الاتحاد

عربي ودولي

طهران تنفي وبغداد تؤكد استمرار القصف الحدودي


طهران، بغداد - وكالات الأنباء: نفت طهران امس اتهامات بغداد بأن جنودا ايرانيين قصفوا مواقع لحزب 'العمال الكردستاني' على الحدود العراقية وتوغلوا لمسافة خمسة كيلومترات لمهاجمتهم، وقال المتحدث باسم الحكومة غلام حسين الهام لدى سؤاله عن اتهام وزارة الدفاع العراقية وعن تقرير بثته 'الجزيرة' الفضائية بأن ايران تحشد القوات في مناطق كردية 'نحن ننفي مثل هذه التقارير عن دخول قواتنا الى اراضي الدول المجاورة خاصة العراق·· لدينا اتفاقات تعاون امني مع الدول المجاورة ونعمل في اطار هذه الاتفاقات ولا يوجد سبب يدعو الى القلق بشأن القيام بمثل هذا الامر مع الدول المجاورة'· لكن مصدرا مسؤولا في 'العمال الكردستاني' التركي المحظور اكد مجددا امس تعرض مواقع الحزب مساء الاحد لقصف جديد شنته القوات الايرانية بالمدفعية والصواريخ في مناطق حدودية· ولم يشر المصدر الى وقوع ضحايا، مكتفيا بالاشارة الى نزوح عشرات الاسر الكردية من هذه المناطق· وقال صلاح رستم جودي القيادي في الحزب 'ان مواقع حزبنا في مناطق لاره دو ورزكا وقلعة توكا الواقعة على حدود ايران تعرضت لقصف جديد بالمدفعية والصواريخ· كما اكد عارف رشدي مسؤول تنظيمات منطقة رانية الحدودية في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه الرئيس العراقي جلال طالباني وقوع عمليات القصف ونزوح العائلات من المناطق الحدودية المتاخمة لايران، وقال ان القصف شمل مناطق جبل قنديل وسلينة وشيني ودولا وكوكا بالقرب من رانية التابعة لمحافظة السليمانية شمال بغداد·

اقرأ أيضا

نتنياهو يهدد ببناء 840 وحدة استيطانية