الاتحاد

ألوان

دراسة: الشعور بالذنب.. مؤشر ثقة

الدراسة تقدم نظرة ثاقبة لمن يستحق الثقة (أرشيفية)

الدراسة تقدم نظرة ثاقبة لمن يستحق الثقة (أرشيفية)

ترجمة: عزة يوسف

وجدت دراسة حديثة، أن «توقع الشعور بالذنب» من أهم السمات الشخصية عندما يتعلق الأمر باختيار الشخص الأكثر احتمالاً لأن يكون جديراً بالثقة.
واكتشف الباحثون في جامعة شيكاغو بوث للأعمال أن ميل الشخص إلى «توقع الشعور بالذنب»، يعد أقوى مؤشر على مدى موثوقية هذا الشخص، بشكل يفوق مجموعة متنوعة من السمات الشخصية الأخرى، مثل الانفتاح والتوافق والضمير.
وأوضح الباحثون، وفقاً لموقع «sciencealert»، أن توقع الشعور بالذنب يعني خشية الشخص القيام بأعمال أو سلوكات سيئة تؤدي إلى شعوره بالذنب، حيث يشعر الأشخاص الذين يتسمون بتلك السمة بشعور أكبر بالمسؤولية الشخصية عند تفويضهم، ولذلك، فإنهم يكونون أقل قدرة على استغلال الثقة التي يضعها الآخرون فيهم بشكل سيئ.
وأكد الباحثون أن هذه الدراسة تقدم نظرة ثاقبة لمن يستحق الثقة، لاسيما عندما تريد إحدى المؤسسات التأكد من أن موظفيها جديرون بالثقة، إذ إن كل ما عليها فعله هو اختبار ما إذا كانوا مسؤولين شخصياً عن سلوكياتهم، وأنهم يتوقعون الشعور بالذنب في حالة ارتكاب أخطاء.

اقرأ أيضا

نمر يقتل زوجته المستقبلية في أول لقاء بينهما بحديقة الحيوان في لندن