الإمارات

الاتحاد

اتفاقية لإنشاء فرع لمؤسسة إنساد الفرنسية بأبوظبي


السيد سلامة:
أبرم مجلس ابوظبي للتعليم اتفاقية علمية جديدة لإنشاء فرع لمؤسسة 'إنساد' العالمية المرموقة في أبوظبي ويضم هذا الفرع مركزاً للدراسات العليا والبحوث الإدارية يعتبر الاول من نوعه في الشرق الاوسط والثاني على مستوى العالم بعد فرع سنغافورة ومن المقرر أن يستقبل الفرع الجديد لـ' إنساد' في أبوظبى الطلبة والباحثين في أكتوبر المقبل حيث يستقطب مركز الدراسات أكثر من 90 باحثاً في مختلف المجالات والتخصصات العلمية·
وقد شهد معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم توقيع الاتفاقية التي وقعها عن مجلس أبوظبي سعادة مبارك سعيد الشامسي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم والبروفيسور جابريال هوابيينى عميد مؤسسة إنساد الفرنسية بحضور سعادة باتريس باولي السفير الفرنسي لدى الدولة ومحمد سالم الظاهري مدير منطقة أبوظبي التعليمية وسعيد النيادى مدير منطقة العين التعليمية والدكتور عبدالله مغربي مدير الدراسات بوزارة شؤون الرئاسة وعدد من الخبراء والمختصين في الشؤون التعليمية·
وأشاد معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم بالدعم الذي يوليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة 'حفظه الله' لتطوير مسيرة التعليم بالدولة وكذلك بالاستراتيجية المدروسة التي ينتهجها الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس مجلس أبوظبي للتعليم واهتمام سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة نائب رئيس المجلس وحرص سموه على ترجمة هذه التوجهات الى خطط وبرامج عمل ملموسة تستهدف تأهيل الكوادر البشرية·
قال جابريال هوايينى: تحظى مؤسسة إنساد الفرنسية بسمعة عالمية في جميع الدراسات العليا في التعليم الاداري والتجاري وقد حصلت خلال العام الماضي على تقييم من مجلة فوربس الاقتصادية يصنفها كأفضل مؤسسة للتعليم الإداري والتجاري في العالم كما تعتبر إنساد المؤسسة التعليمية الرائدة عالمياً في مجال العمل التجاري الدولي ويوجد لديها مراكز في كل من فرنسا وسنغافورة والولايات المتحدة كما تتطلع المؤسسة لإنشاء مراكز في كل من وادي السيليكون في الولايات المتحدة' والهند والصين وروسيا مخصصة للبحث العلمي والإدارة التنفيذية·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: نمد يد العون للجميع