلى بسباق بريدرس فيوتشرتس للفئة الأولى لمسافة 8.5 فيرلونغ على الرمل.

اقرأ أيضا

حتا والشارقة.. «الكمين»