الاتحاد

الاقتصادي

برنامج تدريبي في دبي حول السلامة وإدارة المطارات

اختتم مركز التدريب التابع لمؤسسة مطارات دبي خلال الأيام القليلة الماضية المرحلة الأولى من برنامج تدريبي متخصص حول (أنظمة النقل الجوي) استمر 5 أيام بحضور 28 مسؤولا يمثلون مطارات دولية في الولايات المتحدة الاميركية والهند واستراليا وافغانستان وايطاليا وجنيف وترينيداد والامارات والصين وغيرها من المطارات حول العالم·
وقال بيان صحفي لمؤسسة مطارات دبي تناولت المحاضرات التي ألقاها محاضرون دوليون من مجلس المطارات العالمي والايكاو العديد من الموضوعات ابرزها الادارة الحديثة للمطارات ومعايير الأمن والسلامة المطبقة في المطارات الدولية ومردود صناعة الطيران على الاقتصاد المحلي وافضل الممارسات المطبقة في المرافق الجوية والمساعدة على كيفية وضع خطط تطوير مستقبلية وغيرها من القضايا ذات الصلة·
وقال محمد أهلي مدير عام هيئة الطيران المدني في دبي النائب الاول لرئيس منطقة آسيا/ الباسيفك في مجلس المطارات العالمي في البيان: ''لقد عزز مركز التدريب التابع لمؤسسة مطارات دبي مكانته الدولية كأول مركز من نوعه في الشرق الاوسط ينظم دورات وبرامج تدريبية، تستهدف تطوير المطارات وقدرات العاملين فيها، بالتعاون والتنسيق مع مجلس المطارات العالمي والمنظمة الدولية للطيران الدولي (الايكاو)''·
وأضاف البيان أن أهلي أكد خلال لقائه مع المشاركين في اليوم الختامي للبرنامج على الأهمية التي يحظى بها قطاع الطيران في تعزيز الاقتصادات العالمية، والتعرف على التحديات التي تواجه هذا القطاع في السنوات المقبلة، وعلى أهمية مركز التدريب التابع لمؤسسة مطارات دبي والبرامج المتخصصة التي يوفرها للمعنيين بصناعة الطيران خاصة في مجال إدارة المطارات والأمن والسلامة، مشيرا الى انه واحد من بين اربعة مراكز فقط في العالم معترف بها من قبل المجلس والايكاو حيث تتواجد المراكز الثلاثة الاخرى في كل من طوكيو وجنيف ومونتريال·
وحول ابرز التحديات التي تواجه المعنيين بقطاع الطيران قال أهلي إنها تتلخص في تعزيز عملية التواصل بين المطارات والارتقاء الدائم بعنصري السلامة والامن ومواءمة الخدمات والعمليات مع الاحتياجات والتوقعات المتجددة للمسافرين·
قال ''بول جريفيث'' الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي: ''ان مشاركة موظفي المؤسسة في هذه البرامج التدريبية تساهم في تطوير ادائهم وتسرع خطواتنا باتجاه تحقيق الهدف المنشود وهو ان نصبح افضل مطار في العالم في كافة المجالات، لدينا الكثير لكي نقدمه في المستقبل خاصة مع افتتاح المبنى3 ومطار آل مكتوم الدولي''·
وقال المحاضر جين مارك تروتييه نائب رئيس ادارة التسويق والاتصال في مجلس المطارات العالمي في البيان: ''مشروع توسعة مطار دبي وبناء اكبر مطار في العالم في دبي، تجسيد واقعي لرؤية حكومة دبي ومستقبل قطاع الطيران في الإمارة التي أصبحت لاعبا أساسيا في مجال حركة النقل الجوي في المنطقة''· وأضاف: ''التوسعات التي تشهدها مطارات المنطقة وشراء الطائرات الحديثة والعملاقة من قبل الناقلات الوطنية في المنطقة، دليل على مستوى التغيير الحاصل لدى صناع القرار في هذه الدول، فمعدلات النمو الاقتصادي والسكاني والمشاريع التنموية في كافة المجالات والنمو القياسي بحركة المطارات، وضع المزيد من التحديات امام الجهات المسوؤلة عن ادارة المطارات والسعي الى تطوير اداء العاملين فيها لتلبية توقعات واحتياجات المسافرين وشركات الطيران ومن هنا فإن احتضان مركز التدريب في مطار دبي لهذا البرنامج التدريبي، يعد فرصة واعدة تساهم في تحقيق الاهداف المنشودة''· وقال علي بن ضاحي العميمي مدير التدريب المهني التابع لمؤسسة مطارات دبي: نسعى ليكون المركز الأول عالمياً المتخصص في التدريب التخصصي والمهني في صناعة الطيران'' أما البرنامج التدريبي الذي استمر خمسة أيام، معتمد من قبل مجلس المطارات العالمي ومنظمة الايكاو ويستطيع المشارك فيه أن ينهي البرنامج خلال سنه أو 3 سنوات بحد أقصى يحصل بعدها المشاركون على شهادات معترف بها دوليا·
وأشاد العميمي بالمتابعة المباشرة والميدانية من قبل السيد ثاني بن جرش نائب رئيس مطارات دبي ـ وحدة الموارد البشرية والتطوير، لما يقدمه من دعم وتشجيع لجميع فئات المدراء والموظفين وحثهم على تطوير قدراتهم وتنمية روح الابداع لديهم· وكان سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس مؤسسة مطارات دبي، وقع اتفاقية مع مجلس المطارات العالمي، على هامش المؤتمر الذي استضافته دبي في الفترة ما بين 12 و 13 من شهر مارس ،2007 لإنشاء مركز تدريب عالمي في دبي·

اقرأ أيضا

19.3 مليار درهم مكاسب الأسهم المحلية في أسبوع