الأحد 29 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
«الأشغال»: حل مشكلة تعويضات الأهالي يسرع إنجاز الطريق الدائري برأس الخيمة
«الأشغال»: حل مشكلة تعويضات الأهالي يسرع إنجاز الطريق الدائري برأس الخيمة
15 يونيو 2015 23:25
محمد صلاح، هدى الطنيجي (رأس الخيمة) سرعت وزارة الأشغال العامة وتيرة العمل في أجزاء من الطريق الدائري في رأس الخيمة بعد حل بعض المشاكل المتعلقة بتعويضات الأهالي الواقعة أملاكهم في مسار الطريق، الذي يمتد لمسافة 30 كيلو متراً بدءاً من منطقة شمل وحتى المخرج 119 على شارع الشيخ محمد بن زايد. وأوضح مصدر في الوزارة أن وتيرة العمل بشكل عام تحسنت خاصة بعد إزالة عدد من البيوت الواقعة في مسار الطريق من قبل بلدية رأس الخيمة خاصة في منطقتي شمل وسهيلة، مشيراً إلى أن الوزارة اضطرت لتسريع وتيرة العمل في الأجزاء التي استلمتها، فيما خرجت من المشروع جميع المناطق التي لم يتم تسليمها للوزارة. وبين المصدر أن نحو 40% من المشروع قد أنجز حتى الآن ومن المتوقع الانتهاء منه العام المقبل، إذا تم إزالة باقي المعوقات من الطريق خلال الفترة الحالية. من ناحيتها، أكدت بلدية رأس الخيمة أنها أزالت عدداً من البيوت والمزارع والمنشآت التي تقع في مسار الطريق، بعد الانتهاء من الإجراءات الخاصة بتعويض أصحابها. وأوضح منذر محمد بن شكر الزعابي مدير عام دائرة بلدية رأس الخيمة أن لجنة التعويضات التابعة للبلدية أنهت جزءاً كبيراً من المفاوضات المتعلقة بإنجاز مشروع الطريق الدائري، مشيراً إلى أن التسويات مستمرة مع الأهالي حتى الانتهاء من تسليم مسار الطريق بالكامل. وأضاف: المتبقي من البيوت والمزارع حاليا في مسار الطريق عدد قليل جدا وهو 6 منازل، ويجرى خلال الفترة الحالية التواصل مع أصحابها لتعويضهم، طالباً من الجميع تغليب المصلحة العامة كون هذا الطريق يخدم الجميع في الإمارة ويساهم في تدعيم النهضة التي تتحقق على أرض الواقع. وذكر أن اللجنة بذلت قصارى جهدها في سبيل الانتهاء من المفاوضات خلال تنفيذ العديد من الجولات الميدانية وعقد الاجتماعات للاتقاء بالأهالي وأصحاب المنشآت الواقعة على الطريق، مشيدا باستجابة الأهالي والملاك من إخلاء المنازل والمواقع وتعويضهم بأخرى، مشيرا إلى أنه تم تسليم الأهالي المنازل الجديدة التي أقيمت كتعويض لهذه المنازل تمت إزالتها، بحسب متطلبات المشروع. يذكر أن مشروع الطريق الدائري في رأس الخيمة هو استكمال لطريق الإمارات العابر والذي جرى تنفيذه بالكامل حتى المخرج 103 في إمارة القيوين، ويمتد هذا الطريق حتى العاصمة أبوظبي، وسيخصص عقب الانتهاء في تخفيف الزحام من شارع الشيخ محمد بن زايد، حيث يربط الشارع العديد من مدن الدولة حتى العاصمة أبوظبي ويعتبر شرياناً جديداً من شرايين الطرق المهمة والحديثة. وكانت المرحلة الأولى من هذا المشروع والممتدة من فلج المعلا إلى المخرج 103 على شارع الشيخ محمد بن زايد بأم القيوين قد جرى افتتاحها وبلغت تكلفتها الإجمالية ما يقارب من 170 مليون درهم، وسيتم تنفيذ المرحلة الأخيرة من هذا المشروع وطولها 13 كيلومتراً من المخرج 119 في إمارة رأس الخيمة وحتى المخرج 113 في إمارة أم القيوين، فيما تصل تكاليف المرحلة الحالية من المشروع 350 مليون درهم. وكانت الوزارة قد تأخرت في تنفيذ المشروع الذي كان مقرراً له بداية العام 2015 في السابق بسبب وجود معوقات في مسار الطريق في عدد من مناطق رأس الخيمة مثل سهيلة وشمل، لوجود عدد من بيوت الأهالي بالإضافة إلى المزارع والمنشآت وبعض المصانع في مسار الطريق، حيث رفض بعض الأهالي التعويضات التي عرضتها البلدية وتم تشكيل لجنة نجحت في حل العديد من هذه المشاكل.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©