الاتحاد

الإمارات

شرطة دبي تطلق حملة «افسح الطريق.. امنح الأمل»

شرطة دبي وشركاؤها خلال إطلاق الحملة (من المصدر)

شرطة دبي وشركاؤها خلال إطلاق الحملة (من المصدر)

تحرير الأمير (دبي)

أطلقت القيادة العامة لشرطة دبي أمس، بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات في دبي، ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، والإدارة العامة للدفاع المدني في دبي، حملة «افسح الطريق.. امنح الأمل»، التي تستمر 3 أشهر، بقصد تنوير وتثقيف أفراد المجتمع والسائقين بأهمية إفساح الطريق لمركبات الطوارئ من أجل أن تقوم بواجبها الإنساني والمهني في إنقاذ المصابين، والوصول إلى أماكن الحوادث بسرعة قياسية.
وتسعى الحملة إلى تحقيق 6 مؤشرات تتمثل بتقليل زمن الاستجابة للحوادث الطارئة من خلال رفع نسبة الوعي لدى أفراد الجمهور والسائقين، وخفض عدد الحوادث التي تكون مركبة الطوارئ طرفاً فيها، ورفع نسبة تدريب السائقين من قائدي مركبات الطوارئ في شرطة دبي، وإسعاف دبي، والدفاع المدني، من خلال برامج تدريبية متخصصة تتطرق إلى القوانين المرورية والصلاحيات الممنوحة لهم أثناء الاستجابة للحالات الطارئة، والعمل على تدريب وتوعية السائقين، وخاصة العاملين في المؤسسات والشركات الكبرى بآلية التعامل مع المواقف التي تصادفهم في حالة وجود سيارة طوارئ وكيفية التصرف بسرعة وحذر، وكذلك إدراج المادة التوعوية للحملة ضمن الدروس التدريبية التي تقدمها مدارس تعليم السواقة، وخفض أعداد المخالفات المرورية الخاصة بارتكاب «مخالفة عدم إعطاء أفضلية الطريق لمركبة الطوارئ، أو الإسعاف، أو الشرطة أو المواكب الرسمية.
وقال اللواء علي عبد الله الغيثي، مساعد القائد العام لشؤون العمليات بالوكالة، في مؤتمر صحفي عقده للترويج وللإعلان عن الحملة، وذلك بمقر القيادة أمس: إن الحملة تسعى إلى إغلاق ملف تأخير مركبات الطوارئ أثناء انتقالها إلى أماكن الحادث التي تتمثل في عدم إدراك بعض مستخدمي الطريق لأهمية دورها في الانتقال السريع لإنقاذ حياة الناس، إذ إن الهدف الرئيس هو تغيير السلوكيات والثقافة لبعض مستخدمي الطرقات والسائقين، بما يساهم في تحقيق المؤشر الاستراتيجي في سرعة الاستجابة مع حالات الطوارئ.
بدوره، كشف العميد سيف مهير المزروعي، مدير الإدارة العامة للمرور بشرطة دبي عن تسجيل 121 مخالفة عدم إعطاء أفضلية الطريق لمركبة الطوارئ أو الإسعاف أو الشرطة أو المواكب الرسمية منذ بداية العام الجاري، و166 مخالفة في العام الماضي، و247 مخالفة في العام 2017.

اقرأ أيضا

الإمارات وروسيا.. علاقات برلمانية تجسد قوة الشراكة الاستراتيجية