الاتحاد

الرياضي

فالكاو يقود الجوكر إلى الفوز على الخوانيج بـ 11هدفاً في «الصالات»

منصور بن محمد يشهد حفل الافتتاح بحضور الغرير وسيف بن مرخان وعبدالملك (الصور من المصدر)

منصور بن محمد يشهد حفل الافتتاح بحضور الغرير وسيف بن مرخان وعبدالملك (الصور من المصدر)

رضا سليم (دبي)
برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وبحضور سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، انطلقت مساء أمس الأول منافسات دورة ند الشبا الرياضية في نسختها الثانية بمجمع ند الشبا الرياضي، التي تستمر حتى 21 رمضان المبارك، بمشاركة ما يزيد على 3 آلاف رياضي يتنافسون في 6 ألعاب وهي: كرة قدم الصالات، الكرة الطائرة، «بادل تنس»، الإسكواش، سباق الجري وسباق الدراجات الهوائية، فيما تبلغ الجوائز المالية للفائزين أكثر من 6 ملايين درهم.
وبدأت المنافسات بحفل الافتتاح الذي حضره سيف بن مرخان الكتبي مدير مكتب سمو ولي عهد دبي، وعبدالعزيز الغرير رئيس المجلس الوطني الاتحادي سابقاً والرئيس التنفيذي لمجموعة المشرق، وسلطان أحمد بن سليّم رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية، ومحمد راشد بن غدير، وإبراهيم عبد الملك أمين عام الهيئة العام لرعاية الشباب والرياضة، ود. أحمد الشريف أمين عام مجلس دبي الرياضي، وعبدالله النابودة رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي واللواء «م» ناصر عبدالرزاق الرزوقي رئيس اتحاد الكاراتيه والتايكوندو، ودعيج الرئيسي نائب رئيس الاتحاد الآسيوي والإماراتي للكاراتيه، وعدد من الشخصيات المجتمعية والرياضية.
وجاءت فقرات الحفل فريدة من نوعها وشدت الجماهير الغفيرة التي امتلأت بهم القاعة منذ وقت مبكر، حيث انطلق الحفل بعرض فيديو يروي حكاية النهضة الرياضية التي تعاصرها دولتنا بما يواكب تطلعات القيادة الرشيدة ودعمها اللامحدود، وصولا إلى هذه الدورة الرياضية بالذات التي تشهد مشاركة ومتابعة كبيرتين في عامها الثاني.
وفيما كانت الكرة تتحرك بالفيديو، تفاجأ الجمهور بتحولها إلى داخل القاعة وسط استعراض لجميع الألعاب الرياضية بالدورة، عبر مزيج من التفاعل بين العارضين «البشر» والفيديو على المسرح، في واحدة من الفقرات التي جاءت لتعكس نقلة على صعيد الاحتفالات الرياضية، قبل أن يتواصل الحفل بإقامة عروض أكروباتية مرتبطة بالرياضة وسط أنغام الموسيقى التي أضافت جوا مميزا.
وألقى حسن المزروعي، مدير البطولة رئيس اللجنة الإعلامية، كلمة خلال حفل الافتتاح، قال فيها: «نلتقي من جديد في دورة ند الشبا الرمضانية التي ولدت بفضل توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وكبرت بدعمه ورعايته ومتابعته الدائمة للمنافسات، وتشجيع المشاركين فيها حتى أصبحت من أهم الأحداث الرياضية في شهر رمضان المبارك».
