الاتحاد

الاقتصادي

ولي عهد الشارقة يفتتح مدينة الإمارات الصناعية

الشارقة - خولة السويدي:
تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، افتتح سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، صباح أمس السبت المرحلتين الأولى والثانية من مشروع مدينة الإمارات الصناعية، التي تقام على مساحة 8 ملايين متر مربع بتكلفة ثلاثة مليارات درهم·
وتتوزع المدينة على ثمانية قطاعات رئيسية، وتقوم بتطويرها شركة الحنو القابضة'، التي تقوم حالياً بتطوير مشروع 'جزر النجوم' على شاطئ الحمرية·
وقام سموه بوضع حجر الأساس لمشروع مدينة المستودعات المقامة على مساحة مليوني متر مربع داخل مشروع مدينة الإمارات الصناعية بتكلفة تقدر بـ 800 مليون درهم·
كما قام سموه بجولة في أرجاء المشروع اطلع خلالها على البنية الأساسية لمدينة الإمارات الصناعية، التي تبرز في شبكة متكاملة من الطرق المعبدة التي توفر سهولة الحركة بين مختلف أجزاء المشروع المحاط بشبكة طرق بعرض (100) متر مرتبطة بشبكة الطرق العامة·
واطلع سموه على ما يتمتع به المشروع من شبكة متطورة لتوزيع الكهرباء تصل إلى المواقع المختلفة داخل المدينة، وكذلك شبكة المياه الصالحة للاستخدامات الصناعية، والسكنية، وشبكة الاتصالات الحديثة التي تضمن التواصل بأحدث وسائل تقنية المعلومات، وكذلك شبكة تمديدات الغاز الطبيعي·
وقال الشيخ عبدالله بن فهيد الشكرة، رئيس مجلس إدارة شركة الإمارات للمدن الصناعية، إن رؤيتنا تنبثق مما لمسناه من حرص إمارة الشارقة على تهيئة بنية صناعية متكاملة الخدمات والمرافق وفق أطر عالية المستوى، وبما يتكامل مع البنية التحتية المتوفرة في دولة الإمارات والمتمثلة في 12 ميناء بحريا، و 6 مطارات دولية وإقليمية، وشبكة طرق حديثة ومتطورة، وإمدادات كافية من الماء والكهرباء، والخدمات المساندة مع توفر البيئة الاستثمارية المناسبة'·
وأوضح أن باستطاعة أي مستثمر، بعد تدشين المرحلتين الأولى والثانية من المشروع، الاستفادة مباشرة من البنية التحتية المتكاملة التي تشكل أساس مرحلة البناء وبدء النشاط الصناعي عليها· ووجه الدعوة للمستثمرين والصناعيين للاستثمار في مدينة الإمارات الصناعية·
وأشار إلى أن افتتاح المرحلتين الثالثة والرابعة من المشروع سيتم في مثل هذا التاريخ من العام المقبل، مؤكداً على أن هذا الإنجاز الصناعي العملاق جاء تنفيذاً عمليا لتوجهات التكامل الاقتصادي لمجلس التعاون لدول الخليج العربي·
من جانبه قال الدكتور عبدالرحمن الزامل، رئيس مجلس الصادرات السعودية، نائب رئيس مجلس إدارة شركة الإمارات للمدن الصناعية، إن مشروع مدينة الإمارات الصناعية يأتي انسجاماً مع حاجة المنطقة بشكل عام إلى توفر مدن صناعية على مستوى عالٍ من الرقي، يوفر الخدمات المتكاملة وفق المقاييس العالمية، ما من شانه جذب الاستثمارات الدولية بدلاً من التركيز فقط على الاستثمارات المحلية والعربية·
وحضر حفل افتتاح المرحلتين الأولى والثانية من مشروع مدينة الإمارات الصناعية عدد من سمو الشيوخ ومعالي الوزراء، وكبار الشخصيات في الدولة، ورجال الأعمال من دول مجلس التعاون الخليجي·

اقرأ أيضا