الإمارات

الاتحاد

«زايد للإسكان»: اعتماد أسماء 602 مواطن من مستحقي الدعم السكني

علي الهنوري (دبي)


اعتمد مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان، أسماء 602 مواطن من مستحقي قرارات الدعم السكني بقيمة إجمالية بلغت 383 مليون درهم، وذلك بالتزامن مع اليوم العالمي للإسكان.


وأكد معالي الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية رئيس مجلس إدارة البرنامج أن تجربة برنامج زايد للإسكان الناجحة قد أصبحت محط أنظار الجميع في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية من أجل تطبيقها، وذلك بحال توفر الدعم اللوجستي والمعنوي والمادي لها.


وقال النعيمي: إن الإعلان عن أسماء جديدة لمستحقي الدعم السكني جاء ليؤكد حرص القيادة الرشيدة على تحقيق سعادة واستقرار المواطنين من خلال توفير احتياجاتهم من السكن، وتمليكهم وحدات عصرية تتلاءم وخصائصهم السكانية وبيئتهم المحلية من حيث التصاميم العمرانية، الأمر الذي يوفر لهم الحياة الكريمة والاستقرار والرفاهية الاجتماعية والمستقبل الآمن ويحقق السعادة المنشودة للمواطنين.


وأشار معاليه إلى أن البرنامج يعمل وفق خطة واضحة هدفها تحقيق الاستقرار السكني خلال فترة زمنية وجيزة قلّص فيها سنوات الانتظار للحصول على الدعم السكني وذلك تحقيقاً لخطة الأجندة الوطنية 2021 من خلال إنشاء أحياء سكنية متكاملة المرافق بمواصفات عالمية حديثة مستدامة تلبي هذه الطموحات وترتقي بمستوى المعيشة وتحقق رفاهية المواطنين.


وتوزع الدعم السكني الذي أعلن عنه البرنامج أمس ما بين 486 قرضاً و116 منحة سكنية، وتنوعت ما بين 442 من فئة بناء جديد و49 من فئة استكمال مسكن و27 من فئة صيانة، وإضافة على مسكن و31 من فئة شراء مسكن و26 من فئة مسكن حكومي و27 من فئة إضافة على مسكن.


واستحوذت فئة بناء جديد على غالبية القرارات التي أعلن عنها البرنامج، إذ تضمنت 442 اسماً من مستحقي فئة بناء جديد، وتعد فئة بناء جديد من أبرز الفئات التي يقوم البرنامج باعتمادها، وهي تتيح للمواطن اختيار التصاميم المناسبة واختيار حجم المسكن وحرية اختيار المقاول والاستشاري.


كما أعلن البرنامج عن اعتماد أسماء 49 من مستحقي فئة استكمال مسكن، وتعد شريحة استكمال مسكن من الشرائح المهمة التي تستدعي الاستجابة لطلباتهم والبت فيها بأسرع وقت ممكن وذلك نظراً لما تشكله من أهمية في تحقيق الاستقرار السكني لهم والتكاليف التي تكبدها المواطن في الأعمال المنفذة من دون الاستفادة من هذا المسكن لأسباب في مقدمتها عدم المقدرة المالية، كما أن بقاء المسكن لفترة من الزمن من دون استكمال قد يؤدي إلى تلف الهيكل الخرساني وعدم صلاحية البناء القائم.


وأعلن البرنامج عن اعتماد 27 من مستحقي فئة صيانة مسكن، وتعد صيانة مسكن من أبرز فئات الدعم السكني إذ يقوم البرنامج بتقديم هذا الدعم السكني للمحافظة على عمر المسكن تجنباً لحدوث أضرار على المسكن في المستقبل، وتضمنت الدفعة 27 من فئة إضافة على مسكن، ويتيح هذا الدعم إدخال الملاحق والإضافات على المسكن القائم لتحقيق الاستقرار الأمثل للأسرة المواطنة وتحقيق سعادتها، ويقوم العديد من المواطنين بإضافة الملاحق على المساكن القائمة بهدف إسكان الأبناء الراغبين في الاستقرار مع العائلة ولم شمل الأسرة الواحدة وتحقيق الاستقرار السكني من خلال تجمع الأبناء مع الآباء.


وأعلن البرنامج عن اعتماد أسماء 31 من مستحقي فئة شراء مسكن، والذي يأتي كأحد حلول الدعم السكني الذي يخول المواطنين الحصول على مسكن جاهز حسب رغباتهم وحسب ميزانياتهم المالية مما يوفر عليهم عناء بناء مسكن جديد، واعتمد البرنامج أسماء 26 من فئة مسكن حكومي، ويقدم البرنامج المساكن الحكومية ضمن مشاريع الأحياء السكنية متكاملة المرافق التي ينفذها في إمارات الدولة المختلفة كأحد أنواع الدعم السكني الذي يوفر على المستفيدين عناء البحث عن المقاول والاستشاري المناسب بالقيمة المناسبة.





 

اقرأ أيضا