الاقتصادي

الاتحاد

بحث تعزيز التعاون بين مايكروسوفت والحكومة الالكترونية

دبى - وام: تجرى حاليا دراسة عدد من المشاريع التى تدخل ضمن الحكومة الالكترونية لبحث مدى الاستفادة منها تشمل مجالات تدريب وتأهيل الكوادر البشرية من الموظفين وادخال الحاسب الالى فى المدارس والاستفادة من برامج تقنية المعلومات فى المجال التربوي، وبحث معالى المهندس سلطان بن سعيد المنصورى وزير تطوير القطاع الحكومى بحضور سعادة الدكتور على بن عبود وكيل وزارة تطوير القطاع الحكومى مع شربل فاخورى المدير العام لمايكوسوفت الخليج التعاون بين الوزارة ومايكروسوفت فى مجال تطوير البنية التحتية للحكومة الالكترونية للوصول الى هدف الحكومة الالكترونية·
وتناول اللقاء الذى حضره عبدالله عبدالجبار الماجد مدير ادارة الحاسب الالى بديوان الخدمة المدنية كيفية تطوير الكوادر والكفاءات للتمكن من المساهمة الفعالة فى النهوض بالحكومة الالكترونية والتعاون المشترك، وقال شربل فاخورى ان معالى وزير تطوير القطاع الحكومى استعرض الرؤية المستقبلية للحكومة الالكترونية والاخذ بمبادرات الوزارات الاتحادية ومايكروسوفت للدخول فى المرحلة التالية للحكومة الالكترونية وهى وصول الخدمات الالكترونية للمواطنين بعد الشركات وتأمين التبادل والاتصال بين الدوائر الحكومية فى استخدام التكنولوجيا مشيرا الى مشاركة الشركة بخبراتها العالمية فى الحكومة الالكترونية·
كما تناول اللقاء بحث كيفية ادخال الكمبيوتر والبرامج التقنية فى المدارس لتخريج كفاءات قادرة على المشاركة فى المستقبل بدورها المنوط بها، وأشاد فاخورى بالرؤية الواضحة خلال الاجتماع بين الطرفين، مشيرا الى ان هناك مشاريع جديدة بالنسبة للحكومة الالكترونية لوزارات الاقتصاد والبيئة والمياه وغيرها من الوزارات تستهدف استكمال البنية التحتية للوزارات والدوائر الحكومية ببعضها حتى يتمكن المواطن من انجاز معاملته من خطوة واحدة مما يسهل العمل لخدمة المواطن والمراجعين وتبسيط الخدمات·
من جانبه اشار عبدالله عبدالجبار الى ان الهدف من اللقاء مع مسؤول مايكروسوفت بحث مدى التعاون من قبل مايكروسوفت لبرنامج الحكومة الالكترونية فى مجالات التعليم والصحة الى جانب مختلف الوزارات، كما تمت مناقشة عدة امور فى هذا المجال تشمل موضوع الترخيص للبرامج الخاصة بمايكروسوفت والدعم الفنى منها للبرنامج حيث تركز النقاش والبحث على جوانب التعليم والصحة والبحوث والدراسات وتاهيل الكوادر والكفاءات البشرية خاصة فى القطاع الخاص·
واضاف الماجد بان الشركة عرضت خبراتها وامكانيات تعاونها فى مجال تقديم الدعم الفنى على المدى الطويل للقطاع المدنى وبرامج الحكومة الالكترونية مشيرا الى ان لدى مايكروسوفت برامج تمت مناقشة التراخيص لها تمهيدا لامكانية استخدامها فى وزارات الدولة ضمن الحكومة الالكترونية ووضع الرمز الخاص بها·

اقرأ أيضا

البنوك تكشف عن آليات تفعيل «الدعم»