صحيفة الاتحاد

الرياضي

«الوثبة» تفتح ذراعيها لاحتضان «خليجي الهجن»

عبدالله عامر (أبوظبي)

يواصل اتحاد سباقات الهجن العمل على قدم وساق استعداداً لانطلاق بطولة كأس الخليج الخامسة التي تستضيفها أبوظبي على مدار يومي 23 و24 فبراير الجاري، ويسعى الاتحاد إلى إخراج البطولة بشكل مختلف شكلاً ومضموناً في إطار الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة الرشيدة للرياضات التراثية بشكل عام ورياضة سباقات الهجن بشكل خاص.
وكانت اللجنة التنظيمية لسباقات الهجن والتي يرأسها معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، قد اعتمدت في اجتماعها الأخير الذي عُقد في مقر اتحاد سباقات الهجن إنشاء مركز إعلامي يخدم البطولة ويقدم الخدمات المميزة لمختلف وسائل الإعلام وذلك لإبراز الحدث بشكل مختلف، واعتمدت اللجنة إقامة مؤتمرات صحفية قبل يوم من المنافسات بحيث يظهر المشاركون لأول مرة أمام وسائل الإعلام المختلفة للرد على أسئلة الإعلاميين.
ويعقد المكتب التنفيذي للبطولة أول اجتماعاته مساء الأحد المقبل في مقر اتحاد سباقات الهجن ويعقبه الاجتماع الفني العام لاختيار رؤساء اللجان المختلفة وتحديد أعضائها.
وأُغلق أمس باب تسليم قوائم مطايا الدول المشاركة على أن يتم منع جميع الموقوفين في الاتحادات الأهلية الخاصة بهم من المشاركة في البطولة، ورفعت اللجنة أعداد المشاركين في كل شوط إلى 15 مطية بعد أن كانت تشارك 12 في كل شوط وذلك لإعطاء الفرصة لأكبر عدد من المشاركين للوجود في الحدث الخليجي.
وقدم عبدالله مبارك المهيري مدير البطولة، الشكر الجزيل لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على الدعم والاهتمام الذي تحظى به بطولة كأس الخليج الخامسة لسباقات الهجن من القيادة الرشيدة، مثمناً المتابعة الدائمة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، للتفاصيل الخاصة بنجاح المحفل الخليجي كافة.
وأكد المهيري أن الاتحاد برئاسة معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان يواصل العمل لضمان توفير كامل التجهيزات للبطولة، حيث إن النجاح الكبير يكتمل بضمان مشاركة كل الأشقاء من جميع دول مجلس التعاون، وذلك بتوفير المقومات كافةً وتذليل الصعوبات.
وأضاف: احتضان عاصمة الميادين للبطولة يوفر أهم المقومات للنجاح لأن كل الملاك سبق أن قدموا للميدان الذي تعوَّد أن يجمع الأشقاء في الخليج في مهرجانات وبطولات سابقة وهذا بدوره يمثل العنصر الأهم للمشاركين.
وتابع: الأيام المقبلة ستشهد وصول الهجن المشاركة في السباقات كما سيبدأ المكتب أول اجتماعاته باستعراض أهم البنود التي جاءت في التعميم الأخير للبطولة والاطلاع على تفاصيل حفل الافتتاح على أن يتم تسليم البطاقات التعريفية لأعضاء اللجان بعد الاجتماع الفني. وأوضح «البطولة ستشهد إطلاق موقع اللجنة وذلك للمرة الأولى والذي سيحتوي على كلمة للرئيس وبطاقات تعريفية للأعضاء ومعلومات عن البطولات السابقة بالإضافة إلى فيديوهات مختلفة للسباقات السابقة والفائزين بها».
وتمنى المهيري التوفيق لجميع المشاركين مؤكداً أن الناموس الحقيقي لبطولات أبناء الخليج هو التجمع واللقاء بين المشاركين.

مزاد محمية أبومريخة ينطلق 22 فبراير
أبوظبي (الاتحاد)

تنظم المجموعة العلمية المتقدمة، وبالتعاون مع اتحاد سباقات الهجن، مزاد إنتاج محمية أبو مريخة، وذلك في منصة الميدان الجنوبي بالوثبة، وينطلق المزاد 22 من فبراير الجاري لمدة يومين، ويأتي بالتزامن مع استضافة كأس الخليج.
ويعرض في المزاد 36 حاشياً تنحدر من سلالات متعددة قسمت على مدى يومي المزاد، ويتنافس المزايدون في اليوم الأول على 16 حاشياً من أبناء مطفي ومهاوش وصوغان وأسد بالسم ومعزز وجزيل وسراب ونشوان ومن الأم بنت مبدع وبنت هملول الحمراء وبنت زعفران وبنت مياس وبنت ولد جبار.
وقدم خليفة عبدالله النعيمي، المدير التنفيذي للمجموعة العلمية المتقدمة ونائب رئيس اللجنة المنظمة للمزاد، الشكر الجزيل لاتحاد سباقات الهجن برئاسة معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان، على تواصل التعاون المشترك في تنظيم المزادات التي تنظمها المجموعة، مثمناً هذا التواصل الذي يخدم سباقات الهجن. وأضاف: تنظيم المزاد يأتي متزامناً مع استضافة بطولة كأس الخليج، مما يعطي المزاد زخماً أكبر بالوجود الكبير الذي سوف يستقطب الملاك والمشاركين من جميع دول مجلس التعاون، وقال: اليوم الأول سوف يشهد تنظيم مهرجان المزاد الثاني لسباقات الهجن، والذي يمتد على مدى 10 أشواط خصصت للفائزين بأول خمسة، منها سيارات وجوائز نقدية للفائزين ببقية الأشواط، مؤكداً بأن هذه التحديات تمثل أحد أنواع الدعم للمزايدين في مختلف المزادات التي تنظمها المجموعة العلمية المتقدمة.