الاتحاد

عربي ودولي

جوتيريس: المرحلة الراهنة صعبة ولست صانع معجزات

نيويورك (أ ف ب)

نبه الأمين العام الجديد للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس أمس، أنه ليس «صانع معجزات»، مؤكدا أن المرحلة الراهنة «صعبة جدا».
وتحدث جوتيريس إلى موظفي المقر داعيا إلى التحرك لإصلاح المنظمة. وقال «من المفيد القول إنه ليس هناك معجزات، وأنا لست صانع معجزات»، ملاحظا أن تعيينه أثار «تطلعات كثيرة».
وأضاف «علينا ألا نغرق في الأوهام، المرحلة الراهنة صعبة جدا» بين تعدد النزاعات ونشوء «ظاهرة جديدة للإرهاب العالمي». وأشاد بـ«سخاء الشعب التركي» الذي كان «ضحية اعتداء إرهابي فظيع» في ملهى ليلي باسطنبول ليلة رأس السنة.
واعتبر أنه في مواجهات هذه التحديات، فإن الأمم المتحدة خففت معاناة الشعوب لكنها «لا تزال تفشل في تجنب النزاعات وحلها» في إشارة إلى النزاع السوري. وتابع أن هناك أيضا «كثيرا من المقاومة، من الشكوك في مناطق عدة من العالم حيال الدور الذي يمكن أن تؤديه الأمم المتحدة». وقال أيضا «علينا أن نكون قادرين على الإقرار بثغراتنا، وبإخفاقاتنا».
ودعا إلى «العمل المشترك للتغيير والإصلاح وتحسين عمل الأمم المتحدة والتخلص من البيروقراطية». وأضاف «الطريقة الوحيدة لبلوغ أهدافنا هي العمل معا ضمن فريق، في خدمة القيم الواردة في شرعة الأمم المتحدة التي توحد الإنسانية».
وأكد أن ما يقلقه «المشاكل الرهيبة التي علينا مواجهتها في العالم»، لافتا إلى الحروب وانتهاكات حقوق الإنسان والفقر.

اقرأ أيضا

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى والقدس تتحول إلى ثكنة عسكرية