الاتحاد

رمضان

الشاباك يلغي تعليمات عدم منح الجنسية الإسرائيلية لأزواج عرب


تبين من رد ممثل النيابة العامة الإسرائيلية، في سياق جلسة عقدت في محكمة العدل العليا الإسرائيلية، أن جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) ألغى التعليمات التي تقضي بعدم منح تصاريح أمنية من أجل الحصول على الجنسية الإسرائيلية، التي كانت مفروضة على مواطنين من الدول العربية تزوجوا من مواطنات أو مواطنين عرب من إسرائيل·
وجاء في رد الدولة أن الطلبات التي يقدمها مواطنون من الدول العربية يتم مناقشتها استنادًا إلى كل طلب وحالة، وأنه لا يتم شطب جميع الطلبات· وتم تقديم الرد في أعقاب التماس قدمته جمعية حقوق المواطن والإنسان الإسرائيلية ضد هذه التعليمات التي كان رئيس الحكومة الإسرائيلية، أرييل شارون، قد أمر جهاز الشاباك بالبدء في تنفيذها ابتداءً من شهر أغسطس 2002 وتم إصدار هذه التعليمات من أجل منع مواطني الدول العربية من الحصول على الجنسية الإسرائيلية من خلال ارتباطهم بمواطنات /مواطنين إسرائيليين·
وقدمت الجمعية التماسها في شهر تشرين الأول/أكتوبر الأخير ضد كل من وزير الداخلية، رئيس الحكومة، ورئيس جهاز الشاباك طالبت فيه بإلغاء هذه التعليمات الشمولية، بادعاء أنها تعني وقفـًا تامًا لجميع إجراءات تجنس المواطنين العرب المتزوجين من مواطنين إسرائيليين·
ولم ينف ممثل النيابة العامة، خلال جلسة المحكمة، حقيقة إصدار تعليمات كهذه· وأعربت جهات في جمعية حقوق المواطن والإنسان عن رضاها عن هذا الإعلان، وقالت إن هذه التعليمات مست بالحقوق الأساسية في حياة العائلة، وكانت بمثابة تمييز محظور بين أزواج إسرائيليين بسبب القومية والجنس·

اقرأ أيضا