وأضاف: «بعد بداية فاق نجاحها جميع التوقعات خلال شهر رمضان من العام الماضي، نعيش بداية النسخة الثانية من الدورة التي شهدت زيادة في عدد الرياضات الذي ارتفع إلى 6 رياضات وكذلك زيادة في عدد الفئات، وأيضا زيادة في عدد الرياضيين المشاركين الذين فاق عددهم 3 آلاف رياضي، ولم تكتف اللجنة المنظمة بالحرص على استقطاب أفضل الرياضيين لنجاح المنافسات ورفع مستوى شباب الوطن المشاركين فيها، بل حرصنا أن يكون للجمهور جانب كبير من الاهتمام والرعاية كونه يمثل أبناء الوطن والمقيمين فيه، ولأن تشجيعهم وحضورهم يقدم حافزا مضافا للرياضيين لتقديم أفضل ما لديهم للفوز بأرفع الجوائز، من حيث القيمة المادية والمعنوية، ولذلك فقد خصصنا للجمهور هدايا قيّمة يومية وأسبوعية».
وتابع: «أنتهز هذه الفرصة لأتقدم بالشكر إلى جميع الجهات الحكومية والخاصة التي ساهمت في أن نلتقي بمجمع ند الشبا الرياضي، أحد أحدث المجمعات الرياضية بالدولة، وهي: ديوان سمو حاكم دبي، المكتب الهندسي لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، هيئة الطرق والمواصلات، هيئة الكهرباء والمياه بدبي وبلدية دبي، كما أثني على دور رعاة الدورة لهذا العام وشريكها الاستراتيجي مجلس دبي الرياضي، وهي: مؤسسة ميدان، طيران الإمارات، الطاير للسيارات، السوق الحرة- دبي، مجموعة سعيد ومحمد النابودة، مجموعة الرستماني، الفطيم للسيارات، بنك الإمارات دبي الوطني وبنك المشرق، التي حرصت على رعاية هذه الدورة الرياضية الرائدة إيمانا منها بدورها الوطني تجاه الوطن والأهداف النبيلة التي تمثلها هذه الدورة».
انطلاقة قوية
وعقب حفل الافتتاح، انطلقت منافسات كرة قدم الصالات، وقد استهل الجوكر مشواره بتحقيق الفوز على الخوانيج بنتيجة 11-2، في مباراة خطف فيها البرازيلي فالكاو نجم الجوكر، الأضواء بلمحاته الفنية وخصوصا الهدف الذي سجل بطريقة ذكية للغاية من داخل منطقة الجزاء، بما يعكس قيمته بصفته أفضل لاعب كرة صالات على مستوى العالم، وتصدر الجوكر ترتيب المجموعة الأولى بهذا الفوز، بفارق الأهداف عن «الإعصار» الذي تغلب على «اكسبو 2020» برباعية نظيفة، في لقاء تألق فيه ماريو كاريواس وسجل «هاتريك» فيما أضاف حامد ناصر الهدف الرابع.
وأكد حمد المزروعي مدير فريق الإعصار، أن تحقيق الفوز في مستهل المشوار يشكل دافعا إضافيا لتقديم المزيد والمضي قدما لبلوغ الدور الثاني، وقال: «الأمور التنظيمية والروح الحماسية للجماهير بالدورة، يجعل الفرق تسعى لتقديم أفضل أداء ومحاولة المنافسة لبلوغ الأدوار المتقدمة، لقد استعددنا بشكل جيد للمنافسات ورغم البداية الصعبة للقاء لكننا نجحنا من خطف انتصار كبير».
ومن المقرر أن تختتم الجولة الأولى للدور الأول اليوم بإقامة 4 مباريات، الطوفان مع ديبو وسامبا مع جرينتا في إطار المجموعة الثالثة، وبعدها المركز مع النجوم وفهود زعبيل مع البحري في إطار المجموعة الرابعة، على ان تختتم منافسات الدور الأول يوم الأحد المقبل وتتحدد الفرق المتأهلة إلى الدور الثاني.

