ثقافة

الاتحاد

افتتاح ملتقى الشارقة للسرد في مدينة الأقصر المصرية

جانب من افتتاح ملتقى الشارقة للسرد في الأقصر (من المصدر)

جانب من افتتاح ملتقى الشارقة للسرد في الأقصر (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

افتتح عبد الله العويس، رئيس دائرة الثقافة في الشارقة، صباح أمس الاثنين، في مكتبة الأقصر العامة، أعمال الدورة الرابعة عشرة من ملتقى الشارقة للسرد الذي ينطلق للمرة الأولى خارج دولة الإمارات في مدينة الأقصر (جنوبي مصر)، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد، حاكم الشارقة، وانطلاقاً إلى تطبيق رؤية سموّه في احتضان الإبداع والمبدعين.
في كلمته الافتتاحية، نقل عبد الله العويس تحيات صاحب السمو حاكم الشارقة الذي وجّه بأن يعقد ملتقى الشارقة للسرد، ابتداءً من الدورة الرابعة عشرة في ربوع الوطن العربي الكبير تعميماً للفائدة، وزيادةً في إثراء الثقافة والمعرفة. وقال العويس: «لتوطيد أواصر الصداقة بين مصر والإمارات واستمرار التواصل الثقافي والمعرفي، حرصت الشارقة بفضل حاكمها المثقف ورعايته الدؤوبة على تنظيم ملتقيات الشارقة في المسرح والشعر والفنون في مصر على مدار السنوات الفائتة.. واليوم فإننا نجدد التواصل بعقد ملتقى الشارقة للسرد في دورته الرابعة عشرة، مساهمةً في إثراء الساحة العربية، ولقد وجّه سموه بأن تكون هذه الدورة في جمهورية مصر العربية لدورها التاريخي والحضاري والثقافي، وأن يكون بالتحديد في مدينة الأقصر «طيبة».. الحضارة والتاريخ، احتفاءً بها، واحتفالاً معها بعرسها الثقافي، بوصفها عاصمة للثقافة العربية لهذا العام». وألقى رئيس الهيئة العامة المصرية للكتاب الدكتور هيثم الحاج علي كلمة وزارة الثقافة المصرية نيابة عن وزير الثقافة حلمي النمنم، وأشاد فيها بالتعاون الكبير بين وزارة الثقافة المصرية ودائرة الثقافة في الشارقة. وعقد الملتقى بعد الافتتاح جلستان: الأولى للبحوث، والثانية خُصصت للقراءات القصصية.

اقرأ أيضا

كورونا و«الحياة عن بُعد» في «الناشر الأسبوعي»