الرياضي

الاتحاد

لوائح الفيفا مرجعيتنا والاعتداء على الحكم مرفوض


أوضحت لجنة المسابقات باتحاد الكرة الأسباب التي أدت إلى قبول احتجاج نادي دبي شكلاً ورفضة موضوعاً على حكم مباراته أمام أهلي الفجيرة في دوري الاتصالات لأندية الدرجة الثانية والتي أقيمت يوم الخميس الموافق 27 أبريل الماضي·
وذكرت اللجنة أنها استندت في قرارها على المادة رقم (52) من لائحة المسابقات والتي تنص على 'يعتبر تقرير الحكم فيما يتعلق بنتائج المباريات ووقائعها وأحداثها وتصرفات اللاعبين والمدربين نهائياً'·
وكذلك على التعميم الصادر من الاتحاد الدولي بتاريخ 21 ديسمبر الماضي والذي جاء فيه ' إن الاتحاد الدولي يعبر عن رفضه القاطع فيما يتعلق ببعض الحالات التي وقعت في اتحادات وطنية مختلفة حيث تم تغيير نتائج مباريات باستخدام التسجيل بالفيديو، استناداً على اتهام الحكم بإصدار قرار خاطئ، وأن الاتحاد الدولي يؤكد مرة أخرى بأنه حسب القانون رقم (5 ) من قوانين اللعبة فإن قرار الحكم في المسائل التي تحدث داخل الملعب نهائي·
ويسعد الفيفا مرة أخرى أن تؤكد بأن أي نقص لمباراة أو الرفض بالاعتراف بقرار الحكم الذي اتخذه يعتبر انتهاكاً لقواعدها وتوجيهاتها وسوف تتم معاقبة من يرتكبه حسب لائحة الاجراءات التأديبية (الانضباطية)·· وقد أكد الاتحاد الدولي مرة أخرى بصفة قطاعة على التعديلات التي أدخلت على قوانين اللعبة الصادرة يوم 17 مايو 2005 والقانون رقم (5) والخاص بقرارات الحكم· وينص القانون رقم (5) الجديد على انه يجوز للحكم فقط أن يغير قراراً عند ادراكه لعدم صحته أو حسب ما يرى وذلك بمساعدة من الحكم المساعد شريطة الا يكون قد أعاد بدء اللعب أو أنهى المباراة·
إلى جانب ذلك قررت لجنة المسابقات عقوبة في حق نادي دبي ونادي أهلي الفجيرة بناءً على الأحداث التي رافقت مباراتهما ·· حيث ورد في تقرير الحكم أنه قبل انتهاء المباراة قام نادي دبي بسحب اللاعبين الصغار الذين يقومون بجلب الكرة من خارج الملعب وذلك لتأخير اللعب وبعد اطلاق الحكم صافرة نهاية المباراة قام أحد الأشخاص باقتحام الملعب والتوجه نحو الحكم مباشرة في وسط الملعب متهجماً ومعترضاً على قراراته والتلفظ بألفاظ غير لائقة فقام الحكام بمسك يده حتى لا يقوم بأي اعتداء حتى تمكن رجال الأمن من السيطرة على الوضع وابعاده من الملعب، وظل طاقم الحكام في أرض الملعب لمدة (10) دقائق حتى تمكنوا من الذهاب إلى غرفة الملابس تحت وابل من قوارير المياه ·· وطبقاً واعمالاً للمادتين (7 و121) من لائحة المسابقات، قررت اللجنة توجيه عقوبة الانذار وغرامة مالية قدرها عشرة لآف درهم على النادي المضيف·
كما اطلعت اللجنة على تقرير الحكم والذي ورد فيه أنه في الدقيقة (40) من زمن المباراة قام جمهور النادي بالقاء لوح خشبي باتجاهه في الملعب فقام الحكم بايقاف المباراة واستدعاء إداري الفريق ورجال الأمن لإيقاف مثل هذه التصرفات·
وقامت اللجنة بمشاهدة شريط المباراة حيث تبين قيام اللاعب أحمد خميس ربيع بالاعتداء بدون كرة على لاعب من الفريق المنافس وذلك في الدقيقة 68 من زمن المباراة·
وقررت اللجنة توجيه عقوبة الانذار وغرامة مالية قدرها (5) الآف درهم للنادي وايقاف اللاعب أحمد خميس ربيع ثلاث مباريات وغرامة مالية قدرها (5) الآف درهم·

اقرأ أيضا

زيدان: البقاء بالمنزل للفوز على «كورونا»