سحوبات للجماهير
انطلقت أمس الأول، السحوبات اليومية للجماهير الحاضرة، حيث تم السحب على 3 أجهزة الكرتونية إلى جانب 8 ساعات قيمة توزعت بين الحاضرين من مختلف الأعمار والفئات، علما إنه سيتم السحب على سيارة أسبوعيا، حيث سيتم في الأسبوع الأول توزيع سيارة نيسان باترول 2014، وكذلك توزيع سيارة مماثلة في الأسبوع الثاني، في حين سيتم في الأسبوع الثالث توزيع سيارة رنج روفر سبورت 2014. (دبي- الاتحاد)


المطوع: الجري والدراجات لن تتأثرا بالطقس
أكد علي المطوع المدير المالي لمجلس دبي الرياضي نائب ثاني رئيس اللجنة المنظمة للدورة أن بطولة ند الشبا بدأت كبيرة ابتداء من نسختها الأولى العام الماضي، مشيرا إلى أن التطور الكبير الذي حدث في النسخة الثانية هذا العام يناسب أهمية الحدث الذي يقف وراءه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وقال إن البطولة تحظى باهتمام إعلامي وجماهيري كبيرين، وتطورها وتنظيمها بشكل متميز جاء مناسبا لذلك الاهتمام.
وقال: وصول العدد إلى 6 ألعاب في النسخة الثانية يتماشى مع أهداف الدورة، واستبعد أي تأثير للطقس على المنافسات التي تقام خارج الصالات مثل الجري وسباق الدراجات الهوائية، وتابع: ظروف الطقس أصبحت جزاء يتعايش معه الرياضيون في كل العالم، وضرب مثلا بكأس العالم لكرة القدم في البرازيل حاليا، حيث وصلت درجة الحرارة فيه 39 درجة، مؤكدا أن الرياضة أسلوب حياة. (دبي - الاتحاد)

تهلك: مستعدون لرعاية المواهب
أكد صلاح تهلك نائب أول رئيس الاتصال المؤسسي في سوق دبي الحرة، ومدير بطولات سوق دبي الحرة للتنس، أن بطولة ند الشبا تلعب دوراً بارزاً في دعم الحركة الرياضية في دبي، مشيراً إلى أن مشاركة 3 آلاف لاعب تؤكد سلامة التوجه، الذي اختاره سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي لتنظيم هذا الحدث الرياضي الكبير.
وأعرب تهلك عن سعادته برعاية سوق دبي للحرة لبطولة ند الشبا، وقال: نحن سعداء برعاية البطولة، التي تعتبر أحد أبرز الأحداث الرياضية ليس في الإمارات فقط بل على صعيد منطقة الشرق الأوسط والعالم العربي، ونستمر في دعمنا ورعايتنا لها في الدورات المقبلة.
وأوضح تهلك أن بطولة ند الشبا بإمكانها أن تكشف عن العديد اللاعبين المتميزين في الألعاب الـ6، معرباً عن استعداد سوق دبي الحرة لرعاية أحد الأبطال، الذين ستكشف عنهم الدورة، وسوق دبي الحرة تحرص على دعم كل الرياضات من دون استثناء، وأن السنوات الأخيرة شهدت دخول سوق دبي الحرة بقوة في سوق الرعاية. (دبي - الاتحاد)

الرزوقي: طلبنا انضمام التايكواندو والكاراتيه
أكد اللواء «م» ناصر عبد الرزاق الرزوقي رئيس اتحاد التايكواندو والكاراتيه، أن حفل النسخة الثانية جاء مبهراً وشائقاً جذب أنظار الحضور داخل القاعة وخلف الشاشات التلفزيونية من خلال البث المباشر للدورة، مشيراً إلى أن النجاح الكبير للنسخة الأولى كان مؤشراً جيداً للمستوى المتميز الذي تنظم به الدورة هذا العام، وكشف الرزوقي عن رغبة اتحاده في وجود لعبة التايكواندو أو الكاراتيه في نسخة العام المقبل، وقال إنه أبلغ راعي الدورة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي بذلك.
وأكد الرزوقي أن النجاح للدورة ليس بغريب طالما الحديث يقف وراءه سمو ولي عهد دبي من خلال حرص سموه على النجاح دائما عملا بنهج المركز الأول، فيما توقع أن يكون التنافس قويا ومثيرا في دورة هذا العام، في ظل التنظيم الدقيق للدورة والاهتمام الذي تحظى به إعلاميا وجماهيريا. (دبي-الاتحاد)


