الرياضي

الاتحاد

32 % من الأهداف في آخر 15 دقيقة وبعد التسعين!

القاهرة (الاتحاد)

بعد ثلاث جولات، شهد دوري الخليج العربي إحراز 62 هدفاً، بينها هدف بـ «النيران الصديقة»، وبلغت نسبة الجماعية والتمريرات الحاسمة 72.6%، وهي جيدة للغاية، لأنها تعبر عن جمل تكتيكية واضحة المعالم، تخص الجانب الهجومي في أداء الفرق، وإن كانت تحمل علامة سلبية، فيما يخص دفاعات الأندية المستقبلة لتلك الأهداف.
أعلى معدلات التهديف في آخر ربع ساعة من المباريات، وما بعد الدقيقة 90، حيث اهتزت الشباك خلالها 20 مرة، بواقع 15 هدفاً بين الدقيقتين 76 و90، بجانب خمسة أهداف في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع، لتشكل نسبة 32% من جملة الأهداف.
وظهر تفوق نسبي للغاية لمصلحة العمق الهجومي للفرق، الذي أسفر عن تسجيل 23 هدفاً، مقابل 20 هدفاً عبر الجبهة اليمنى، و19 من الجانب الأيسر، وهي نسب متوازنة بين الجبهات، وإن كانت تكشف عن خطورة الأطراف، وقدراتها العالية على تسجيل الأهداف في الموسم الجديد.
ولا تزال ظاهرة اختفاء تأثير الركلات الحرة المباشرة، مسيطرة على أهداف الجولات السابقة، حيث لم يُسجل أي هدف عبرها، من إجمالي 19 ركلة ثابتة، أسفرت عن أهداف بنسبة 30.6%، منها 10 ركلات جزاء و6 ركنيات و3 ركلات حرة غير مباشرة!

اقرأ أيضا

سواريز.. «لحظة ألم»!