الاتحاد

ملحق دنيا

أنّا ديميس تعزف 300 أغنية عالمية

أنّا ديميس  (من المصدر)

أنّا ديميس (من المصدر)

نسرين درزي (أبوظبي)

أكدت عازفة البيانو الشهيرة أنّا ديميس أنها تتقن أداء أكثر من 300 أغنية عالمية متعددة الاستخدامات، يمكن أن تلعبها عزفاً متفرداً على البيانو أو برفقة ثنائي كلاسيكي أو ثلاثي أو رباعي، موضحة أنها بقدر إلمامها بالمقطوعات الكلاسيكة، فهي تهوى عزف ألحان فيروز وعبدالحليم حافظ وعمر خيرت، وتتابع عمرو دياب وإليسا.
أنّا التي تقيم في دبي، فنانة متعددة المواهب، وعدا عن احترافها العزف، فهي تجيد الغناء والتمثيل المسرحي والرسم والاستعراض وتصميم الأزياء، وتعتبر أن سر الجمع بين مواهبها، التركيز على أولوياتها واستثمار أوقاتها في تطوير مهاراتها ومخيلتها.
وتبدع الفنانة الشهيرة في التعبير عن أفكارها في أكثر من طريقة، والسفر بمخيلتها إلى مواقع أهلتها العمل بنفسها على تصميم فساتينها بما يتلاءم مع طبيعة معزوفاتها والتحضير لمعرضها الخاص الذي ستقدم من خلاله لوحة فنية متكاملة تجتمع عندها الحواس.
وتحدثت العازفة المحترفة عن التطور الملموس الذي تشهده دولة الإمارات لجهة تنظيم المهرجانات الموسيقية الراقية، مع ترجمتها للّغة الثقافية المشتركة بين الشعوب من داخل «أوبرا دبي» وقاعة دو على جزيرة ياس، وقاعة الجاهلي في مدينة العين، وقاعة الاحتفالات في مركز دبي التجاري العالمي.
وذكرت أن تنظيم مثل هذه الأحداث ضرورة للتأكيد على حيوية القطاع السياحي في الإمارات والذي لا يقتصر على أوجه الضيافة والخدمات والإقامة المترفة، إنما يمتد إلى منظومة السياحة الثقافية، سواء من خلال المتاحف، أو معارض الفنون التشكيلية والموسيقية على أنواعها.
أنّا ديميس المتحدرة من أصول أوكرانية وأبوين عازفين، كبرت وترعرعت في أميركا، وبدأت تعزف على البيانو من عمر 3 سنوات، وكانت أمها أستاذتها الأولى، وعلى مدى 17 عاماً من دراسة فنون العزف، نالت شهادتها من أكاديمية تشايكوفسكي الوطنية للموسيقى، ومن بعدها حصلت على ماجستير في العزف المتفرد، وبدأت حياتها المهنية كمدرّسة للبيانو في المعاهد المتخصصة.
وعن قدرتها على الجمع بين الموضة والموسيقى، اعتبرت أن الفنون عموماً هي قنوات لمزيج رائع يمكن من خلاله التعبير عن أكثر من اهتمام في آنٍ. وروت أنها منذ طفولتها تحلم بعدة لوحات تضع نفسها في وسطها، وبغض النظر عن رغبتها الجامحة بأن تصبح عازفة بيانو دولية تؤدي عروضها في مختلف أنحاء العالم وتلمس من خلال الموسيقا حياة الآخرين، فإنها حلمت كذلك بأن تصبح مصممة أزياء.

اقرأ أيضا

إيمان اليوسف تثري الوعي بـ «الدبلوماسية الثقافية»