آل رحمة: هدفنا الحفاظ على معايير التفوق
أكد ناصر آل رحمة، عضو اللجنة المنظمة، أن اللجنة المنظمة للدورة سعت لمواكبة تطلعات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، ووفق خطة عمل متكاملة للحفاظ على معايير التفوق وتعزيزها بالنسخة الثانية، بما من شأنه أن يوفر سبل الراحة والنجاح لجميع المشاركين في الدورة، والتي كانت قد خطت بقوة منذ عامها الأول، وفرضت نفسها في واجهة الأحداث الرياضية بدبي خلال شهر رمضان المبارك.
وأشار آل رحمة، إلى أن أحد أبرز غايات الدورة تتمثل بتعزيز قدرات شباب الوطن وتطوير قدراتهم بما يساهم في بناء جيل يتمتع بقوة ذهنية وجسدية، وكذلك إتاحة الفرصة لشباب الوطن والمقيمين بممارسة مختلف الألعاب الرياضية والنشاط بدني بأسلوب حافل الإثارة والتنافس الأخوي وسط أجواء مميزة تغلفها المتعة، بما يضفي البهجة على جميع المشاركين، من خلال المزج بين المنافسات الرياضية والحفاظ على شعائر العبادة خلال الشهر الكريم. (دبي - الاتحاد)


الشامسي: الحدث أشبه بدورة أولمبية مصغرة
قال عبيد سالم الشامسي عضو المكتب التنفيذي المدير المالي للجنة الأولمبية الوطنية، إن افتتاح البطولة في نسختها الثانية يؤكد التطور الكبير لها خاصة أنها تشمل 6 ألعاب جعلتها مثل الدورة الأولمبية المصغرة، والروعة تجلت في حفل الافتتاح الأنيق، الذي جذبت فقراته كل الحضور من خلال التنوع فيها والتعبير عن الألعاب التي تضمها الدورة، والحدث في حد ذاته يضفي أجواء جميلة في الشهر الكريم ويسهم في التنافس الشريف والترويح عن النفس.
وأضاف: «أكثر ما يميز الدورة التنوع الكبير في المنافسة سواء من خلال الألعاب المختلفة أو نوعية اللاعبين المشاركين وتعتبر إضافة نوعية لرياضة الإمارات في شهر رمضان الكريم، وما تحقق من نجاح يعود لراعي الدورة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، الذي ظل يسهم دوما في الاهتمام بالشباب والرياضيين». وأكد الشامسي أن وجود ألعاب جديدة في الدورة مثل التنس والاسكواش نقلة جديدة في الدورات الرمضانية إضافة لسباقات الجري والدراجات الهوائية، والألعاب الستة تمثل إضافة حقيقية للرياضة عموما في الدولة. (دبي - الاتحاد)

عبدالملك: الدورة متميزة تنظيمياً وفنياً
وجه إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة العامة للشباب والرياضة التهنئة إلى القيادة الرشيدة وشعب الإمارات بمناسبة شهر رمضان المبارك مقدما الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي على رعايته ودعمه اللامحدود للرياضة، والرياضيين والشباب الإماراتي والعربي والدولي، من خلال مساهمات سموه ودعمه وتقديم كل مقومات النجاح في كل الأحداث الرياضية، وهو ما يؤكد أن القيادة السياسية بالدولة، تقدم كل ما لديها في سبيل إبراز الشباب الإماراتي والرياضة الإماراتية في أفضل صورة.
وأضاف: «هناك العديد من البطولات والدورات الرياضية التي تقام خلال الشهر الفضيل والتي تهدف إلى شغل أوقات فراغ الشباب في جو رياضي تنافسي، ومن بين هذه البطولات دورة ند الشبا التي انطلقت نسختها في العام الماضي وباتت بطولة متميزة في كل شيء سواء التنظيم أو الفرق المشاركة في 6 ألعاب، وإذا كانت البطولة في نسختها الأولى قد حققت نجاحات كبيرا، فمن المؤكد أن النسخة الثانية سوف تشهد نجاحاً أكبر».
وأوضح أن حفل افتتاح البطولة كان رائعا وعبر عن الألعاب المشاركة في الدورة بجانب أن البطولات الست يشارك فيها عدد كبير من اللاعبين الدوليين، ما يرفع مستوى البطولة الفني. (دبي- الاتحاد)

اقرأ أيضا

"الهيئة" تؤجل اجتماع مجلس الإدارة إلى الغد