الاتحاد

عربي ودولي

موظفون ينفذون إضراباً جزئياً وعمال يدعمون الحكومة

رام الله - 'الاتحاد' والوكالات: شهدت مدن الخليل ونابلس ورام الله وقطاع غزة امس، اضرابا جزئيا قام به عدد من الموظفين الحكوميين لمدة ساعتين احتجاجا على عدم تلقي رواتبهم عن الشهرين الماضيين بسبب الحصار المالي الذي تفرضه اميركا والاتحاد الاوروبي واسرائيل على السلطة الفلسطينية· وطالب المضربون المجتمع الدولى بفك الحصار المفروض على الشعب الفلسطيني· وهدد الموظفون بتمديد الاحتجاج ، اذا ما استمر الحصار مفروضا على الاراضى الفلسطينية·
ففي رام الله والخليل ونابلس وغزة نظم العشرات من الموظفين والمدرسين إضراباً جزئياً عن العمل، احتجاجاً على عدم صرف رواتبهم عن الشهرين الماضيين، وضد الحصار المفروض الشعب الفلسطيني·
وكانت 'حماس' قد نظمت مهرجانات خطابية فى مختلف مدن الضفة وغزة يوم امس الاول، حيث تم جمع بعض التبرعات للحكومة التى يقاطعها المجتمع الدولي بسبب مواقفها·
وفي المقابل شارك آلاف العمال الفلسطينيين، في مهرجان حاشد، نظمه الاتحاد العام للنقابات الإسلامية للعمال، في مدينة نابلس حيث أكدوا دعمهم لمواقف الحكومة الفلسطينية بقيادة حركة 'حماس' ودعوها إلى الثبات والتمسك بالحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني·
وحضر المهرجان ممثلون عن بلدية ومكتب عمل نابلس وعن نقابات واتحادات عمالية· وأكد سليم أبو السعود في كلمة نيابة عن وزير العمل محمد البرغوثي السعي للمساهمة في رفع المعاناة عن كاهل الشعب والعمال والتخفيف من حدة البطالة المتزايدة والفقر·

اقرأ أيضا

بريطانيا لن تعترف بضم إسرائيل للجولان رغم تصريحات ترامب