الاتحاد

الرياضي

المنصورة يهبط إكلينيكيا ·· والترسانة وأسيوط والبلدية في الإنعاش


احمد عبد المطلب:
رغم أهمية السباق في مقدمة الدوري الممتاز وبالتحديد على مرتبة الوصافة المؤهلة للمشاركة في دوري أبطال أفريقيا والعرب الموسم القادم إلا أن ما حدث في الأسبوع الرابع والعشرين جعل صراع الهبوط أهم بكثير مما يجرى بين ساكني الأدوار العليا في الترتيب العام وأدت جميع النتائج إلى ارتفاع عدد المهددين بالهبوط إلى سبعة أندية بعد أن كانوا أربعة في الأسبوع الماضي وسيهبط منهم ثلاثة وينجوا الباقون على ضوء نتائج مباريات الأسبوعين الأخيرين في عمر المسابقة· ووفقا لحسابات النقطة والمباريات المتبقية فما بين المركز الثامن الذي يحتله غزل المحلة ب28نقطة وحتى المرتبة الأخيرة المملوكة للمنصورة ب20نقطة بات يواجه الخطر والسقوط إلا من رحم ·· وستكون آخر مباراتين في الدوري هى الفيصل في مصير الجميع ومن كان يريد البقاء في دنيا الأضواء فعليه الفوز وخطف النقاط الست لضمان عدم اختلاط أوراقه بأوراق الآخرين خاصة وان الجولة الخامسة والعشرين ستدفع بعضا منهم في وجه الآخر بينما ستفصل الجولة الأخيرة بينهما وسيكون كل منهم بمعزل عن الآخر·
وعمليا يعد فريق المنصورة المرشح الأول لوداع دنيا الأضواء بعد تعادله مع أسمنت أسيوط بهدف لمثله على ملعبه وبين جماهيره ولا يملك الفريق أي أمل في البقاء إلا بالفوز في مبارياته الأخيرتين مع انبى ثم الجيش شريطة خسارة الترسانة وأسمنت أسيوط والبلدية فيما بقى لهم من مباريات وهو أمل صعب الحدوث وان ظل قائما نظريا ويضم الفريق في رصيده الحالي 20نقطة في حين ستكون النقطة 29هى سر البقاء هذا الموسم·
ويسبق المنصورة في الترتيب فريق الترسانة بعد فوزه الغالي على انبى بهدف نظيف في ميت عقبة وارتفاع رصيده إلى 24 نقطة احتل بها المركز الثالث عشر غير أن بقائه يظل مرهونا بفوزه على الجيش ثم حرس الحدود للوصول للنقطة ال30 بشرط خسارة أو تعادل بلدية المحلة وأسمنت أسيوط في مبارياتهما القادمة·
ولا يختلف كثيرا حال أسمنت أسيوط الواقع في المرتبة الثانية عشرة برصيد 25نقطة اثر تعادله مع المنصورة بهدف لمثله ولا أمل له في البقاء إلا إذا فاز في الأسبوعين القادمين على الاتحاد السكندري بالصعيد ثم المصري في بورسعيد دون النظر لنتائج الآخرين
وفى المركز الحادي عشر يستقر بلدية المحلة برصيد 25 نقطة بعد الفوز على المصري بهدفين لهدف في بورسعيد ويحتاج أن يفوز في مبارياته القادمتين على غزل المحلة والزمالك ووقتها لن يكون في حاجة لمتابعة نتائج منافسيه·
ويختلف الحال إلى حد ما بالنسبة للجيش الواقع في المرتبة العاشرة برصيد26 نقطة بعد تعادله مع أسمنت السويس دون أهداف ويحتاج إلى الفوز في مباراة والتعادل في أخرى أمام الترسانة والمنصورة حتى لا يكون في موضع ريبة إذا ما فاز من خلفه من منافسين·
أما الاتحاد السكندري فيحتاج للفوز في مباراة واحدة فقط بعد أن رفع رصيده إلى 27 نقطة واحتل المركز التاسع من الفوز على الزمالك بهدف نظيف في الإسكندرية وسيكون في مأمن من ملاحقة أهل القاع وسيلعب آخر مباراتين مع أسمنت أسيوط في الصعيد ثم انبى في الإسكندرية ·
وفى المركز الثامن يحتاج غزل المحلة لتامين وضعه وموقعه سواء بالفوز في مباراة واحدة أو التعادل في مباراتين بعد أن تعادل في لقائه الأخير مع الإسماعيلي بهدف لمثله ورفع رصيده بمقدار نقطة واحدة وبات 28نقطة وسيلعب آخر مباراتين مع بلدية المحلة ثم الأهلي·
وبعيدا عن وضع القاع وما فيه من آلام استقر الوضع في منطقة المقدمة والمقصود بها الحيز الواقع خلف الأهلي حمل اللقب بفارق 28نقطة وبالتحديد من المركز الثاني وحتى الخامس ورغم خسارة انبى أمام الترسانة في ميت عقبة بهدف نظيف إلا انه احتفظ بمرتبة الوصافة برصيد 40 نقطة مستفيدا من خسارة وتعادل كل منافسيه فالإسماعيلي الثالث ب38 نقطة تعادل مع غزل المحلة وحرس الحدود الرابع ب36 نقطة خسر أمام الأهلي كما أن الزمالك الخامس خسر أمام الاتحاد السكندري وتجمد رصيدة عند 34 نقطة وأدت هذه النتائج إلى استقرار في المنطقة · ونفس الحال كان بالنسبة للمنطقة الدافئة التي لم تعد تضم سوى ناديين فقط هما أسمنت السويس ب33نقطة والمصري ب31 نقطة وكلاهما لا يطمع في ثروة أهل الصفوة ولا يتضرران من مخاطر فقراء القاع ·
رغم حرص اتحاد كرة القدم على إقامة جميع مباريات الأسابيع الثلاثة الأخيرة بالدوري الممتاز في توقيت واحد منعا للتلاعب في النتائج إلى أن اغلب اللقاءات أسفرت عن نتائج مثيرة وغريبة وباستثناء فوز الأهلي علي حرس الحدود بهدفين لهدف واحد في ستاد الكلية الحربية كانت باقي الملاعب عامرة بالمفاجآت وتهاوى الكبار أمام الصغار في مشهد غالبا ما يتكرر في هذا التوقيت من كل موسم·
وقرر مجلس إدارة نادي حرس الحدود برئاسة اللواء أركان حرب عبدالرحيم محمد سيد رئيس النادي خصم جميع مستحقات اللاعب أحمد عيد عبدالملك لنهاية الموسم واحالته للتحقيق مع إيقافه والتدريب مع الناشئين لما بدر منه في المباراة
كما اتصل حلمي طولان المدير الفني للفريق بحسن شحاتة المدير الفنى للمنتخب وطلب منه استبعاد اللاعب من صفوف المنتخب·

اقرأ أيضا

16 لاعباًً يمثلون منتخب الجامعات في «عربية الخماسيات»