الإثنين 23 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
لجنة الأخلاق في «الفيفا» تحقق مع بلايزر
لجنة الأخلاق في «الفيفا» تحقق مع بلايزر
16 يونيو 2011 23:11
زيوريخ (ا ف ب) - فتحت لجنة الأخلاق التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” تحقيقاً بحق أمين عام اتحاد الكونكاكاف الأميركي شاك بلايزر، بعد شكوى ضده من قبل بعض اتحادات الكاريبي على خلفية تصريحات صدرت عنه خلال اجتماع عقد في زيوريخ في مايو. وبعث رؤساء 11 اتحاداً من الكاريبي برسالة إلى لجنة الأخلاق في “الفيفا” يعترضون فيها على تصرفات بلايزر خلال اجتماع لاتحاد الكونكاكاف قبيل انعقاد الجمعية العمومية للفيفا، لانتخاب السويسري جوزف بلاتر رئيساً لولاية رابعة، إلا أن الشكوى لم تتضمن أي اتهامات تربطه بفضيحة الرشوة التي عصفت بالسلطة الكروية العليا، وتسببت بانسحاب رئيس الاتحاد الآسيوي القطري محمد بن همام من انتخابات رئاسة “الفيفا” وإيقافه، إلى جانب رئيس اتحاد الكونكاكاف جاك وورنر. وذكرت الرسالة التي بعثتها هذه الاتحادات إلى لجنة الأخلاق أن بلايزر الذي يقف خلف الاتهامات التي وجهت لابن همام وورنر، أدلى بـ”عبارات ازدراء وافتراء تنطوي على تمييز وتعد على الحقوق الشخصية” لأعضاء اتحاد الكونكاكاف. وأضافت الرسالة أن “تصريح بلايزر خالف مبدأ أن المتهم بريء حتى تثبت إدانته، واغتصب الحقوق الشخصية لهوراس بارل، رئيس الاتحاد الجامايكي لكرة القدم، وحرمه من أن يصبح نائب رئيس اتحاد الكونكاكاف”. كما أشارت الرسالة إلى أن تصرف بلايزر كان “تمييزاً ضد بارل وبعض أعضاء اتحاد الكونكاكاف، وذلك من خلال عبارات ازدراء وتحقير وجهها لأشخاص من عرق معين”.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©