الرياضي

الاتحاد

رئيس الاتحاد الإيطالي مستاء من فضيحة السيدة العجوز


أعرب رئيس الاتحاد الايطالي لكرة القدم فرانكو كارارو عن حزنه وغضبه من الفضيحة التي تلاحق يوفنتوس حامل لقب ومتصدر الدوري المحلي ومديره العام لوتشيانو موجي بعدما نشرت أمس الأول سجلات الاتصالات التي قام بها الاخير مع بييرلويجي بايريتو، عضو سابق في لجنة الحكام، حيث طلب منه تعيين حكمين معينين من اجل مباراتي فريق 'السيدة العجوز' مع ميلان وميسينا عام 2004 ويواجه يوفنتوس وموجي احتمال معاقبتهما من قبل الاتحاد الايطالي والسلطات المحلية المعنية بهذا الامر·
ونشرت صحيفتا 'جازيتا ديللو سبورت' و'كورييري ديلا سيرا' هذه السجلات، موجهة تهمة اضافية الى موجي تتعلق بطلبه من بايريتو اختيار حكم معين لمباراة يوفنتوس مع ديورجارندز السويدي عام 2004 في اطار مسابقة دوري ابطال اوروبا، اذ كان بايريتو يشغل في الوقت نفسه نائب رئيس لجنة الحكام في الاتحاد الاوروبي لكرة القدم· وذكر الاتحاد الايطالي في بيان له انه تلقى حوالي 300 صفحة من سجلات الاتصالات التي قام بها موجي من مكتب المدعي العام في تورينو في مارس الماضي، مضيفا 'هذه الوثائق الجديدة والمعقدة تجعل كل التحقيقات الاخرى التي قمنا بها بعيدة عن الموضوع'·
وعلق كارارو على هذه الفضيحة في مؤتمر صحافي عقده قائلا 'اشعر كما هي حال الملايين من المشجعين بالحزن والغضب'، مضيفا 'هناك احتمال كبير ان يكون قد ارتكب هذا الخطأ لكن الاهم ان نكتشفه ونوجه للمخالفين العقوبة المناسبة'· ووعد كارارو بأن القضاء الرياضي سيتحرك بجدية وسرعة وصرامة من اجل مواجهة هذه الفضيحة· وكان الرد الوحيد من يوفنتوس الذي يقترب من لقبه التاسع والعشرين في الدوري، عبر عضو مجلس ادارته انطونيو جيرودو الذي اعتبر ان التحليل الموضوعي لهذه السجلات يظهر غياب اي عمل غير قانوني·

اقرأ أيضا

ترامب: أريد عودة المشجعين إلى الملاعب