الاتحاد

الرياضي

35 مليون درهم جوائز "فزاع للصيد بالصقور"

جانب من منافسات بطولة فزاع للصيد بالصقور (من المصدر)

جانب من منافسات بطولة فزاع للصيد بالصقور (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

دشنت بطولة فزاع للصيد بالصقور التلواح، التي ينظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث في المنطقة المخصصة للبطولات بالروية - دبي، أولى منافسات بطولات الصيد بالصقور في العام الجديد 2019، الذي يحمل عنوان «عام التسامح»، وجاءت انطلاقة البطولة مثيرة، وشهدت مشاركة كبيرة من نخبة الصقارين الطامحين في كسب الجوائز القيمة ونيل شرف حصد المراكز المتقدمة في البطولات الأكبر من نوعها.
ودشنت البطولة بإقامة فئتي الفرخ والجرناس في جير شاهين للشيوخ، بمشاركة أكثر من 180 طيراً، تنافست في 5 أشواط هي فرخ - رمز، فرخ - رئيسي، فرخ - نقدي، جرناس - رمز، جرناس – رئيسي، وتفوقت طيور (F3) في 4 أشواط، وهي الأول والثالث والرابع والخامس، فيما ذهب الشوط الثاني لصالح فريق الظفرة. وفي الشوط الأول جير شاهين فرخ - رمز، حقق الطير (47) لـ (أف 3) المركز الأول، وجاء بالمركز الثاني الطير (A2) لـ (أف 3)، وحقق المركز الثالث الطير (85) للظفرة، وفي الشوط الثاني جير شاهين فرخ - رئيسي، حقق فريق الظفرة المركز الأول، بواسطة الطير (161)، وجاء ثانياً الطير (JS 146) للنيف وحلّ بالمركز الثالث الطير (SH-1126) بزمن 18.030 ثانية.
وفي الشوط الثالث جير شاهين فرخ - نقدي، حقق فريق (أف 3) المركزين الأول والثاني، بالطير (SH-1165)، وجاء بالمركز الثاني الطير (SH-55)، وذهب المركز الثالث للظفرة بواسطة الطير (60)، وفي الشوط الرابع جير شاهين جرناس- رمز، حقق الطير (3) من فريق (F3) المركز الأول قاطعاً المسافة وجاء ثانياً الطير (G17) من (F3)، وحقق المركز الثالث (B-120) من (واي إل أس). وفي الشوط الأخير جير شاهين جرناس- رئيسي، حقق الطير (H289) من فريق (F3) المركز الأول، وجاء فريق الظفرة في المركزين الثاني والثالث، عبر كل من (S108) و (S106).
وكشف راشد مبارك بن مرخان، نائب الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث أنه تم رصد 35 مليون درهم لبطولات الصيد بالصقور هذا الموسم وقال: كسرنا حاجز الـ1000 مستفيد أو فائز هذا العام، بالمقارنة مع البطولات السابقة التي بلغت نحو 900 فائز في الموسم الماضي
وأضاف: «تم إثراء البطولات هذا الموسم بمجموعة من الإضافات التي جاءت بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي»، وتشمل إضافة فئة الجرناس للعامة وزيادة عدد الأشواط فيها إلى 4 أشواط، وإضافة أشواط جديدة في فئة الناشئين، بينما يستمر نظام البطولة هذا الموسم على نفس نهج العام الماضي. وأضاف بن مرخان: «هذه البطولات لها ثقلها الضخم وحجمها الكبير ولا يوجد لها مثيل على مستوى العالم، وذلك بالنظر إلى مستوى التنظيم والحرفية والدعم الفني والإلكتروني والخدمات التي يقدمها فريق العمل بالمركز وعدد الأشواط والجوائز التي تم رصدها وعدد الفائزين في البطولة الواحدة. إذ تفوق قيمة الجوائز التي تم رصدها لبطولات فزاع للصيد بالصقور فقط لهذا الموسم مبلغ الـ 35 مليون درهم».
وأكدت سعاد إبراهيم درويش، مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، تطلعات المركز لمواصلة تحقيق الرسالة الهادفة من إقامة هذه البطولات عبر إبراز تراث الإمارات العريق وتعزيز رياضات الأجداد التي يتناقلها الآباء والأبناء جيلاً بعد جيل، موضحة أن المركز يبذل كل جهوده لتأتي انطلاقة بطولة فزاع للصيد بالصقور التلواح في أبهى حلة من كافة الجوانب، سواء كانت التنظيمية أو الفنية.

اقرأ أيضا

زيدان: نافاس «ابق معي»