الاتحاد

عربي ودولي

حكومة أولمرت: موفاز من الحرب إلى المواصلات وبيريز للتهويد


القدس المحتلة - وكالات الانباء: قال راديو اسرائيل امس إن ايهود اولمرت رئيس الوزراء الاسرائيلي وزعيم حزب 'كاديما' سيعرض حكومته الجديدة يوم الخميس المقبل على الكنيست لطلب منحها الثقة·وأشار الراديو إلى أن المهلة التي منحها الرئيس الاسرائيلي موشيه كتساف لاولمرت لتشكيل الحكومة تنتهي يوم الخميس·
ووزع أولمرت أمس حقائب وزارته فسحب حقيبة الجيش من شاؤول موفاز، وأبلغه أنه سيكون وزيرا للمواصلات في الحكومة المقبلة وعضوا في المجلس الوزاري الامني والسياسى المصغر ونائبا لرئيس الوزراء· وسيشغل موفاز أيضا منصب الوزير المسؤول عن حوار الاستراتيجي للدولة·وأعطى رئيس الوزراء المكلف رجل الدولة المخضرم شيمون بيريز دورا بارزا في حكومته وسيشغل بيريز (82 عاما) وهو رئيس وزراء أسبق حصل على جائزة نوبل للسلام بسبب اتفاقات أوسلو مع الفلسطينيين عام 1993 منصب أحد نواب أولمرت ووزير التنمية الاقليمية في النقب والجليل للعمل على تهويد هاتين المنطقتين· ويعكس دوره خطة اولمرت للانسحاب من مستوطنات معزولة في الضفة الغربية المحتلة مع تعزيز تكتلات استيطانية رئيسية واعمار مناطق صحراء النقب والجليل قليلة السكان·وقال مسؤول بارز من حزب 'كاديما' الذي يمثل تيار الوسط ويتزعمه اولمرت 'بيريز سيكون أكبر مسؤول في الحكومة يوفد في مهام خاصة للعالم العربي والدول الأوروبية'·
وقالت مصادر اسرائيلية ان موفاز ليس راضيا عن هذا التعيين وسعى طويلا للبقاء وزيرا للجيش لكن دون جدوى، رغم ان حقيبة الجيش أعطيت لشخص مدني ولم يكن عسكريا هو رئيس حزب 'العمل' عمير بيرتس الذى سيشغل هذه الحقيبة البالغة الاهمية، علما ان عمير بيرتس سعى جاهدا للحصول على حقيبة المالية وأخفق خشية ان يصبغ الحكومة بسياسته المعروفة بالمزج بين البعدين الاجتماعي والاقتصادي· كما أبلغ اولمرت الوزير مائير شطريت بأنه سيكون وزير البناء والاسكان والمسؤول عما يسمى 'دائرة أراضي اسرائيل'·وشطريت خائب الامل هو أيضا من هذا التعيين، لانه أراد أن يكون وزيرا للمالية التي فاز بها أبراهام هيرشزون 'كديما'·وسيشغل شطريت منصب الوزير المراقب على النشاطات السرية للحكومة ورئيس لجنة الوزراء لشؤون الأوساط غير اليهودية في اسرائيل وعين أولمرت الوزير غدعون عزرا وزيرا لجودة البيئة (وزير الامن في الحكومة الحالية)· وأبلغ أولمرت حاييم رامون انه عين وزيرا للقضاء في اسرائيل·
اما افي ديختر رئيس الامن السابق فسيعين وزيرا للامن الداخلي، وستحتفظ وزيرة الخارجية تسيبى ليفني بحقيبتها أما وزير المالية القادم فهو أبراهام هيرشزون أما عضو الكنيست داليا ايتسيك فسيسند اليها منصب رئيسة الكنيست·
وقد وافقت اللجنة المركزية لحزب 'العمل' يوم الاحد بغالبية ضئيلة وإثر جدال حاد ، على لائحة وزراء الحزب المقبلين التي وضعها رئيس الحزب عمير بيريتس، مزيلة بذلك احدى آخر العقبات امام تشكيل حكومة ائتلافية·

اقرأ أيضا

الصين: لعبنا "دوراً بناءً" في تهدئة التوتر بين باكستان والهند